تقرير: ارتفاع معدل زيجات الأطفال في إيران

تقرير: ارتفاع معدل زيجات الأطفال في إيران

مشاهدة

21/08/2021

ارتفعت نسبة زواج القاصرات في إيران بنسبة 10.5 في المئة العام الإيراني الذي انتهى في 20 مارس 2021، مقارنة بالعام السابق، وفق أرقام مركز الإحصاء الإيراني.

ونقل موقع "إيران إنترناشيونل" أن النسبة تتعلق القاصرات اللواتي تترواح أعمارهن بين 10 و 14 سنة.

ووفق أرقام المركز، تزوجت 31379 فتاة قاصر فيما سجل العام السابق تزويج 28373 فتاة قاصر.

وتقتصر أرقام المركز على زيجات الأطفال التي تم تسجيلها رسميا. وأضاف مركز الإحصاء أن 20 فتى دون سن 15، وفتاة دون العاشرة، تزوجا العام الماضي.

وتشير الأرقام إلى تسجيل 725 حالة طلاق لفتيات تتراوح أعمارهن بين 10 و14 سنة العام الماضي. 

وينقل الموقع أن "مسح الزيجات المسجلة في العام الماضي يظهر زواج 154242 فتاة تتراوح أعمارهن بين 15 و19 عامًا، بزيادة قدرها 6 في المئة، مقارنة بالعام السابق عليه، وتزوج 21278 فتى تتراوح أعمارهم بين 15 و19 عامًا في العام الماضي، بزيادة قدرها 12 في المئة مقارنة بالعام السابق عليه".

وتظهر الأرقام تسجيل "ما مجموعه 13991 حالة طلاق لفتيات تتراوح أعمارهن بين 15 و19 سنة، وتم تسجيل 686 حالة طلاق للفتيان الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و19 سنة خلال العام الماضي" بحسب ما نقل الموقع عن تقرير مركز الإحصاء.

ويقول الموقع إنه "بالإضافة إلى التقاليد المحلية والدينية، أدى انتشار الفقر وارتفاع قروض الزواج، وفقًا لبعض المسؤولين، إلى زيادة زواج الأطفال".

والشهر الماضي، أطلقت السلطات الإيرانية تطبيقا إلكترونيا مطابقا للتعاليم الإسلامية، يهدف إلى تشجيع الزواج بين أبناء الجيل الشاب في البلاد، وفق التلفزيون الرسمي.

ويحمل التطبيق اسم "همدم" ("شريك" أو "شريكة" بالفارسية)، ويتيح لمستخدميه "البحث واختيار" الزوج أو الزوجة، وفق ما أورد التلفزيون.

وعندما تحصل مطابقة بين ذكر وأنثى، يتم "تعريف العائلتين إلى بعضهما البعض في حضور خدمة استشاريين" يقومون بـ"مرافقة" الشريكين في الأعوام الأربعة التي تلي الزواج.

عن "الحرة"

الصفحة الرئيسية