وجهات نظر

أوهام الأصالة والمعاصرة في الخطاب الثقافي العربي.. هل من مخرج؟

يشكّل مفهوم الأصالة، بما يستبطنه من معانٍ ودلالات مباشرة، تدلّ على التمسك بالماضي، بكلّ ما يتضمنه من قداسات متنوعة؛ دينية واجتماعية، والمعاصرة بما تحتويه من معانٍ ودلالات على التعامل مع الجديد الحاضر، وما يؤسس لقادم ليس بالضرورة مجهولاً، مع الاحتفاظ ...

اقرأ المزيد

ما سر عداء رجال الدين للفلسفة والمنطق؟

انتقلت كتب الفلسفة اليونانية إلى ثقافتنا، على يد المأمون (ت 218هـ)؛ الذي رغب في ترجمة تراث اليونان إلى العربية، ورغم تضارب الروايات في هذا الشأن، يظلّ للمأمون اليد الطولى في هذا المضمار، وكان هو الخليفة الذي أرسى دعائم الانفتاح على ثقافات الآخر، وهو ...

اقرأ المزيد

هل ننجح حقاً في طرد خطاب الكراهية؟

لا شك أنّ صورة الدين وأبجدياته تأخذ صورة العصر الذي تتفاعل معه وتتنزل فيه؛ فمتى ما كانت اللحظة مشرقة ارتفعت معها التصورات الدينية السائدة، ومتى ما انحدرت تراجع معها، وتكون هذه اللحظة نفسها نتاجاً لعوامل مركبة؛ من ضمنها طريقة التعاطي والجدل مع التصورا...

اقرأ المزيد

هل تكون الأنسنة بديلاً للصراع بين الدين والسياسة؟

يستعاد اليوم، بفعالية أكثر من السابق، التحليل الماركسي للدين ودوره في الحياة الاجتماعية والعامة؛ ففي صعود الدين والتطلعات الدينية، التي تبدو مستقلة عن التطلعات الاقتصادية والمادية، يبدو الدين مرشحاً لعمليات استيعاب ومواءمة، يمكن أن تلجأ إليها الجماعا...

اقرأ المزيد

10 مغالطات جعلت الحداثة سيئة السمعة

تُعاني الحداثة من سمعة سيئة في بعض الأروقة الدينية والأقسام العلمية، فهي كلمة ثقيلة على نفوس بعض السامعين، لا يقل وقْعها على آذانهم عن كلمة "بائعة هوى"، ويقف وراء ذلك عدة أخطاء شائعة التصقت بالحداثة في التداول العربي، يُمكنُنا إجمالها في ال...

اقرأ المزيد

هل حقوق المرأة غير حقوق الإنسان؟!

تتواتر الأحاديث والكتابات حول حقوق الإنسان، وتخصّص كلّها لحقوق الطفل والمرأة، في اليوم العالمي للطفل، وفي اليوم العالمي للمرأة، ما يوحي أحياناً بأنّ حقوق الطفل وحقوق المرأة تستقلّان عن حقوق الإنسان، وليستا حالتين خاصتين من حالاتها، ولسنا نعرف كيف تُص...

اقرأ المزيد

فلسطين: هل تسقط قضية ضمير عالمي بالتقادم؟!‎

بعد أن كشفت تحولات ونتائج ما سمّي بالربيع العربي في المنطقة اهتزازات كبيرة، طاولت ما كان مفترضاً، وإن بصورة ظنية، من إجماعات على صيغ الدولة الوطنية، سيما في الدول التي نشطت فيها أحداث الربيع العربي؛ بدت قضية فلسطين، كما لو أنّ الجميع قد تخلى عنها في ...

اقرأ المزيد

تنوير ديني تقوده المجتمعات للحيلولة دون تدنيس المقدّس

يتضح يوماً بعد يوم أنّ التنوير الفاعل الذي يكبح التطرف هو التنوير الذي تقوده المجتمعات. إنه إستراتيجية طويلة المدى، وهو ما يفتقر إليه العرب والمسلمون، حتى الآن. والواقع أنّ تنوير المجتمعات لا يشتغل إلاّ بشرطين يتعلقان في معالجة عائقي الثقافة والسياس...

اقرأ المزيد

هل يلزم أن يكون المثقف متسقاً مع أفكاره؟

أحمد بان2018-12-18

"من كان منكم بلا خطيئة فليرمها بحجر"؛ هكذا لخّص المسيح حقيقة الإنسان في كلّ عصر ومصر، لا يوجد إنسان مبرأ من الخطأ، وما سمّي إنساناً إلا لكونه ينسى، يخطئ ويتوب، يقع وينهض من جديد، وسيبقى كذلك حتى النهاية. لكنّ واقع حياتنا يقول: إنّه قد يخت...

اقرأ المزيد

التفكير مع إمبرتو إيكو: كيف نتجاوز موت المؤلف؟

تشكّل موضوعة المؤلّف والقارئ جدلاً لانهائياً؛ سواء تعلّق الأمر بالنقاش التقليدي حول صلاحية المؤلف، واكتسابها سلطة لتأويل نصوصه التي يكتبها، أكانت نصوصاً فلسفية أو أدبية، انتهاء بالتحول البنيوي الذي أحدثه رولان بارت، في مقاله الذكي "موت المؤلف&qu...

اقرأ المزيد

الصفحات