من سيحمي أكراد سوريا من أردوغان؟

من سيحمي أكراد سوريا من أردوغان؟

مشاهدة

19/02/2019

دعا أكراد سوريا الدول الأوروبية إلى "عدم التخلي عنهم" بعد انتهاء المعارك التي يخوضونها ضدّ داعش، والمساهمة في نشر قوة دولية في شمال سوريا، لحمايتهم من التهديدات التركية، على ضوء اقتراح واشنطن إقامة منطقة آمنة.

وقال أحد أبرز القياديين الأكراد، ويدعى ألدار خليل، في مقابلة مع وكالة "فرانس برس"، أول من أمس: إنّ "تلك الدول لديها التزامات سياسية وأخلاقية تجاه الأكراد، الذين احتووا بقتالهم تنظيم داعش، وخطر توسع تهديده الإرهابي إلى أوروبا".

بدوره، دعا القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، مظلوم كوباني، أمس، إلى بقاء ما يتراوح بين 1000 و1500 من القوات الدولية في سوريا للمساعدة في محاربة تنظيم داعش، وعبّر عن أمله في أن توقف الولايات المتحدة، على وجه الخصوص، خطط سحب قواتها بالكامل.

أكراد سوريا يدعون الدول الأوروبية إلى حمايتهم من التهديدات التركية شمال سوريا ونشر قواتها

جاءت تصريحات كوباني وفق ما نقلت "رويترز"، بعد محادثات مع عدد من كبار الجنرالات الأمريكيين والتي عرض خلالها ربما أشمل رؤية حتى الآن لطلباته، المتعلقة بمساعدات عسكرية مستمرة من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وقال كوباني لمجموعة صغيرة من الصحفيين، الذين توجهوا مع الجيش الأمريكي إلى قاعدة جوية في موقع لم يكشف النقاب عنه، في شمال شرق سوريا: "نريد غطاءً جوياً، ودعماً جوياً، وقوة على الأرض للتنسيق معنا".

وتوشك قوات سوريا الديمقراطية، التي تقودها وحدات حماية الشعب الكردية، على انتزاع آخر جيب للتنظيم في شرق سوريا بمساعدة الولايات المتحدة.

وقال كوباني: "هناك مناقشات بشأن احتمال نشر قوات فرنسية وبريطانية لدعم قوات سوريا الديمقراطية في سوريا"، مشدّداً على رغبته في أن تبقى، على الأقل، و"لو مجموعة جزئية من القوات الأمريكية في سوريا، التي يبلغ عددها حالياً أكثر من ألفين".

في المقابل؛ قال قائد القيادة المركزية الأمريكية، الجنرال جوزيف فوتيل، عقب محادثات مع كوباني: إنّه "ما يزال ينفذ الأمر الذي أصدره الرئيس دونالد ترامب، في كانون الأول (ديسمبر)، بسحب القوات الأمريكية بالكامل من سوريا".

 

 

الصفحة الرئيسية