رئيس حزب تركي معارض يحذر أردوغان من "قناة إسطنبول".. لماذا؟

رئيس حزب تركي معارض يحذر أردوغان من "قناة إسطنبول".. لماذا؟

مشاهدة

13/04/2021

رئيس حزب الديمقراطية والتقدم علي باباجان حذّر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من الافتتان بإنشاء "قناة إسطنبول" البحرية، والتي ستمثل عبئاً على المواطن التركي.

وقناة إسطنبول هي مجرى مائي موازٍ لمضيق البوسفور، على بعد 30 كيلومتراً منه، في اتجاه الغرب، ويهدف المشروع إلى تغيير وجه النقل البري والبحري في تركيا، ويخفف من الضغط على قناة البوسفور في الشرق، التي تُعتبر من أكثر الممرات المائية ازدحاماً، وتشهد كثافة ملاحية هي الأعلى على الصعيد العالمي.

باباجان: هذا المشروع سيرهن تركيا بأكملها لصالحه، الأمر الذي سيفاقم الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد

وقال باباجان، بحسب ما أورده موقع "مرصد مينا": أريد من هنا مخاطبة الرئيس، وأريد تحذير الحكومة، لا تلهثوا وراء مطامع قصيرة الأجل، فالحكومة حتى الآن لم تقدّم أيّ تفاصيل صحيحة بخصوص تكلفة هذا المشروع، وكل ما قيل في هذا الصدد عبارة عن تصريحات هنا وهناك تتحدث عن تكلفة مبدئية تصل إلى 20 مليار دولار، وقد تصل إلى 60 ملياراً.

ولفت رئيس حزب الديمقراطية والتقدم إلى أنّ أي رقم من هذه الأرقام سيشكل ديناً وعبئاً كبيراً سوف يئنّ تحته المواطنون على مدار أعوام، ما يعني أنّ هذا المشروع سيرهن تركيا بأكملها لصالحه، الأمر الذي سيفاقم الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد.

وحذّر باباجان الحكومة من المساس باتفاقية "مونترو" التي تتجلى أهميتها حالياً في الحفاظ على أمن تركيا، وتوازن البحر الأسود، ولا سيّما في ظل التوترات القائمة حالياً بين روسيا وأوكرانيا، والتي تزداد وتيرتها خلال هذه الأيام.

الصفحة الرئيسية