بعد ذعر ورق الحمام.. الأمريكيون يقبلون على استهلاك صبغة الشعر!

بعد ذعر ورق الحمام.. الأمريكيون يقبلون على استهلاك صبغة الشعر!

مشاهدة

13/04/2020

أثّر الحجر المنزلي الذي عاشه الأمريكيون في الأسابيع الماضية بسبب انتشار فيروس كورونا، على عاداتهم الشرائية بشكل كبير؛ فبعد إقبال الناس بشكل كبير على استهلاك السلع الأساسية وورق التواليت في الفترة الماضية، تشهد مستلزمات أخرى كمستلزمات التجميل والعناية الشخصية إقبالاً غير اعتيادي اليوم.

أقبل الأمريكيون على استهلاك الصبغات وأدوات تشذيب وقص الشعر بعد أن أمرت المدن والولايات بإغلاق الأعمال غير الضرورية

وارتفعت مبيعات الصبغات وأدوات تشذيب وقص الشعر بعد أن أمرت المدن والولايات بإغلاق الأعمال غير الضرورية في أواخر آذار (مارس).
وفي هذا السياق، قال الرئيس التنفيذي لشركة "وولمارت"، دوج ماكميلون، في برنامج "توداي" الذي يُعرض على شبكة إن بي سي؛ "أظهرت بيانات المبيعات أنّ بقاء الناس في منازلهم يُغيّر ميولهم الاستهلاكية".

اقرأ أيضاً: من حجره الصحي.. ميسي يوجّه رسالة لهؤلاء
وأضاف ماكميلون؛ "بات الناس بحاجة إلى قصة شعر، لذلك بدأت في رؤية المزيد من أدوات تشذيب اللحية وصبغات الشعر وأشياء من هذا القبيل"، موضحاً أنّ الأمريكيين باتوا يُقبلون بشكل أكبر على شراء مصادر ترفيه مثل الألعاب والألغاز لتمضية الوقت في العزلة الذاتية في منازلهم بعد قرارات وتدابير الإغلاق.

اقرأ أيضاً: فيديو كليب مشترك بين إليسا وهيفاء وهبي.. كيف حُلت مشكلة التباعد الاجتماعي؟ (فيديو)
ومن الجدير بالذكر أنّ بعض التقارير كانت قد لاحظت أن الأمريكيين يقضون وقت فراغهم في الطهي وصنع الخبز، حيث كشفت البيانات الصادرة عن شركة "نيلسن" نمواً كبيراً في مبيعات خميرة الخبز، متفوقة على أيّ منتج استهلاكي آخر في الأسبوعين الأخيرين من آذار (مارس)، حيث ارتفعت مبيعاتها بنسبة 647 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من العام 2019.

 


الصفحة الرئيسية