قيادي في حزب الإصلاح الإخواني يكشف مخطط الحزب بالتعاون مع الحوثي

قيادي في حزب الإصلاح الإخواني يكشف مخطط الحزب بالتعاون مع الحوثي

مشاهدة

22/03/2020

كشف أحد قياديي حزب التجمع اليمني للإصلاح خطة الحزب لتسليم اليمن للحوثيين، بالتعاون مع قطر وتركيا.

ونشر محمد السدح، وهو شيخ من نهم، ومقرب من الشيخ حميد الأحمر، وعضو حزب الإصلاح الإخواني، تفاصيل خطة محكمة، رسمت بعد أن التقى قطريون بقيادات إخوانية بطريقة سرية في إحدى الدول العربية، واللقاءات مستمرة منذ عام ونصف، وقدمت دعماً كبيراً، وبدأت مفاوضات بين قيادات الحوثي والإخوان، وما يحدث اليوم هو جزء من تلك التفاهمات، وفق ما أورد موقع "يمن تايم".

محمد السدح: الإصلاح سلّم نهم والجوف ولديه خطة لإسقاط مأرب وشبوة وعدن بالتعاون مع الحوثي

ومن ضمن الخطة؛ أن يبدأ، بعد السيطرة على كامل الجنوب، التحشيد للحدود، وقد تكفلت قطر بتغطية كلّ تكاليف الحرب بداية من نهم حتى الحدود.

وأوضح أنّ انسحابات الإصلاح من نهم والجوف سيعقبها الانسحاب من مأرب، وبعدها إلى شبوة، وبعد الانتهاء من تسهيل الدخول إلى شبوة، يبدأ الترتيب لعدن واقتحامها والسيطرة على كلّ الجنوب، ثم بعدها يبدأ الترتيب لمهاجمة الساحل.

وقال السدح: "إسقاط نهم والجوف ومأرب ثم التوجه إلى شبوة والقوات التي هناك ستقوم بالدور نفسه التي قامت به قوات نهم والجوف ومأرب ثم التوجه إلى عدن وتسليم البلاد للحوثي مجدداً".

خطة الإصلاح الانسحاب من نهم والجوف سيعقبها الانسحاب من مأرب وبعدها إلى شبوة لتبدأ الترتيب لعدن

وأشار إلى أنّ حزب الإصلاح بثّ بين منتسبيه إشاعة بأنّ التحالف أتعبهم ولا يدعمهم، ويجب تأديبه، وأنّ دعم التحالف لطارق صالح هو طعنة في ظهرهم، وأنّ قطر وتركيا رتبتا لذلك، ومن ثم دعمهم للتوغل في السعودية.

ونشر محمد السدح فيديو على صفحته، كشف فيه معلومات وأسرار كثيرة عن خيانة حزب الإصلاح لليمن، بحسب قوله.

يذكر أنّ عملية "الاستلام والتسليم" بين جيش حزب الإصلاح الإخواني وجماعة الحوثي في نهم والجوف تمّت بسرعة وبشكل علني.

الصفحة الرئيسية