الكاظمي يعلن نجاح زيارته لواشنطن وهذا ما قاله

الكاظمي يعلن نجاح زيارته لواشنطن وهذا ما قاله

مشاهدة

29/07/2021

أجمل رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي مخرجات الزيارة التي قام بها إلى واشنطن والتقى خلالها الرئيس الأمريكي جو بايدن وعدداً من المسؤولين الأمريكيين.

 يأتي ذلك في وقت يستعد فيه العراق لإجراء انتخابات مبكرة في تشرين الأول (أكتوبر) المقبل، وسط تحديات عدة في مقدمتها الأمن.

 وقال الكاظمي الخميس في تغريدة عبر حسابه الرسمي على تويتر: "غادرنا واشنطن إلى بغداد الحبيبة بعد زيارة ناجحة وتفاهمات اقتصادية وسياسية وثقافية، واتفاق لنقل العلاقة الأمنية إلى التدريب والمشورة وعدم وجود قوات قتالية بنهاية العام".

الكاظمي: نتطلع إلى تعزيز التضامن الاجتماعي والسياسي لخدمة شعبنا، ونأمل بتواصل مستمر مع رئيس الولايات المتحدة لتكريس قيم التعاون والحوار

 وأضاف الكاظمي في تغريدته: "نتطلع إلى تعزيز التضامن الاجتماعي والسياسي لخدمة شعبنا ونأمل بتواصل مستمر مع رئيس الولايات المتحدة لتكريس قيم التعاون والحوار"، بحسب ما نقله موقع الحرة.

 وكان البيت الأبيض، أعلن أول من أمس، نتائج الجولة الأخيرة من الحوار الإستراتيجي بين الحكومة العراقية والإدارة الأمريكية الذي اختتم بلقاء بين الرئيس الأمريكي جو بايدن ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.

 وتمحور اللقاء بين بايدن والكاظمي، الذي ترأس وفداً رفيع المستوى من حكومته يضم وزراء كل من الخارجية والدفاع والنفط والتجارة والثقافة، بشكل أساسي حول وجود القوات الأمريكية في العراق، وعلى نطاق أوسع حول قدرة بغداد على التصدي لخلايا تنظيم داعش المتبقية.

  كما احتوت حقيبة الكاظمي جملة من الملفات المهمة، أبرزها علاقة طهران ببغداد وانعكاسها على مصالح واشنطن مع وصول الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي إلى الحُكم.

وبعد أكثر من 18 عاماً على دخول القوات الأمريكية البلاد، وقع بايدن والكاظمي، الإثنين، اتفاقاً ينهي رسمياً المهام القتالية الأمريكية في العراق بحلول نهاية العام 2021.

الصفحة الرئيسية