الطفل

كيف نربّي قنّاصاً بارعاً؟

تحظى مفردة الانضباط في كافة المجتمعات بسمعةٍ جيدة؛ فهي مرادفٌ قويٌّ للإدراك العام للنظام، كما أنّنا نعلي من شأنها ونضعها في زمرة القيم الإيجابية، فنمتدح كلّ ما هو منضبط، وعادةً ما تكون الحصة الأكبر في المديح للقائم على فعل الضبط، إن كان رئيساً أو ضاب...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

هل يمكن أن تصنع السينما إرهابياً حقيقياً؟

الإرهاب ليس إرهاب داعش هذه المرة، إنما الجذر الأسطوري الذي يستقي منه الإرهاب جميع أفعاله، التي يزاولها على أرض الواقع، والجذر اللاهوتي لكل أشكال التعصب والتطرف والعنف، ومرآتها المتحركة في كل مكان من العالم، وفي كل دولة ترفع شعار حقوق الإنسان والدفاع ...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

6 خطوات لتحسين خط طفلك في الكتابة.. تعرف إليها

حفريات2019-02-25

يحرص الآباء على تحسين خط كتابة أطفالهم في بداية مرحلة التعليم، كي لا تستمر هذه المشكلة معهم طيلة حياتهم. فقد يتسبب سوء الخط في الكتابة بحصول الطالب على درجات أقل، لصعوبة تحديد المدرس إذا كانت الإجابة صحيحة أم لا، فسوء الخط مشكلة يعاني منها عدد كبير ...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

الطفل العربي.. يتيم فكرياً

حفريات2018-11-21

عثمان حسن حددت الأمم المتحدة يوم 20 تشرين الثاني (نوفمبر) يوماً للاحتفال بالطفل، وهو ما يستدعي الخوض في موضوع ثقافة الطفل على المستوى العربي، الذي لا يزال يعد موضوعاً شائكاً، برغم كل الإيجابيات، التي حدثت في بعض الدول العربية، على صعيد تقديم ما هو ق...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

ماذا لو كانت عتبات الأمان وهمية في مجتمعاتنا؟

يعرّف الطبيب والمحلل النفسي، جون بولبي، التعلّق عند الطفل أنه: نظامٌ حيويّ سلوكي، هدفه التنسيق بين البحث عن الأمان من جهة، والرغبة في استكشاف العالم بما فيه من مخاطر من جهةٍ أخرى، ودائماً ما يسعى الطفل إلى تحقيق الهدفين معاً. ولهذا المفهوم تأثيرٌ حاس...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

"الفنّ لا يغني من جوع" ... هكذا شوّهوا أطفالنا

الوعي الجمالي من أهمّ المؤشرات الحيوية على صحة ونشاط الإنسان، هذا الوعي سابقاً مكّنه من تدشين حقبة جديدة من الوجود، استطاع من خلالها أن يدرك طبيعة العلاقة التي تربطه بالأشياء، وخصائص الأشياء المميزة له، وهذا ما أتاح له على الدوام أن يتجاوز المألوف، ا...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

زوّادة التعصب: هدر مشاعر أطفالنا

العناصر التي تشكّل المجتمع، تضفي عليه طبيعته، وتتحدّد بالسلوك العام لمجموع الأفراد الذين يتشكل منهم، وهذا السلوك بدوره يمثّل شكل العلاقة التي تربط الأفراد مع بعضهم ومع مجتمعهم، ولا ينفصل السلوك الفردي عن السلوك الجماعي، فهو مرآة تعكس طبيعة العلاقات ا...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

"عقلة الإصبع".. كيف لملكة النقد أن تجد لها مكاناً في مجتمعاتنا العربية؟

يحيلُ مفهوم النّقد إحالة مباشرة إلى تفحّص الشيء، والحكم عليه وتمييز الجيّد من الرّديء، والإضاءة على السلبيات والإيجابيات، وكشف مكامن القوة ومكامن الضعف، وذلك لتوليد أفكار ورؤىً جديدة، تؤدّي إلى التّطور والتّقدم الاجتماعي والإنساني. ولا يمكن لعملية ال...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

سامر عساف: العنف قادم بقوة!

منى شكري2018-01-11

حذّر الباحث السوري، سامر عساف، من التبعات والآثار والندبات النفسية، التي ستخلّفها الحروب على جيل كامل، على الأقل، من الأطفال، منوهاً إلى أنّ الحرب لا تنقضي بتوقف القتال؛ بل أصبحت "ثقافة" تأصلت، ومفاعيلها "مستمرة" بشكل واعٍ ولاواع....

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

زواج قاصرات اللجوء السوري: طفلات في مرتبة أمهات

تحقيقات طفلات بأجساد نحيلة يحملن صغاراً رضّعاً، جمعتهم الأقدار في أماكن يعدّ أفضلها فاقداً لشروط العيش الإنسانية؛ حيث لا عناية صحية ولا عمل ولا مصدر رزق ثابتاً، ولا هواء تتنسّمنه هؤلاء "الأمهات" وأبناؤهن الذين يبدون غرباء عن والدات لم يعرف...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية