كورونا: أمريكا تنتظر الأسوأ.. ومؤشرات أوروبية بالتحسن.. ماذا عن العالم العربي؟

كورونا: أمريكا تنتظر الأسوأ.. ومؤشرات أوروبية بالتحسن.. ماذا عن العالم العربي؟

مشاهدة

05/04/2020

واصل فيروس كورونا المستجد انتشاره في أغلب دول العالم مسجلاً المزيد من الضحايا، حيث سجل في آخر إحصائية وفاة نحو 65 ألف شخص في أنحاء العالم، وإصابة نحو 1.200 مليون في 190 دولة، وفق وكالة الصحافة الفرنسية.

وتعافى من الفيروس نحو 250 ألف؛ أي ما نسبته نحو 20.5% من المصابين.

يأتي ذلك في وقت تواصل فيه الدول فرض الإجراءات الصحية والأمنية الصارمة؛ في محاولة لاحتواء الفيروس القاتل، الذي ظهر لأول مرة في مدينة ووهان الصينية، في كانون الأول (ديسمبر) الماضي.

 

 

وواصلت الولايات المتحدة تصدر الدول في أعداد المصابين؛ إذ أعلنت جامعة جونز هوبكنز الأمريكية، أمس، أنّ عدد الإصابات بكورونا في الولايات المتحدة بلغ 300 ألف و915، في حين وصل عدد الوفيات إلى 8162.

وأعلنت الجامعة الأمريكية نفسها تسجيل 1480 وفاة في الولايات المتحدة خلال 24 ساعة الماضية، في أسوأ حصيلة يومية منذ بدء انتشار الفيروس حول العالم.

وطبقا لحصيلة لـ"رويترز"؛ فقد أظهرت الاختبارات إصابة أكثر من 306 آلاف شخص بكورونا في الولايات المتحدة، وأكثر من 8300 حالة وفاة.

من جهته، توقع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن يرتفع عدد الوفيات في بلاده بشكل كبير، مجدداً تأكيده أنّ الأسبوعين المقبلين سيكونان الأصعب.

ويتوقع خبراء البيت الأبيض الطبيون وفاة ما بين 100 ألف و240 ألف أمريكي في تلك الجائحة، حتى إذا تم الالتزام بأوامر البقاء في المنازل.

أما في أوروبا فقد توفي فيها ما يزيد على 44 ألف شخص، وهو ما يمثل أكثر من ثلثي الوفيات الناتجة عن الفيروس على مستوى العالم.

 

 

وما تزال إيطاليا الدولة الأكثر تأثراً بالفيروس من حيث عدد الوفيات، حيث سجلت أكبر عدد وفيات في العالم (14 ألفاً و681)، رغم أنّ الأرقام أفادت بتسجيل 681 وفاة جديدة خلال 24 ساعة الماضية، وهو أقل من سابقه.

ورغم تواصل ارتفاع الأرقام بتسجيل أكثر من أربعة آلاف حالة إصابة جديدة، يتحدث مراقبون عن وجود مؤشرات تفيد بتحسن الوضع في ظل انخفاض عدد المرضى الذين يحتاجون للبقاء في العناية المركزة.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية، عن رئيس المجلس العلمي للحكومة، فرانكو لوكاتيلي، قوله إنّ الأرقام تشير إلى تجاوز البلاد مرحلة الذروة، ونجاح التدابير التي اعتمدت لمكافحة انتشار الفيروس.

وفي المرتبة الثانية؛ إسبانيا (11 ألفاً و744)، حيث أعلنت السلطات تمديد حالة الطوارئ حتى 25 من الشهر الجاري، بعد تسجيل 809 وفيات جديدة. كما سجلت السلطات الإسبانية نحو سبعة آلاف إصابة، ليتجاوز العدد الإجمالي 124 ألفا.

ثم تأتي فرنسا، التي سجلت 7560 وفاة جراء الفيروس، بينها 1053 سجلت في 24 ساعة الأخيرة.

وحسب الأرقام الرسمية، فإنّ بريطانيا باتت تحتل المرتبة الخامسة عالمياً في عدد الوفيات الناتجة عن كورونا، حيث تجاوزت إيران بفارق كبير.

 

 

 

وسجّلت المملكة المتحدة خلال يوم واحد 708 وفيات جديدة جراء فيروس كورونا، في عدد قياسي جديد يؤكد تسارع تفشي الوباء، الذي أودى بحياة 4313 شخصاً في البلاد، بحسب السلطات الصحية السبت.

وفي الإجمال، أحصت السلطات في بريطانيا 41 ألفاً و903 إصابات، بينها 3735 إصابة خلال 24 ساعة الأخيرة.

كما سُجلت في ماليزيا 4 وفيات جديدة، و150 إصابة، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 3500.

وفي الصين، حيث ظهر الوباء لأول مرة، أقامت السلطات حداداً وطنياً على المتوفين بفيروس كورونا المستجد.

وأعلنت لجنة الصحة الوطنية تسجيل 30 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا، أمس، بينها 25 لقادمين من الخارج، الذين تزداد حالات الإصابة بينهم، بالإضافة إلى حالات عدوى محلية.

أما في العالم العربي، الذي شهد، أمس، تسجيل أكثر من ألف إصابة جديدة بفيروس كورنا، معظمها في منطقة الخليج، في حين ارتفع عدد الوفيات في المنطقة إلى أكثر من 250.

 

 

 

 

وأفادت وزارة الصحة الجزائرية، أمس، بتسجيل 25 وفاة جديدة جراء الإصابة بفيروس كورونا، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 130.

وقررت السلطات الجزائرية تمديد حظر التجول الجزئي للحدّ من انتشار فيروس كورونا، اعتباراً من اليوم، مع ارتفاع عدد حالات الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا.

ويسري الحظر من الساعة الثالثة عصراً حتى السابعة صباحاً في العاصمة الجزائر، إضافة إلى ثماني ولايات، ومن السابعة مساء حتى السابعة صباحاً في الولايات الأخرى، باستثناء ولاية البليدة التي ستظل خاضعة لإجراء الحجر الكلي.

وفي مصر، أعلنت وزارة الصحة المصرية تسجيل 85 إصابة و5 وفيات جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع عدد الإصابات إلى 1070، وعدد الوفيات إلى 71.

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الأوقاف المصرية أنها لن تسمح بإقامة موائد إفطار جماعية في رمضان المقبل، على خلفية تفشي فيروس كورونا في البلاد.

 

 

 

 

واتخذت السلطات عدة إجراءات احترازية لمنع تفشي وباء كورونا، منها تعليق الدراسة وصلوات الجمعة والجماعة في المساجد، وفرض حظر تجول جزئي في عموم البلاد.

من جانبها، أعلنت وزارة الداخلية السعودية، أمس، عن إجراءات عزل وحظر تجول جزئي في سبعة أحياء بمدينة جدة المطلة على البحر الأحمر، في إطار إجراءات احتواء انتشار فيروس كورونا المستجد.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الصحة السعودية تسجيل 140 إصابة جديدة، ليرتفع العدد الإجمالي للإصابات إلى 2099، والوفيات إلى 29، وعدد المتعافين 420.

وأعلنت وزارة الصحة المغربية تسجيل 122 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 883، في حين بلغ عدد الوفيات 50، بعد تسجيل حالتي وفاة أمس.

وقالت وزارة الصحة التونسية إنها سجلت 58 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع الإجمالي إلى 553، وعدد الوفيات إلى 19.

وفي قطر، أعلنت وزارة الصحة تسجيل 250 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 1325.

أما في العراق، فقد أعلنت وزارة الصحة اليوم تسجيل 58 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 878.

 

 

 

 

وقالت وزارة الصحة الإماراتية إنّها سجلت 241 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع إجمالي عدد المصابين إلى 1505.

وفي الكويت، سجلت وزارة الصحة أول وفاة بفيروس كورونا، و62 إصابة جديدة ليرتفع عدد الإصابات إلى 479.

كما سجلت الصحة العمانية 25 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع عدد الإصابات إلى 277.

من جانبها، أعلنت وزارة الصحة اللبنانية تسجيل 12 إصابة، ليرتفع الإجمالي إلى 520، منها 17 حالة وفاة.

وفي فلسطين، سُجلت 11 إصابة جديدة، جميعها لعمال عائدين من إسرائيل ومخالطين لهم، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 205.

هذا وقد أعلن وزير الصحة الأردني، سعد جابر، أمس، تسجيل 13 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي عدد الإصابات إلى 323 حالة.

وكشف جابر، عبر إيجاز صحفي، عن شفاء 16 حالة من الفيروس.

الصفحة الرئيسية