مجلس حكماء المسلمين يتخذ إجراء ضد صحيفة شارلي إيبدو

مجلس حكماء المسلمين يتخذ إجراء ضد صحيفة شارلي إيبدو

مشاهدة

27/10/2020

أعلن مجلس حكماء المسلمين عن عزمه رفع دعوى قضائية ضدّ صحيفة "شارلي إيبدو" الفرنسية الساخرة، التي نشرت رسوماً كاريكاتورية للنبي محمّد، عليه السلام، وكذلك ضدّ كلّ من يسيء للإسلام ورموزه.

وتواجه فرنسا موجة من الاستنكار والاحتجاجات من دول وجماهير إسلامية، وسط  دعوات لمقاطعة المنتجات الفرنسية، بعد دفاع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن حرّية الرأي والتعبير والرسوم الكاريكاتورية أيّاً ما كانت.

قرّر المجلس تشكيل لجنة من الخبراء القانونيين الدوليين لرفع دعوى قضائية على صحيفة شارلي إيبدو التي قامت بنشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبيّ محمّد

وفي إطار الأجواء المشحونة، عقد مجلس حكماء المسلمين أمس اجتماعاً برئاسة شيخ الأزهر عبر تقنية الفيديو لبحث التطورات.

وقال المجلس في بيان، بحسب ما أورده موقع الحرّة: "إنّه قرّر تشكيل لجنة من الخبراء القانونيين الدوليين لرفع دعوى قضائية على صحيفة شارلي إيبدو التي قامت بنشر رسوم كاريكاتورية مسيئة لنبيّ الرحمة، وكذلك كلّ من يسيء للإسلام ورموزه المقدّسة".

كما أعرب مجلس الحكماء عن رفضه الشديد لاستخدام لافتة حرّية التعبير في الإساءة لنبي الإسلام محمّد ومقدّسات الدين الإسلامي.

وشدّد المجلس على أنّ "حرية التعبير لا بدّ أن تأتي في إطار من المسؤولية الاجتماعية التي تحفظ حقوق الآخرين، ولا تسمح بالمتاجرة بالأديان في أسواق السياسة والدعاية الانتخابية".

وانفجرت الأزمة عقب ذبح مراهق شيشاني لمدرّس تاريخ في باريس 16 تشرين الأول (أكتوبر) الجاري، بعد عرض المدرّس على طلابه رسوم صحيفة شارلي إيبدو المسيئة إلى الرسول، بعدما طلب من الطلاب المسلمين مغادرة الفصل، وخلال تأبين المدرّس الراحل، شدّد ماكرون على أنّ بلاده لن تتخلّى عن مبدأ الحرّية في نشر الرسوم الكاريكاتورية للنبي محمّد.

الصفحة الرئيسية