آخر تطورات كورونا

آخر تطورات كورونا

مشاهدة

18/03/2020

يواصل فيروس كورونا تمدده حاصداً المزيد من الضحايا، في الكثير من دول العالم فأصاب الفيروس أكثر من 197 ألفاً في 163 دولة وإقليماً، توفي منهم أكثر من 7900، أغلبهم في الصين وإيطاليا وإيران وإسبانيا وكوريا الجنوبية وألمانيا وفرنسا والولايات المتحدة، بينما شفي المئات.

وفي هذا السياق، فرضت السلطات التونسية حظر تجول في جميع أنحاء البلاد، من السادسة مساء وحتى السادسة صباحاً، بالتوقيت المحلي، ابتداء من اليوم.

وأعلن الرئيس قيس سعيد تطبيق هذا الحظر للحدّ من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وكلف الجيش بتسيير دوريات في الشوارع لضمان تطبيقه، وكشفت السلطات تسجيل 24 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس.

وأكد سعيد، خلال كلمة متلفزة للشعب التونسي، ضرورة الالتزام بتجنب التجمعات والتنقل للحدّ من انتشار الفيروس.

ودعا الرئيس التونسي المواطنين إلى التبرع للخروج من الأزمة، وأعلن إعادة جدولة الديون لمن تضرر نشاطهم الاقتصادي.

وكانت السلطات التونسية علقت الرحلات البحرية، وأغلقت الحدود البرية وعلقت الرحلات الجوية، حتى الرابع من نيسان (أبريل) المقبل، باستثناء رحلات الإجلاء.

من جهتها، أعلنت وزارة الصحة المصرية، أمس، تسجيل 30 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها لفيروس كورونا، ليرتفع عدد المصابين إلى 196 حالة، بالإضافة إلى تسجيل حالتي وفاة جديدتين ليرتفع عدد الوفيات إلى 6.

وأوضحت الوزارة أنّ الحالات الجديدة التي ثبتت إيجابياتها لفيروس كورونا، أمس، جميعها من المصريين المخالطين للحالات الإيجابية التي تمّ اكتشافها والإعلان عنها مسبقاً، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وفي المملكة العربية السعودية، أُعلن تعليق جميع الأعمال في القطاع الخاص لمدة أسبوعين، باستثناء الخدمات الصحية والغذائية، وأُغلقت المساجد، على أن تستمر الصلوات فقط في الحرمين بمكة والمدينة.

وسجلت السعودية رسمياً أكثر من 170 حالة إصابة بالفيروس حتى الآن.

هذا وأعلنت المملكة، أمس، أنّها تقوم بإجراء اتصالات مستمرة مع دول مجموعة العشرين لعقد اجتماع قمة استثنائي –افتراضي– الأسبوع المقبل، بهدف بحث سبل توحيد الجهود لمواجهة انتشار وباء كورونا؛ حيث إنّ هذه الأزمة الصحية العالمية، وما يترتب عليها من آثار إنسانية واقتصادية واجتماعية، تتطلب استجابة عالمية.

وستعمل مجموعة العشرين مع المنظمات الدولية بكل الطرق اللازمة لتخفيف آثار هذا الوباء، كما سيعمل قادة مجموعة العشرين على وضع سياسات متفق عليها لتخفيف آثاره على كلّ الشعوب والاقتصاد العالمي، وفق وكالة الأنباء السعودية "واس".

هذا وأعلنت الجزائر أيضاً حظر التجمعات والمسيرات الاحتجاجية لمكافحة وباء كورونا.

وقال الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، في خطاب متلفز، أمس: "سيتمّ غلق جميع الحدود البرية مع الدول المجاورة وكذا منع التجمعات والمسيرات، كيفما كان شكلها، وتحت أيّ عنوان كانت".

وفي الكويت، أعلنت السلطات، أمس، تسجيل سبع إصابات جديدة بالفيروس، ليرتفع عدد المصابين المسجلين في البلاد إلى 130 حالة.

وأعلن وزير الصحة الكويتي عبد الله السند، في مؤتمر صحفي، أمس؛ أنّ الحالات الجديدة المسجلة مرتبطة بالسفر إلى بريطانيا، وجميعها لمواطنين كويتيين.

كما قررت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في قطر إغلاق المساجد وإيقاف صلوات الجماعة وصلاة الجمعة، اعتباراً من أمس، كإجراء احترازي ضد كورونا.

وأعلنت وزارة الصحة العراقية، أمس، تسجيل 21 إصابة جديدة بالفيروس، ليصل إجمالي عدد الإصابات إلى 154 حالة، و11 حالة وفاة.

وفي الأردن، أعلنت السلطات، ظهور إصابات جديدة، ليرتفع الإجمالي إلى 48 حالة إصابة في عموم البلاد.

وفرضت السلطات الأردنية حجراً صحياً إجبارياً على جميع القادمين من المطارات والمعابر الحدودية.

وفي المغرب، سُجلت إصابات جديدة، مساء الإثنين، ليصل إجمالي عدد الإصابات في البلاد إلى 37 حالة.

وقررت السلطات المغربية تدشين صندوق للطوارئ بقيمة مليار دولار لمواجهة مخاطر انتشار الفيروس، كما قررت السلطات إغلاق المطاعم ودور السينما، ووقف جميع الأنشطة الرياضية والترفيهية في عموم البلاد.

وأعلنت وزارة الصحة البحرينية، أول من أمس، عن أول حالة وفاة لديها متأثرة بفيروس كورونا، وأوضحت الوزارة أنّ حالة الوفاة المسجلة لديها كانت لمواطنة بحرينية في الخامسة والستين من عمرها، وأنّها كانت تعاني من متاعب صحية قبل إصابتها بالفيروس، وأنها كانت قادمة من إيران.

وسجلت السلطات اللبنانية ارتفاعاً في عدد الإصابات بفيروس كورونا ليصل الإجمالي إلى 109 حالات.

وحثت السلطات في بيروت المواطنين والمقيمين في المدينة التزام منازلهم وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى، ومنع التجمعات.

كما طلبت من مؤسسات العمل العامة والخاصة التوقف عن العمل، باستثناء المطاحن والأفران، وكلّ ما يرتبط بتصنيع وتخزين وبيع  المواد الاستهلاكية الأساسية.

وفي الأراضي الفلسطينية، تمّ تسجيل إصابة جديدة بالفيروس لمواطن قادم من بولندا، ليرتفع بذلك عدد الإصابات إلى 39 حالة.

ويستمر انحسار كورونا في الصين؛ حيث ظهر للمرة الأولى، في كانون الأول (ديسمبر)، وسجلت الصين إصابات جديدة معظمها قادمة من الخارج، مقابل حالة واحدة في بؤرة الفيروس ووهان.

ففي الصين، قالت لجنة الصحة الوطنية إنّ البرّ الرئيسي للبلاد سجل 13 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، أمس، انخفاضاً من 21 حالة في اليوم السابق.

وأضافت في بيان اليوم؛ أنّ العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة في البر الرئيسي الصيني يرتفع بذلك إلى 80894 مصاباً، وارتفع العدد الإجمالي للوفيات بسبب التفشي على البر الرئيسي إلى 3237، حتى نهاية أمس، بزيادة 11 حالة وفاة جديدة مقارنة باليوم السابق.

وفي كوريا الجنوبية، قالت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها؛ إنّ البلاد سجلت 93 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، أمس، ليرتفع العدد الإجمالي للإصابات فيها إلى 8413.

وهذا العدد أكبر قليلاً من عدد الإصابات المسجلة، أمس، وهو 84 حالة، لكن اليوم هو رابع يوم على التوالي تعلن فيه كوريا الجنوبية عن أقل من مئة إصابة جديدة بالفيروس، وارتفع عدد الوفيات بسبب الفيروس في كوريا الجنوبية إلى 84.

وفي نيوزيلندا، قالت وزارة الصحة، اليوم؛ إنّ البلاد سجلت ثماني حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا وجميعها لأشخاص سافروا إلى الخارج في الآونة الأخيرة، وبذلك يرتفع العدد الإجمالي للإصابات في نيوزيلندا إلى 20.

وفرضت نيوزيلندا قيوداً صارمة على الحدود، السبت، وطلبت من كلّ الوافدين إليها عزل أنفسهم كما حظرت التجمعات العامة الكبيرة لاحتواء تفشي الفيروس.

وفي قرغيزستان، قال وزير الرعاية الصحية، اليوم؛ إنّ بلاده سجلت أول حالات إصابة بفيروس كورونا بعد أن تأكدت إصابة ثلاثة مواطنين قادمين من السخارج.

وقرغيزستان لها حدود مع الصين، التي ظهر فيها الفيروس للمرة الأولى، كما أعلنت قازاخستان وأوزبكستان المجاورتان لها عن حالات إصابة هذا الشهر.

وحظرت أستراليا، اليوم، التجمعات الداخلية غير الضرورية لأكثر من 100 شخص، ويشمل القرار حفلات الزفاف، والتجمع في المطاعم، ضمن مجموعة إجراءات قد تستمر لأكثر من ستة أشهر لاحتواء تفشي فيروس كورونا المستجد.

ولدى أستراليا 454 حالة إصابة مؤكدة، حتى اليوم، بين السكان البالغ عددهم 25 مليون نسمة، لكن معدل الإصابة تتزايد.

وسجلت جمهورية الجبل الأسود أول إصابتين بفيروس كورونا الجديد في البلاد، وبذلك يكون الفيروس قد انتشر في كافة الدول الأوروبية.

وأعلنت الحكومة، في بيان أصدرته أمس، أنّ الفيروس تمً رصده لدى امرأتين سبق أن سافرتا إلى دول تفشى فيها الوباء.

الصفحة الرئيسية