قيادة الإمارات بين الأكثر فاعلية عالمياً في التعامل مع "كورونا"

قيادة الإمارات بين الأكثر فاعلية عالمياً في التعامل مع "كورونا"

مشاهدة

23/04/2020

كشف تحليل أجراه معهد المحاسبين الإداريين المعتمدين في أستراليا، أن دولة الإمارات تأتي في مقدمة دول العالم من حيث فاعلية القيادة في التعامل مع تداعيات انتشار وباء «كوفيد 19»، وجاء ترتيب الدولة تاسعاً في مؤشر من 100، متقدمة على دول مثل ألمانيا واليابان وأمريكا وروسيا والصين.
وأطلق معهد المحاسبين الإداريين المعتمدين في أستراليا مؤشر تتبع القيادة، لتصنيف مدى فاعلية قيادة الدول، واستعداد الأنظمة الطبية لديها للتصدي للوباء، حيث حلت الإمارات بين 10 دول الأكثر قدرة على التعامل مع الوباء وتداعياته.
من ناحية أخرى، أعلن سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، نائب رئيس مجلس إدارة سلطة مركز دبي التجاري العالمي، عن برنامج دعم شامل لتغطية القطاعات الرئيسية المرتبطة بالأعمال التابعة لسلطة مركز دبي التجاري العالمي، والذي يشمل الفعاليات، والمنطقة الحرة، ومتاجر التجزئة، والعقارات التجارية.
وقال سموه: «يتمتع اقتصاد دبي بمرونة كبيرة وقدرة على الصمود في وجه التقلبات العالمية الشديدة وغير المتوقعة».

كما حددت دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي، مجموعة من المتطلبات والاشتراطات لإعادة افتتاح المولات والمراكز التجارية في الإمارة، بعد الحصول على الموافقات، مؤكدة أنه سيتم تطبيق مجموعة من الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وفقاً لتوصيات إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث.
وحددت ساعات العمل من 12 ظهراً إلى 9 مساء، مع استثناءات للسوبرماركت والصيدليات ومحلات الصرافة، كما فرضت بعض التقييدات على أنشطة دور السينما والنوادي الرياضية، ومراكز الترفيه، واشترطت إغلاق مناطق الجلوس العامة، وتخفيض الطاقة الاستيعابية للمول إلى 30%، ومنع من يزيد على 60 عاماً من الدخول، كما اشترطت إلزامية الكمامات والقفازات لكافة الزوار، وحث المتسوقين على إحضار الأكياس الخاصة بهم، فضلاً عن اشتراطات أخرى.
من جهة أخرى، عقدت حكومة الإمارات أمس الأربعاء، الإحاطة الإعلامية الدورية السابعة عشرة، في العاصمة أبوظبي، للوقوف على آخر المستجدات والحالات المرتبطة بفيروس «كورونا».
وأعلنت الدكتورة فريدة الحوسني المتحدثة الرسمية باسم القطاع الصحي في الإمارات، ارتفاع عدد حالات الشفاء في الدولة إلى 1546، بعد تسجيل 103 حالات جديدة، وتعافيها التام من أعراض المرض، بعد تلقيها الرعاية الصحية اللازمة.
وأكدت إجراء 31807 فحوصات جديدة لمواطنين ومقيمين بمختلف مناطق الدولة، أسهمت في كشف 483 حالة جديدة، من مختلف الجنسيات، جميعها في حالة مستقرة، وتخضع للرعاية الصحية اللازمة، ليبلغ إجمالي الحالات المسجلة في الدولة 8238 إصابة، وأعلنت تسجيل 6 وفيات من جنسيات مختلفة، ليصل إجمالي الوفيات إلى 52، متقدمة بخالص العزاء والمواساة لذوي المتوفين وأسرهم.

عن "الخليج" الإماراتية

الصفحة الرئيسية