التحالف يرد على تصريحات وزير خارجية إيران بشأن إخلاء إيرلو

التحالف يرد على تصريحات وزير خارجية إيران بشأن إخلاء إيرلو

مشاهدة

22/12/2021

أعلنت قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن اليوم أنّ تصريحات وزير الخارجية الإيراني بشأن إخلاء سفير إيران لدى ميليشيا الحوثي حسن إيرلو "عارية من الصحة، ولا تثمّن المواقف الإنسانية للتحالف".

وصرّح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العميد الركن تركي المالكي بأنّ قيادة القوات المشتركة للتحالف تابعت ما تناقلته بعض الوكالات الإعلامية من تصريحات مسيئة لوزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان لموقف التحالف الإنساني، والمتعلق بإخلاء المدعو حسن إيرلو أحد ضباط الحرس الثوري الإيراني من اليمن، وفق وكالة الأنباء السعودية (واس).

المالكي: قيادة التحالف باشرت تسهيل نقل إيرلو لاعتبارات إنسانية، تقديراً لوساطة الأشقاء في سلطنة عُمان والعراق، بعد أقل من (48) ساعة من الإبلاغ

وأوضح العميد المالكي أنّ قيادة القوات المشتركة للتحالف، وتنفيذاً للتوجيه الكريم من القيادة بالمملكة، باشرت في تسهيل نقل المذكور لاعتبارات إنسانية، تقديراً لوساطة دبلوماسية من الأشقاء في سلطنة عُمان وجمهورية العراق، بعد أقلّ من (48) ساعة من الإبلاغ عن حالته الصحية.

وأضاف العميد المالكي أنّ هذه التصريحات المسيئة للمملكة تتنافى مع القيم والمبادئ الإنسانية، ولا تثمّن موقف التحالف الإنساني والنبيل في إخلاء المذكور من صنعاء إلى البصرة، كما أنّها تصريحات غير مستغربة من المسؤولين الإيرانيين، وتأتي في سياق سلوك الدبلوماسية الإيرانية بدخول المذكور لليمن بطريقة غير شرعية وقيامه بدعم الفوضى والقتال باليمن.

المالكي: قيادة القوات المشتركة للتحالف قدّمت كافة التسهيلات والتصاريح الخاصة بالعبور، وكذلك الدعم اللوجستي لطائرة الإخلاء الطبي التابعة للقوات الجوية العراقية

وبيّن العميد المالكي أنّ قيادة القوات المشتركة للتحالف قدّمت كافة التسهيلات والتصاريح الخاصة بالعبور، وكذلك الدعم اللوجستي لطائرة الإخلاء الطبي التابعة للقوات الجوية العراقية من نوع "سي-130"، وهي المرّة الثانية لإخلاء مواطن إيراني مرتبط بالعمليات القتالية باليمن، بعد إخلاء أحد أفراد السفينة الإيرانية العسكرية سافيز بالبحر الأحمر في العام 2019م من قبل القوات الجوية الملكية السعودية من على متن السفينة ونقله للعلاج بأحد المستشفيات بالمملكة لفترة طويلة جرّاء وضعه الصحي المتدهور، ومن ثم نقله عبر طائرة إخلاء طبي سعودية إلى مسقط، بعد وساطة من الأشقاء في سلطنة عُمان لإعادته وتسليمه لدولته إيران.

واختتم العميد المالكي تصريحه بتأكيد استمرار نهج المملكة والتحالف الثابت في تطبيق القيم والمبادئ الإنسانية الراسخة، رغم ما تنتهجه إيران من سلوك غير حضاري وغير إنساني.

وفي سياق التصريحات المحرّضة ضد المملكة العربية السعودية على خلفية موت إيرلو، دعت أمة الرزاق الحمزي إحدى المقربات من زوجة الحاكم العسكري الإيراني حسن إيرلو إلى تصعيد القتال في الحدود اليمنية – السعودية، واستهداف المملكة بالطائرات المسيّرة والصواريخ البالستية .

مقرّبات من أرامل الحاكم العسكري الإيراني يحرّضون ضد المملكة العربية السعودية، ويطالبون باستهدافها بالطائرات المسيّرة والصواريخ

وقدّمت الناشطة اليمنية سميرة عبد هللا الحوري في تغريدة لها، التي رصدها "المشهد اليمني" أمس تعازيها لزينبيات صنعاء.

وأضافت الحوري تعازيها لآل الحمزي والحمراني والمتوكل والظرافي، الذين قدّموا بناتهم ضحايا مقابل إرضاء الحاكم الإيراني إيرلو.

وأفادت مصادر مقربة من الحوثيين، في وقت سابق، أنّ إيرلو تزوج من ابنة وكيل محافظة صعدة الحمزي، دون تأكيدها أو رفضها للزيجات الأخريات، التي لا تستبعد حدوثها، والتي قد تأتي في إطار زواج المتعة المقرّ في إيران بشكل رسمي.

وأكدت المصادر عن تزايد الدعوات لتصعيد القتال ضد المملكة العربية السعودية من قبل زينبيات الحوثي، في إطار التصعيد في الحدود اليمنية – السعودية، وتكثيف الهجمات بالطائرات بدون طيار والصواريخ البالستية.

هذا، وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة قد أعلن عن مقتل سفير إيران لدى الميليشيا الحوثية حسن إيرلو متأثراً بإصابته بمرض كورونا، دون الاعتراف بمقتله بشكل رسمي.

 


آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية