تونس: السبسي يتدخل في قضية الجهاز السري.. هذا ما قاله

تونس: السبسي يتدخل في قضية الجهاز السري.. هذا ما قاله

مشاهدة

13/03/2019

أعلنت الرئاسة التونسية، أمس، أنّ الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، يتابع قضية "الجهاز السري" الذي زعمت هيئة دفاع محلية أنّ حركة النهضة الإخوانية أنشأته لـ "تنفيذ اغتيالات".

جاء ذلك لدى استقبال السبسي، في قصر قرطاج، وفداً عن مجموعة من نواب البرلمان، قدموا مؤخراً شكوى قضائية تطالب بالبحث في المزاعم المذكورة؛ بحسب ما نقلت "سبوتنيك" عن صحيفة "الشروق".

ونقل بيان صادر عن الرئاسة التونسية، عن ريم محجوب، أحد أعضاء الوفد الممثل للنواب، قولها: إنّ "اللقاء مثّل مناسبة لإطلاع رئيس الدولة، بصفته رئيساً لمجلس الأمن القومي، على حيثيات الشكوى المرفوعة".

السبسي يتابع قضية "الجهاز السري" ويؤكّد أنّه يهدد الأمن القومي لذلك وجب التدخل

وأضافت أنّه جرى أيضاً إطلاع السبسي على "مستجدات القضية الأصلية، وما حفّ بها من بطء في الإجراءات، وتعطّل في مسار كشف حقيقة اغتيال الشهيدين؛ شكري بلعيد، ومحمد البراهمي"، بحسب وكالة "الأناضول".

وأثار السبسي قضية "الجهاز السري" في اجتماع لمجلس الأمن القومي التونسي، أول من أمس، بحضور رئيس الحكومة.

وفي شريط فيديو بثته الصفحة الرسمية للرئاسة التونسية عبر فيسبوك؛ قال السبسي، خلال اجتماع مجلس الأمن القومي، الذي يضمّ رئيس البرلمان ورئيس الحكومة ووزراء الدفاع والعدل والمالية والخارجية: إنّ "الجهاز السري يهدد الأمن القومي لذلك وجب التدخل".

وفي أكثر من مناسبة؛ اتهمت هيئة الدفاع عن المعارضين اليساريين، بلعيد والبراهمي، حركة النهضة بامتلاكها "جهازاً سرياً" مهمته الاغتيالات.

 

 

الصفحة الرئيسية