مقتل 25 امرأة خلال شهر في تركيا... من المسؤول؟

مقتل 25 امرأة خلال شهر في تركيا... من المسؤول؟

مشاهدة

04/12/2021

نشرت منصة حقوقية تُعنى بحقوق المرأة في تركيا حصيلة صادمة لحوادث قتل طالت  النساء خلال شهر تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، والأسباب وراء تلك الجرائم.

وقالت منصّة "سنوقف قتل الإناث" في تقرير لها نشرته أمس: إنّ (25) امرأة قتلن الشهر الماضي، وتوفيت (21) امرأة بشكل مريب، وفق ما أوردت صحيفة زمان التركية.

وأوضح التقرير أنّ القتل يتعلق بأسباب؛ مثل الرغبة في الطلاق، ورفض المصالحة، ورفض الزواج، ورفض إقامة علاقة، ولأسباب اقتصادية.

منصّة "سنوقف قتل الإناث" أكّدت مقتل (25) امرأة خلال الشهر الماضي، ووفاة (21) امرأة بشكل مريب

وجاء في التقرير: "ما لم يتمّ تحديد الجاني، ولماذا قُتلت النساء، وما لم يتمّ إجراء محاكمة عادلة، ومعاقبة المشتبه بهم والمتهمين والقتلة بعقوبات رادعة، وتنفيذ الإجراءات الوقائية، سيستمرّ العنف في التغير من حيث الحجم".

وكان تقرير صادر عن اتحاد الجمعيات النسائية، صدر الشهر الماضي، قد أوضح أنّ (200) امرأة في تركيا قتلن، بعد قرار الرئيس رجب طيب أردوغان الانسحاب من اتفاقية إسطنبول، في آذار (مارس) الماضي.

يُذكر أنّ الانسحاب من الاتفاقية الدولية تمّ بمرسوم أصدره الرئيس أردوغان، وقد علّل القرار بأنّه خطوة "لعدم تشجيع المثلية الجنسية، وللحفاظ على بنية الأسرة التقليدية". 

ومنذ ذلك الحين، يحاول المدافعون عن حقوق المرأة الاحتجاج، والدعوة إلى العودة عن القرار، على الرغم من مزاعم الحكومة أنّ قوانين تركيا ودستورها يوفران حماية أفضل للمرأة.


آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية