مرة أخرى.. قطر تصطف في المربع الإيراني

صورة حفريات
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.

1701
عدد القراءات

2018-06-13

لم تعد العلاقة بين قطر وإيران بحاجة إلى توثيق أو تمثيل رسمي، لكن يبدو أنّ الدولتين أرادتا صيغة رسمية لتأكيد التقارب؛ حيث عيّن أمير دولة قطر تميم بن حمد، سفيراً في إيران، بأعلى مرتبة دبلوماسية في مراتب السفراء المتعارف عليها دولياً.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية الرسمية، أمس، أنّ تميم أصدر مرسوماً أميرياً بتعيين محمد حمد سعد الفهيد الهاجري "سفيراً فوق العادة"، مفوّضاً لدى إيران، بعد أن شغل المنصب سابقاً في كلّ من اليمن وليبيا واليونان.

أمير دولة قطر تميم بن حمد يعيّن سفيراً في إيران بأعلى مرتبة دبلوماسية متعارف عليها دولياً

ويعدّ مصطلح "سفير فوق العادة" أعلى مرتبة دبلوماسية في مراتب السفراء، وتمنح لشخص مكلف بمهام خاصة لبلده لدى بلدان أخرى، أو منظمات دولية، وتعطى له إمكانيات استثنائية لأداء مهامه، وهو مصطلح قانوني؛ يعني الترخيص للسفير بإبرام اتفاقيات باسم الدولة أو الهيئة التي يمثلها.

وكانت قطر قد سحبت سفيرها من إيران، إلى جانب عدد من دول مجلس التعاون الخليجي، في كانون الثاني (يناير) 2016، بعد اعتداء متظاهرين إيرانيين على مبنى السفارة السعودية وقنصليتها في مدينة مشهد، وإحراق مبنى السفارة.

 

 

 

اقرأ المزيد...

الوسوم: