الرئيس الفلسطيني يلتقي أردوغان لهذه الأسباب

الرئيس الفلسطيني يلتقي أردوغان لهذه الأسباب

مشاهدة

11/07/2021

التقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال زيارة الأول إلى تركيا.

وكان الدور التركي قد خفت خلال المواجهة الأخيرة بين الفلسطينيين والإسرائيلين، مقابل الدور المصري البارز الذي تدخل حتى عقد الهدنة بين الطرفين.

وقد عقد الرئيسان لقاء ثنائياً في قصر "وحيد الدين" بإسطنبول، استغرق ساعة و15 دقيقة، ثم عقدا اجتماعاً على مستوى الوفود استغرق ساعة و10 دقائق، بحسب ما أورده موقع "أحوال تركيا".

أكد الرئيس التركي أنه من غير الممكن إرساء السلام والاستقرار الدائمين في المنطقة، طالما استمرت إسرائيل في سياسات الاحتلال وضم الأراضي

وذكرت دائرة الاتصال بالرئاسة التركية في بيان أنّ الرئيسين بحثا سبل تعزيز العلاقات التركية الفلسطينية، إلى جانب التطورات الإقليمية.

وأكد الرئيس التركي أنه من غير الممكن إرساء السلام والاستقرار الدائمين في المنطقة، طالما استمرت إسرائيل في سياسات الاحتلال وضم الأراضي.

وضم الوفد التركي وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو، ورئيس دائرة الاتصال بالرئاسة فخر الدين ألطون، والمتحدث باسم الرئاسة إبراهيم قالن، ورئيس جهاز الاستخبارات هاكان فيدان.

ويريد الرئيس الفلسطيني الذي يواجه انتقادات داخلية واسعة بسبب ما وصف بأنه دور سلبي للسلطة الفلسطينية في الحرب الأخيرة بين حماس وإسرائيل، وكذلك ملف مقتل المعارض الفلسطيني اليساري نزار بنات الذي فجر احتجاجات واسعة في الضفة الغربية، يريد الخروج من شبه عزلة مع تدهور علاقاته الإقليمية والدولية ومع الضغوط الداخلية.

الصفحة الرئيسية