طالبان توجه رسالة إلى دول العالم خصوصاً المسلمة... فما هي؟

طالبان توجه رسالة إلى دول العالم خصوصاً المسلمة... فما هي؟

مشاهدة

19/01/2022

ناشدت حكومة حركة "طالبان" في أفغانستان الدول المسلمة بالاعتراف بها رسمياً، وذلك في ظلّ أزمة اقتصادية تشهدها البلاد جرّاء توقف المساعدات للدولة، بعد وصول طالبان إلى الحكم في آب (أغسطس) الماضي.

وكانت حركة طالبان قد تعهدت بأن تقدّم نسخة مختلفة من حكمها عن الولاية السابقة في الفترة بين 1996 إلى 2001، تحترم فيها حقوق المرأة والأفغان، ولا تستهدف فيها عناصر النظام السابق، غير أنّ شهوراً من الممارسات الفعلية بعد سيطرة الحركة كشفت زيف تلك الادّعاءات.

رئيس الحكومة: أدعو الدول المسلمة لأخذ زمام المبادرة والاعتراف بنا رسمياً، ومن ثمّ آمل بأن نتمكّن من التطور سريعاً

وقال رئيس وزراء حكومة "طالبان" محمد حسن أخوند، خلال مؤتمر صحافي له في العاصمة الأفغانية كابل: "أدعو الدول المسلمة لأخذ زمام المبادرة والاعتراف بنا رسمياً، ومن ثمّ آمل بأن نتمكّن من التطور سريعاً"، بحسب ما أوردته وكالة "فرانس برس".

وأضاف: إنّ "المساعدات قصيرة الأجل ليست هي الحل، يجب أن نحاول إيجاد طريقة لحلّ المشاكل بشكل جذري".

وقد كثف المجتمع الدولي المساعدات الإنسانية التي تستهدف تلبية الاحتياجات الملحّة، لكن في الوقت الذي تعاني فيه البلاد من أزمة نقدية، ومن تدهور الوضع الاقتصادي خلال فصل الشتاء القاسي، يسقط ملايين الأفغان في براثن الفقر، بحسب المصدر ذاته.

وتحدثت مبعوثة الأمين العام للأمم المتحدة إلى أفغانستان ديبورا ليونز كذلك في المؤتمر قائلة: "إنّ الأزمة الاقتصادية الأفغانية تمثل مشكلة خطيرة يتعيّن على جميع الدول العمل على معالجتها".

وأضافت: "الأمم المتحدة تعمل على إنعاش اقتصاد أفغانستان ومعالجة المشكلات الاقتصادية بشكل أساسي".

وفي ظلّ توقف المساعدات الدولية، وضعت طالبان ميزانية لتسيير أمور الدولة لمدة الشهور الـ(3) الأولى من العام الجديد.

الصفحة الرئيسية