كيف استقبل الأتراك خبر استقالة صهر أردوغان؟.. استطلاع رأي يجيب

كيف استقبل الأتراك خبر استقالة صهر أردوغان؟.. استطلاع رأي يجيب

مشاهدة

29/11/2020

عبّر أغلب الشعب التركي عن سعادته بنبأ استقالة صهر الرئيس رجب أردوغان، بيرات ألبيرق، من منصب وزير المالية، بسبب فشله في إدارة اقتصاد البلاد.

وأظهر استطلاع رأي في تركيا أجرته مؤسسة أوراسيا للدراسات واستطلاعات الرأي، عقب استقالة ألبيرق من منصبه، أنّ 90.2% من المواطنين ابتهجوا لسماعهم نبأ استقالة صهر أردوغان، وفق ما نقلت صحيفة "زمان" التركية.

وذكر أنّ 72% من المشاركين علموا بخبر استقالة ألبيرق من مواقع التواصل الاجتماعي، بينما أوضح 12.1% من المشاركين أنهم علموا بالاستقالة من التلفزيون والراديو، وذكر 15.8% من المشاركين أنهم علموا بالنبأ من أزواجهم وأصدقائهم ومعارفهم.

استطلاع رأي في تركيا أظهر أنّ 90.2% من المواطنين ابتهجوا لسماعهم نبأ استقالة صهر أردوغان

يُشار إلى أنّ وسائل الإعلام الرسمية والموالية لحكومة حزب العدالة والتنمية امتنعت عن إذاعة نبأ استقالة صهر أردوغان مدة 24 ساعة.

وتضمّن استطلاع الرأي، الذي كشف نتائجه مدير مؤسسة أوراسيا كمال أوزكيراز، سؤال المشاركين عمّا إذا كانوا يرون أنّ تركيا تشهد أزمة اقتصادية، وقد أجاب 24.9% من ناخبي حزب العدالة والتنمية بـ"نعم"، في حين بلغت هذه النسبة في صفوف ناخبي الحركة القومية نحو 57.2%.

وأفاد 36.8% من ناخبي حزب العدالة والتنمية أنّ تركيا تشهد أزمة اقتصادية ولو بشكل خفيف، بينما أوضح 38.3% منهم أنّ تركيا لا تعاني من أي أزمات اقتصادية.

وذكر 13.1% من ناخبي الحركة القومية أنّ تركيا تشهد أزمة اقتصادية ولو بشكل خفيف، بينما أوضح 29.7% منهم أنّ تركيا لا تعاني من أي أزمات اقتصادية.

وتضمّن استطلاع الرأي أيضاً سؤال المشاركين عمّا إذا كانوا يرغبون في عقد انتخابات مبكرة، وقد أعرب 39.1% من المشاركين عن تأييدهم للأمر، بينما رفض 48.5% من المشاركين عقد انتخابات مبكرة في تركيا.

هذا، وأكد 12.4% من المشاركين أنهم لم يحددوا موقفهم من الأمر بعد.

وقد فشل بيرات ألبيرق على مدار عامين، تولى فيهما حقيبة وزارة الخزانة والمالية، في خفض معدلات التضخم ومنع تراجع قيمة الليرة أمام العملات الأجنبية.

الصفحة الرئيسية