الحوثيون يواصلون التنكيل بعائلة صالح والموالين له

الحوثيون يواصلون التنكيل بعائلة صالح والموالين له

مشاهدة

17/12/2017

اعتقلت جماعة الحوثيين في صنعاء، خلال الساعات الـ 24 الماضية، عشرات الضباط وشيوخ القبائل، وأعضاء في مجلسي النواب والشورى، وكثفت الميليشيات تنكيلها بقيادات حزب "المؤتمر الشعبي العام"، الموالي للرئيس الراحل علي عبد الله صالح، رغم تحذير منظمات دولية معنية بحقوق الإنسان، من عواقب الممارسات الانتقامية بحق أنصار الرئيس الراحل وأقاربه.

جماعة الحوثيين تعتقل العشرات من أنصار علي عبد الله صالح وتنهب منزل ابنته

وأشارت مصادر، إلى أنّ مسلحي الميليشيات، بقيادة محمد زيد المنصور، اقتحموا منزل زوج ابنة الرئيس الراحل، خالد الرحبي، ونهبوه بالكامل، في وقت وجهت إنذارات إلى العشرات من أقارب صالح وأنصاره، باقتحام منازلهم وإيداعهم في السجون، ما لم يتعاونوا معهم، ويرضخوا لمطالبهم، التي من أبرزها: التبرؤ من الرئيس الراحل، واتهامه بالخيانة والتآمر على الوطن، حسبما ذكرت صحيفة "الحياة" اللندنية.

منظمات إغاثة سحبت موظفيها من صنعاء بسبب سلوك الحوثيين وأعمالهم الإجرامية

وكشفت مصادر في التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، أنّ منظمات إغاثة سحبت موظفيها من صنعاء، بسبب "سلوك الحوثيين وأعمالهم الإجرامية".

وفي محافظة حجة؛ خاضت قبيلة بني سراع معارك شرسة، في مديرية الشغادرة، ضدّ الميليشيات التي تحاول اقتحام المنطقة منذ انتفاضة الرئيس الراحل، وتواجه القبيلة أعنف انتقام من الحوثيين، وقد سقط المئات من أبنائها بين قتيل وجريح، ودُمرت المنازل والمزارع فيها، ولا تزال تتعرض لقصف الحوثيين بكل أنواع الأسلحة.

 

الصفحة الرئيسية