ميليشات الحوثي تواصل سياسة تجويع اليمنيين... ماذا فعلت؟

ميليشات الحوثي تواصل سياسة تجويع اليمنيين... ماذا فعلت؟

مشاهدة

20/06/2021

رغم الحاجة الماسة لملايين اليمنيين للغذاء، منعت ميليشيا الحوثي الإرهابية أمس إنزال حمولة من القمح تابعة لبرنامج الغذاء العالمي، وأجبرتها على الخروج ومغادرة ميناء الحديدة.

وأفاد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني في تغريدات على صفحته بموقع تويتر، ليلة أمس، أنّ الميليشيا المدعومة من إيران منعت إنزال حمولة السفينة "غلوريس سي" التابعة لبرنامج الغذاء العالمي، التي تحمل 12500 طن من القمح، وأجبرتها على الخروج ومغادرة الحديدة.

ميليشيا الحوثي الإرهابية تمنع إنزال حمولة من القمح تابعة لبرنامج الغذاء العالمي، وتجبرها على الخروج ومغادرة ميناء الحديدة

وشدّد الإرياني على أنّ "هذا العمل يؤكد انتهاج الميليشيا سياسة الإفقار والتجويع، وعدم اكتراثها بالمأساة الإنسانية والحالة المعيشية لملايين المعدمين القاطنين في المناطق الخاضعة لسيطرتها.

واتهم الحوثي باستغلال أوضاع المواطنين المأساوية في مناطق سيطرته، "كورقة للمزايدة السياسية والإعلامية وابتزاز وتضليل المجتمع الدولي".

وطالب الوزير اليمني المجتمع الدولي بإدانة تلك الممارسات الإجرامية، واتخاذ الإجراءات الرادعة والكفيلة بالضغط على الحوثيين، وضمان وصول المساعدات لملايين الجوعى في مناطق سيطرتهم، مشدداً على ضرورة "وقف مساعي الميليشيا لتوسيع الكارثة الإنسانية وتحويلها إلى مادة للمساومة والابتزاز والتربح السياسي والمادي".

وكانت مصادر يمنية قد أفادت أمس بأنّ ميليشيات الحوثي الإرهابية أعاقت عمل المنظمات الأممية ومنعت وصول المساعدات، ورفضت إنزال حمولة سفينة من القمح بميناء الحديدة دون ذكر أي أسباب، وفق ما نقلت مواقع محلية.

وأضافت المصادر أنّ الميليشيات الحوثية أجبرت السفينة على الخروج ومغادرة ميناء الحديدة، مشيرةً إلى أنّ السفينة «غلوريس سي» تتبع لبرنامج الغذاء العالمي، وتحمل 12500 طن من القمح.

الصفحة الرئيسية