دبي تستبدل جوازات السفر في الرحلات الجوية ببصمة العين.. تفاصيل

دبي تستبدل جوازات السفر في الرحلات الجوية ببصمة العين.. تفاصيل

مشاهدة

08/03/2021

أطلقت إمارة دبي أمس مشروعاً لاستخدام بصمة العين والوجه في البوابات الذكية في مطارها عوضاً عن جواز السفر والأوراق الثبوتية، لتضاف إلى قائمة طويلة من المعاملات التكنولوجية والمتطورة التي تشتهر بها الإمارات.

وأشار مساعد المدير العام لشؤون المنافذ الجوية بإقامة دبي العميد طلال الشنقيطي إلى أنّ الإجراءات الجديدة لتسجيل المسافرين لن تتطلب اللجوء لاستخدام أيّ أوراق ثبوتية، فقط يتم الاعتماد على الوجه والعين كبصمة رئيسية للمغادرين والقادمين إلى مطارها الدولي، الذي يُعدّ من أكثر المطارات حركة في العالم، وفقاً لما نقلته وكالة الأنباء الإماراتية (وام).

أشار الشنقيطي إلى أنّ تدشين البوابات الذكية أو رحلة المسافر الذكي في مطارات دبي تختصر رحلة المسافر إلى النصف مقارنة بالفترة السابقة

ويمكن من خلال استخدام البصمة البيولوجية "الاستغناء عن موضوع الأوراق، ومن ضمنها جوازات السفر والبورد (بطاقة الصعود إلى الطائرة المرفقة بالتذاكر)"، وفقاً للشنقيطي.

وأشار الشنقيطي إلى أنّ "تدشين البوابات الذكية أو رحلة المسافر الذكي في مطارات دبي تختصر رحلة المسافر إلى النصف مقارنة بالفترة السابقة"، وذكر المسؤول أنّ الوقت الذي يتطلبه إنهاء إجراءات رحلة السفر "من التدقيق على الجواز إلى مأموري الجوازات والدخول لاستراحة الركاب إلى البوابة الأخيرة وهي ركوب الطائرة لا تستغرق أكثر من 10 ثوانٍ".

وأكد أنه خلال إجراءات الرحلة كاملة لن يتمّ استخدام أيّ أوراق ثبوتية، فقط يتم الاعتماد على الوجه والعين كبصمة رئيسية.

ويمكن للمسافر النظر إلى الكاميرا مُجدّداً خلال الصعود إلى الطائرة ليصبح "معرَّفاً" لدى شركة الطيران.

أمّا في بوابات الدخول إلى البلاد، فقد قامت الإمارة بإلغاء عملية تسجيل الدخول "تشيك إن"، إذ يمكن للمسافر النزول من الطائرة والتوجه مباشرة إلى البوابات الذكية واستلام الحقائب.

 

الصفحة الرئيسية