الضحية

كان قتلاً من أجل القتل!

لم يكن التفجير بالسيّارات المفخخة والعبوات الناسفة قد بدأ بعد في بغداد ومدن العراق الأخرى في الأشهر الأولى التي أعقبت زلزال 2003، لكن رعب الاغتيالات كان هو بداية رسائل الدم، وكان الأفظع في هذه الرسائل هو غياب أيّ منطق لها يمكن في ضوئه فهم الشرائح و...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

أين يقف الإنسان العربي؟

لا تفصل الإنسان عن أخيه الإنسان، مساحة جغرافية أو عرق، أو دين، إلا أنّ الإنسان العربي، يمتلك معضلاته الخاصة، القائمة حتى هذه اللحظة، ويبدو أنّ ما يجعله عربياً بحق، كونه غارقاً في التفكك؛ فربيعه رماد، وحياته موت، أما معاركه الفكرية فتتوقف أمام السلا...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية