حكم جديد على مرشد الإخوان في مصر بقضية "عنف العدوة"

حكم جديد على مرشد الإخوان في مصر بقضية "عنف العدوة"

مشاهدة

24/09/2018

أصدرت محكمة جنايات مصرية، أمس، حكماً جديداً بالسجن المؤبد على محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة، وهو الأحدث في سلسلة من الأحكام المختلفة بحقّ الرجل، البالغ من العمر 75 عاماً.

وأضافت المصادر، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز" للأنباء، أنّ محكمة جنايات المنيا حكمت، أمس، على بديع و87 آخرين، بالسجن المؤبد، في إعادة محاكمتهم في القضية المعروفة إعلامياً باسم "عنف العدوة"، وذلك في إشارة إلى الاحتجاجات العنيفة التي اندلعت في المدينة الواقعة بمحافظة المنيا بصعيد مصر، يوم 14 آب (أغسطس) 2013.

محكمة جنايات مصرية تحكم على بديع و87 آخرين بالسجن المؤبد في قضية "عنف العدوة"

وذكرت المصادر؛ أنّ الحكم تضمن معاقبة عشرات آخرين بالسجن لفترات تتراوح من عامين إلى 15 عاماً، وبراءة 463 آخرين.

وعُقدت جلسة النطق بالحكم، أمس، في معهد أمناء الشرطة في القاهرة.

واندلعت احتجاجات عنيفة في أنحاء مختلفة في مصر، في 14 آب (أغسطس) 2013، رداً على فضّ قوات الأمن لاعتصامَين لمؤيّدي الرئيس السابق محمد مرسي، المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين، ومقتل المئات من المعتصمين، وكان المتعصمون يطالبون بعودة مرسي، الذي أعلن الجيش عزله، في تموز (يوليو) 2013، إثر احتجاجات حاشدة على حكمه.

وقالت المصادر: إنّ النيابة وجهت للمتهمين في قضية "عنف العدوة"، وعددهم أكثر من 750 متهماً، عدة اتهامات؛ من بينها قتل رجلَي شرطة، والشروع في قتل خمسة أشخاص، والاعتداء على قسم للشرطة، وإحراقه، واستعراض القوة، والتجمهر.

وصدرت من قبل ثلاثة أحكام على بديع بالإعدام، في عدة قضايا، من بينها قضية "عنف العدوة"، لكنّ محكمة النقض، وهي أعلى محكمة مدنية في البلاد، ألغت هذه الأحكام، وأمرت بإعادة المحاكمات، كما صدرت في حقّه عدة أحكام بالسجن في قضايا أخرى، من بينها ثلاثة أحكام نهائية بالسجن المؤبد.

 

 

الصفحة الرئيسية