خلال 5 أيام... ميليشيات الحوثي تخسر نحو 100 من قياداتها العسكرية

خلال 5 أيام... ميليشيات الحوثي تخسر نحو 100 من قياداتها العسكرية

مشاهدة

19/01/2022

لقي أكثر من (100) من ميليشيا الحوثي الإرهابية مصرعهم في مواجهات متفرقة مع القوات الحكومية وقوات ألوية العمالقة الجنوبية، وغارات جوية لمقاتلات التحالف العربي، في عدة مواقع وأهداف قتالية.

وتزايدت خسائر ميليشيا الحوثي البشرية خلال الأسابيع الماضية، منذ دخول قوات ألوية العمالقة الجنوبية على خط المواجهات معها في محافظتي شبوة ومأرب.

قتل نحو (105) من ميليشيا الحوثي، معظمهم قيادات ميدانية، تمنحهم الميليشيا التابعة لإيران رتباً عسكرية (افتراضية) عليا

وخلال (5) أيام ماضية، قُتل نحو (105) من ميليشيا الحوثي، معظمهم قيادات ميدانية، تمنحهم ميليشيا الحوثي رتباً عسكرية (افتراضية) عليا، قبل إعادتهم لذويهم جثثاً ممزقة وأشلاء يصعب التعرف على هوية بعضها، منهم (10) عناصر حوثية برتبة (عقيد)، و(8) برتبة (مقدم)، بالإضافة إلى (12) عنصراً برتبة افتراضية (رائد)، وفق ما نقل موقع "يمن نيوز".

وخلال الفترة ذاتها، شيّعت ميليشيا الحوثي جثث (16) عنصراً من قتلاها برتبة افتراضية (نقيب)، و(26) برتبة (ملازم أول)، و(14) برتبة (ملازم ثانٍ)، بالإضافة إلى (16) عنصراً برتبة (مساعد)، يليهم في المرتبة الأخيرة (4) جنود.

ونشرت ميليشيات الحوثي الانقلابية على وسائل إعلامها قائمة بأسماء القتلى، منهم قيادات برتب "عقيد"، و"مقدم"، و"رائد"، و"نقيب".

ميليشيات الحوثي تعترف بمقتل عشرات آخرين قامت بتشييعهم في محافظات ذمار وشرق تعز وحجة وريمة والحديدة

ومن بين القيادات الميدانية الذين تمّ تشييعهم: "علي أحمد يحيى مقبل قاربه برتبة "عقيد"، وإبراهيم محمد محسن علي صوفان برتبة "مقدم"، و"زياد المؤيد" و"محمد زهير" برتبتي "رائد".

واعترفت ميليشيات الحوثي بمقتل عشرات آخرين، قامت بتشييعهم في محافظات ذمار وشرق تعز وحجة وريمة والحديدة.

وتتكبد ميليشيات الحوثي خسائر كبيرة وغير مسبوقة في جبهات القتال في شبوة ومأرب على أيدي قوات العمالقة وقوات الجيش اليمني، فضلاً عن غارات لمقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية.

وقد قدّر الجيش اليمني خسائر ميليشيات الحوثي خلال 2021 بأكثر من (27) ألف مقاتل خلال معركة مأرب.  

الصفحة الرئيسية