"حوثنة اليمن" آخر انتهاكات الميليشيات الانقلابية

"حوثنة اليمن" آخر انتهاكات الميليشيات الانقلابية

مشاهدة

24/10/2018

حذر وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، أمس مما أسماها "حوثنة الدولة اليمنية"، في ظل تهديد آلاف الموظفين بالطرد من قبل الميليشيات الحوثية.

تهديد آلاف الموظفين المنقطعين عن العمل والعاملين تحت سلطة الشرعية بالطرد من قبل الميليشيات الحوثية

وكشف الإرياني، أنّ الميليشيات الحوثية تعد كشوفات بأسماء عشرات الآﻻف من الموظفين الذين أسمتهم (المنقطعين عن العمل، والعاملين تحت سلطة الشرعية) تمهيداً لفصلهم من وظائفهم في كافة وحدات الجهاز الإداري للدولة المركزية والمحلية والاقتصادية والمستقلة والملحقة والصناديق الخاصة.

وأضاف، في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي على تويتر، أنّ قرارات الفصل تلك التي تستهدف عشرات الآلاف من الموظفين من أجل استبدالهم بعناصر الميليشيات الحوثية رغم نهب المرتبات لثلاثة أعوام متواصلة، تأتي في إطار مساعي الميليشيات لـحوثنة الدولة من خلال إحلال عناصرها وتصفية معارضيها داخل الجهاز الإداري للدولة.

قررت جماعة ميليشيا الحوثيين فصل الموظفين العموميين المنقطعين عن العمل والمشاركين مع التحالف العربي لدعم الشرعية الذي تقوده السعودية. وأصدرت وزارة الخدمة المدنية والتأمينات في حكومة الحوثيين "الانقلابية" تعميماً نشرته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" الأحد الماضي، إلى الوزراء ومحافظي المحافظات ورؤساء القطاعات الحكومية في مناطق سيطرة الجماعة، لموافاتها بأسماء وبيانات الموظفين المنقطعين عن العمل و المشاركين مع  التحالف العربي وذلك خلال سبعة أيام كحد أقصى.

 

 


الصفحة الرئيسية