الإمارات تدعم صيادي الساحل الغربي بهذه الأعمال

الإمارات تدعم صيادي الساحل الغربي بهذه الأعمال

مشاهدة

05/03/2019

تواصل دولة الإمارات العربية دعم القطاع السمكي في مناطق الساحل الغربي باليمن، عن طريق تأهيل وتجهيز مراكز الإنزال السمكي.

وافتتحت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مركز الإنزال السمكي، في منطقة الكدحة بمديرية ذو باب في الساحل الغربي، بعد إعادة ترميمه وتأهيله وتجهيزه، وهو خامس مركز يتم افتتاحه خلال أسبوعين، من أصل 18 مركزاً في مناطق الساحل الغربي، لدعم القطاع السمكي الذي سوف يقدّم 3 آلاف فرصة عمل للصيادين اليمنيين، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية "وام".

هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تؤهل وترمم مراكز الإنزال السمكي في الساحل الغربي وتقدّم فرص عمل لآلاف الصيادين

وقال مدير مؤسسة الصيادين بالكدحة، جمال محمد علي قاسم: "هذا المشروع الحيوي سيخدم شريحة واسعة من السكان، البالغ عددهم 12 ألف نسمة، في مناطق الكدحة والجافر والبهية والنفيطة والغنجة"، منوهاً إلى أنّ هناك أكثر من 300 قارب صيد تعود إلى المرسى يومياً، وهي محملة بعشرات الأطنان من الأسماك، بفضل دعم دولة الإمارات للصيادين وأسرهم، ومختلف أهالي الساحل الغربي.

وأكّد ممثل الهلال الأحمر الإماراتي في الساحل الغربي؛ أنّ هذا المشروع يتكون من مرسى الإنزال السمكي ومرافقه؛ لإدارة مؤسسة الصيادين، وتأمين منظومة طاقة شمسية متكاملة، ويأتي ضمن مشاريع عديدة في مختلف القطاعات الخدمية والتنموية، وعلى امتداد الساحل الغربي.

وقال إنّ مشروع إعادة تأهيل وتجهيز مرسى الكدحة، سيستفيد منه أكثر من 3 آلاف صياد يمني، وسيساهم في تحسين الوضع المعيشي لهم ولأسرهم، ولبقية سكان منطقة الكدحة والمناطق المجاورة لها.

وأعرب الصيادون في المنطقة عن سعادتهم بإنجاز هذا المشروع، الذي سيحسّن دخلهم بشكل كبير، سيزيد إنتاج صيد الأسماك، ويسهّل عملية التسويق والتصدير، مثمنين الجهود المتواصلة التي يقوم بها فريق الهلال الأحمر الإماراتي من أجل تفعيل وتطوير القطاعات الخدمية في مختلف قرى ومناطق ومدن الساحل الغربي.

 

الصفحة الرئيسية