رسالة من "حزب الله" الهندي لإسرائيل ... ما القصة؟

رسالة من "حزب الله" الهندي لإسرائيل ... ما القصة؟

مشاهدة

01/02/2021

أفادت القناة 13 الإخبارية الإسرائيلية بأنّ الرسالة التي تمّ العثور عليها بالقرب من مكان الانفجار خارج السفارة الإسرائيلية في الهند الأسبوع الماضي، كانت بمثابة تهديد بقتل السفير، رون مالكا، وكانت موجهة من "حزب الله الهندي"، الذي يُسمع عنه للمرّة الأولى.

وانفجرت قنبلة صغيرة أمام مقرّ السفارة الإسرائيلية في الهند الجمعة الماضية، ولم تسفر عن ضحايا، وذلك بالتزامن مع ذكرى إقامة علاقات دبلوماسية بين دلهي وتل أبيب.

وكانت الرسالة مكتوبة بخط اليد وباللغة الإنجليزية، مليئة بالأخطاء النحوية والإملائية، وموجهة إلى سفير إسرائيل رون مالكا، مشيرة إليه على أنه "إرهابي تابع لأمّة إرهابية"، بحسب ما أورده موقع "روسيا اليوم".

 

حذّرت الرسالة "مالكا": لا يمكنك التوقف على أي حال، بغض النظر عن مدى صعوبة الاختيار، يمكننا إنهاء حياتك في أي وقت وفي أي مكان

 وبدأت الرسالة: "هذا مجرّد مقطع دعائي تمّ تقديمه لك، عن كيف أنه يمكننا مراقبتك، حتى عندما تأكل فطيرتك".

وحذّرت الرسالة من أنّ "مالكا" في مرمى النيران، وقالت: "لا يمكنك التوقف على أي حال، بغضّ النظر عن مدى صعوبة الاختيار، يمكننا إنهاء حياتك في أي وقت وفي أي مكان".

وقالت: "لا نريد أن تسيل دماء الأبرياء من حولك".

وأعلنت أنّ جميع "المشاركين والشركاء" في "الإيديولوجية الإرهابية الإسرائيلية سينتهون من الوجود" وحذّرت الرسالة: "استعد الآن لانتقام كبير وأفضل لأبطالنا".

ثمّ أدرجت أسماء "الشهداء"؛ قائد فيلق القدس السابق في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، الذي قتل مع أبو مهدي المهندس، الذي كان قائداً سابقاً في "الحشد الشعبي" العراقي، في غارة جوية أمريكية بطائرة بدون طيار في  كانون الثاني (يناير) 2020، ومحسن فخري زاده، مهندس البرنامج النووي الإيراني، الذي تمّ اغتياله في هجوم في تشرين الثاني (نوفمبر) 2020، وقد اتهمت طهران إسرائيل بتنفيذه.

الصفحة الرئيسية