بالصور.. دراسات علمية تنسف المعلومات السابقة عن آلية عمل كورونا وأعراض جديدة للمرض

كورونا

بالصور.. دراسات علمية تنسف المعلومات السابقة عن آلية عمل كورونا وأعراض جديدة للمرض

مشاهدة

15/04/2020

ما زال العلماء والأطباء يخوضون معركتهم ضد فيروس كورونا المستجد، باحثين في خصائصه لمحاولة فهمه والتوصل لعلاج يقضي عليه؛ فقد توصلت دراسات حديثة إلى معلومات جديدة تنسف ما سبق تداوله عن آلية عمل الفيروس، كما توصلت أخرى إلى أعراض جديدة لم تكن معروفة من قبل.

دراسة حديثة: فيروس كورونا المستجد لا يُهاجم الجهاز التنفسي بصورة مباشرة كما هو سائد، بل يهاجم كريات الدم الحمراء

كورونا يهاجم كريات الدم
خلصت ورقة بحثية نشرها موقع "ChemRxiv"، الذي تديره الجمعية الكيميائية الأمريكية والجمعية الملكية للكيمياء في بريطانيا والجمعية الكيميائية الألمانية، إلى أنّ فيروس كورونا المستجد لا يُهاجم الجهاز التنفسي بصورة مباشرة كما هو سائد أو مفهوم حتى اليوم، بل يهاجم كريات الدم الحمراء.
وبحسب الدراسة، فإنّ كورونا لا يُصيب الجهاز التنفسي بصورة مباشرة بل يُهاجم كريات الدم الحمراء وتحديداً سلسلة "بيتا 1"؛ فمن المعروف أنّ كريات الدم الحمراء هي خلايا تحمل الأكسجين وتنقله إلى باقي خلايا الجسم، التي تحتوي على بروتين الهيموغلوبين، الذي يحمل الأكسجين عبر الارتباط به، كما يحتوي على عنصر الحديد.

فيروس كورونا المستجد لا يُهاجم الجهاز التنفسي بصورة مباشرة كما هو سائد، بل يهاجم كريات الدم الحمراء
ما يقوم به فيروس كورونا هو مهاجمة سلسلة "بيتا 1"، وسحب بروتين الهيموغلوبين، الأمر الذي يُقلل التمثيل الغذائي للحديد "Heme Metabolism" في الخلايا، ما يُسبب نقصاً بالأكسجين في الخلية نفسها، ويؤدي إلى تسمم في خلايا الرئتين ينجم عنه التهابات بسبب عدم القدرة على تبادل ثاني أكسيد الكربون الضار والأكسجين المفيد بشكل متكرر، الأمر الذي يُدمر الخلايا ويُسبب الوفاة.

اقرأ أيضاً: فيروس كورونا.. دراسة حديثة تنسف قاعدة المترين في التباعد الاجتماعي!
ووفقاً للدراسة، من الممكن أن يمنع دواء الكلوروكين، الفيروس من مهاجمة بروتين الهيموغلوبين إلى حد معين، ويخفف بشكل فعّال من أعراض ضيق التنفس، بحسب موقع "العربية".
وشاع استخدام الكلوروكين في العالم منذ أكثر من نصف قرن، لمعالجة الملاريا وبعض الأمراض المُعدية الأخرى، حيث تم الاعتماد عليه عام 1949 ‪ بوصفه دواءً يقوّي نظام المناعة للإنسان ليتصدى الأخير للأمراض والأوبئة ويقاوم الألم والحمى والالتهابات؛ فقد لجأت منظمة الصحة العالمية ومنظمات طبية غير حكومية أخرى، مثل أطباء بلا حدود إلى استخدامه لعلاج المصابين بوباء الملاريا في كثير من مناطق العالم.

يمنع دواء الكلوروكين فيروس كورونا من مهاجمة بروتين الهيموغلوبين في الدم
أعراض جديدة
لاحظ أطباء في إيطاليا وإسبانيا، أكبر بؤرتين لانتشار الوباء في أوروبا، ظهور علامات جديدة على جسد الإنسان تؤكد إيجابية إصابته بالفيروس؛ كظهور كدمات على القدمين لدى بعض المرضى، أو ظهور بقع أرجوانية اللون تشبه علامات الإصابة بمرض الجدري المائي.

ظهور كدمات على القدمين تُشير إلى إيجابية الإصابة بالفيروس

ومن بين الحالات التي تمّ الإبلاغ عنها في وقت مبكر، حالة فتى يبلغ من العمر 13 عاماً في إيطاليا، حيث ظن الأطباء أنه تعرّض للدغة حشرة، ولم يتم إجراء اختبار فيروس كورونا له بسبب الظروف السيئة التي كانت تعانيها إيطاليا، إلى أن بدأت تظهر عليه أعراض المرض المعتادة، مثل الحمى والألم العضلي والصداع والحكة الشديدة.

لاحظ أطباء في إيطاليا وإسبانيا أنّ ظهور كدمات على القدمين أو بقع أرجوانية اللون على جسد الإنسان تُشير إلى إيجابية الإصابة بالفيروس

وظهر أول تقرير رسمي عن "كدمات وبقع" لدى الأطفال الذين يعانون "كوفيد 19" في 29 آذار (مارس)؛ أي بعد أسابيع من بدء تسجيل الإصابات المؤكدة بكورونا، وفي الوقت الحالي يعاني واحد من كل 5 مرضى في المستشفيات الإيطالية، حالة جلدية غريبة في القدمين.
وبحسب المجلس العام الإسباني لطب الأقدام، الذي أنشأ قاعدة بيانات لحالات المصابين بـ"كوفيد 19" المحتملة وأولئك الذين لديهم جروح وكدمات على أقدامهم، فإنّ حالات عديدة لإصابات القدم لوحظت بين المرضى في دول مختلفة مثل إيطاليا وفرنسا وإسبانيا.

اقرأ أيضاً: هل يبقى كورونا في الهواء بعد مغادرة المريض المكان؟ دراسة حديثة تُجيب
وطالب المجلس الآباء بضرورة عزل أبنائهم في حال ظهور مثل تلك العلامات على أقدامهم، إلى أن يتم التأكد من أنها أعراض عادية وليست لها علاقة بمرض "كوفيد 19"، وفق ما أورد موقع "سكاي نيوز".

 

 

يذكر أنّ منظمة الصحة العالمية كانت قد حذرت من تخفيف الحظر في كل الدول، موضحة أنّ تراجع الإصابات المحالة للمستشفيات لا يعني انتهاء خطر وباء كورونا، بحسب تعبيرها، وتسبّب فيروس كورونا المستجد بوفاة ما يزيد عن 126 ألف شخص، فيما تخطى عدد الإصابات المليونين حول العالم، حتى الآن.

الصفحة الرئيسية