بالفيديو.. اعتداء عنصري يهدد قطاع السياحة في تركيا... ما القصة؟

بالفيديو.. اعتداء عنصري يهدد قطاع السياحة في تركيا... ما القصة؟

مشاهدة

16/05/2021

تداولت عدة صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لمجموعة من الأتراك العنصريين وهم يعتدون على عائلة كردية من إقليم كردستان العراق "هولير" أثناء تواجدها في مرسين بقصد السياحة، ما أدى إلى إصابة رب الأسرة بجروح بليغة.

وبحسب رواد التواصل ومواقع إعلامية، فإنّ مجموعة مؤلفة من 4 مواطنين أتراك قاموا بالاعتداء على عائلة كردية من هولير خلال توجهها إلى مدينة أنطاليا، على الطريق الرئيسي في مرسين، بالحجارة والشتائم، في محاولة لقتلهم، وفق ما نقلت وكالة روداوو.

 

صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي تتداول مقطع فيديو لمجموعة من الأتراك العنصريين وهم يعتدون على عائلة كردية في مرسين

وأضاف النشطاء أنّ تلك الاعتداءات العنصرية ستؤدي إلى انهيار كبير في القطاع السياحي الذي تعتمد عليه تركيا في تحسين الأوضاع الاقتصادية المتردية.

وأفادت المعلومات أنّ الدوافع وراء الاعتداء والإهانة التي تعرضت لها الأسرة الكردية هي عنصرية، ما أدى إلى إصابة رب الأسرة بجروح بليغة، إضافة إلى إصابة ابنه البالغ من العمر 12 عاماً، وقد تم نقلهما إلى أحد المشافي للمعالجة.

وفور انتشار الفيديوهات والصور الموثقة للحادثة، تواصلت سلطات إقليم كردستان العراق مع الجهات التركية الرسمية، من بينها القنصلية العامة التركية في عاصمة الإقليم أربيل، مطالبة إياها بالتحقيق في الحادثة، ومعاقبة المعتدين على العائلة الكردية العراقية .

وفي بغداد، دانت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب العراقي تعرض العائلة العراقية للاعتداء العنصري، مطالبة السلطات التركية بفتح تحقيق عاجل في الموضوع.

 

سلطات إقليم كردستان العراق تطالب الجهات التركية الرسمية بالتحقيق في الحادثة، ومعاقبة المعتدين

وقال رئيس اللجنة شيركو ميرويس، في بيان: "أسرة عراقية من إقليم كردستان تعرضت لاعتداء عنصري، ومحاولة القتل بالضرب بالحجارة والشتم، من قبل مجموعة عنصرية في مدينة مرسين التركية التي يتواجدون فيها لغرض السياحة، ما أدى إلى تعرض رب الأسرة إلى إصابات بليغة نقل على إثرها إلى المستشفى".

وأضاف البيان: "ندين هذه الاعتداءات العنصرية المتكررة، التي يتعرض لها بعض السياح والمقيمين من الجالية العراقية، ونطالب الحكومة التركية بفتح تحقيق في ملابسات هذا الحادث، وإنزال العقوبة بالمجرمين".

وكثيراً ما تتكرر حوادث مماثلة بالاعتداء على السياح، خاصة العرب والأكراد منهم في تركيا، ففي عام 2019 قامت مجموعة من الأتراك بالاعتداء على العشرات من المصطافين العراقيين الأكراد في مدينة طرابزون شمالي تركيا، على خلفية التقاط بعض أولئك السياح صوراً لهم، وهم يرفعون علم كردستان.

الصفحة الرئيسية