ساحة التحرير

بلاسخارت في عين العاصفة العراقية.. لماذا أغضبت الممثلة الأممية الحكومة والمتظاهرين؟

فعلت ما لم يفعله أيّ مسؤول عراقي حكومي أم برلماني، ولم تكتفِ بإصادر البيان تلو الآخر حول العنف في التعامل مع المتظاهرين؛ بل نزلت قبل أسبوعين إلى قلب المشهد العراقي الآن، ولا مركز يتميز بالحيوية ويمثل اللحظة العراقية الآن أكثر من "ساحة التحرير&qu...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

ساحة التحرير ببغداد: مدرسة للحرية ومتحف مفتوح للحب والجمال

لم تتحوّل ساحة التحرير، وسط بغداد، إلى ميدان للاحتجاج بصوت عالٍ فحسب؛ بل صارت جدران أبرز مبانيها، تحديداً بناية المطعم التركي (مبنى الحرية)، ونفق التحرير الرابط بين شارعَي الجمهورية والسعدون، معرضاً مفتوحاً لأحلام الجيل العراقي الجديد، الذي صاغ بيانه...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية