ميليشيات الحوثي تزعم استهداف مطارات سعودية ومصافي أرامكو

ميليشيات الحوثي تزعم استهداف مطارات سعودية ومصافي أرامكو

مشاهدة

21/11/2021

تواصل ميليشيات الحوثي الإرهابية استهداف الأعيان المدنية في المملكة العربية السعودية، رغم إحباط أغلب تلك الضربات من قبل قوات التحالف العربي وسلاح الجو السعودي.

وزعم المتحدث العسكري باسم الحوثيين يحيى سريع، في بيان له نشرته وكالة "سبوتنيك"، أنّ قوات جماعته "قصفت قاعدة الملك خالد في الرياض بـ4 طائرات مسيّرة، وأهدافاً عسكرية في مطار الملك عبد الله الدولي بجدة".

وادّعى سريع: "أنه تمّ قصف مصافي أرامكو جدة بـ4 طائرات مسيّرة، إضافة إلى هدف عسكري مهم بمطار أبها الدولي، وأهداف عسكرية مختلفة في مناطق أبها وجيزان ونجران بـ5 طائرات مسيّرة".

يحيى سريع يؤكد أنّ قوات جماعته قصفت قاعدة الملك خالد في الرياض بـ4 طائرات مسيّرة، وأهدافاً عسكرية في مطار الملك عبد الله الدولي بجدة ومصافي أرامكو

وبلغ عدد الطائرات المسيّرة المشاركة في العملية 14 طائرة من نوع "قاصف تو كيه والصماد2 والصماد 3" ، وفق مزاعم الحوثيين.

جاء ذلك بعد إعلان التحالف العربي أنه ضرب 13 هدفاً في عملية عسكرية "نوعية" ضد الحوثيين.

وأضاف التحالف في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية أمس أنّ العملية استهدفت مخازن أسلحة ومنظومات دفاع جوي واتصالات لإطلاق طائرات مسيّرة في محافظات صنعاء وصعدة ومأرب اليمنية.

وأعلن التحالف في بيان له تنفيذ 15 استهدافاً ضد الميليشيات في مأرب والبيضاء خلال الـ 24 ساعة الماضية، مشيراً إلى تدمير منظومة دفاع جوي و11 آلية عسكرية للميليشيات في مأرب، ومقتل ما يزيد على 70 عنصراً من الميليشيات في مأرب والبيضاء.

وأضاف التحالف: "نفذنا 19 استهدافاً للميليشيات بالساحل الغربي لدعم قوات الساحل وحماية المدنيين"، مشيراً إلى أنّ عمليات الساحل الغربي استهدفت مركز قيادة وسيطرة، واستهدفت موقعاً لتخزين وتوجيه الطائرات المسيّرة. وأوضح التحالف: "ندعم عمليات القوات اليمنية بالساحل الغربي خارج مناطق نصوص اتفاق ستوكهولم".

وكان تحالف دعم الشرعية في اليمن قد أعلن ليلة أمس تدمير 3 مسيّرات مفخخة، أُطلقت باتجاه المنطقة الجنوبية، معلناً عن بدء تنفيذ عملية نوعية للتعامل مع مصادر التهديد الحوثي، ودمّر التحالف مسيّرة مفخخة بالأجواء اليمنية، أطلقتها ميليشيات الحوثي من مطار صنعاء.

 

 

 

 

الصفحة الرئيسية