نائب رئيس الوزراء الأفغاني يظهر للعلن ويكذب الشائعات.. ما القصة؟

نائب رئيس الوزراء الأفغاني يظهر للعلن ويكذب الشائعات.. ما القصة؟

مشاهدة

16/09/2021

ظهر نائب رئيس الوزراء الأفغاني بالوكالة الملا عبد الغني برادر في مقطع فيديو لينفي أنباء عن إصابته بجروح في "اشتباك بين فصائل متنافسة" في حركة طالبان.

وردّاً على سؤال حول ما إذا كان قد أصيب، قال برادر: "لا، هذا ليس صحيحاً، أنا بخير وبصحة جيدة".

وأضاف: "كنت خارج كابول، ولم يكن لدي اتصال بالإنترنت للردّ على الأخبار الكاذبة".

 

الملا عبد الغني برادر يظهر في مقطع فيديو لينفي أنباء عن إصابته بجروح في اشتباك بين فصائل متنافسة في طالبان

 

المقطع القصير الذي نشره المكتب السياسي لطالبان في الدوحة على تويتر أظهر برادر جالساً على أريكة بجوار مذيع في التلفزيون الحكومي، ويبدو أنه يقرأ من ورقة.

وعن العلاقات داخل طالبان قال: "الحمد لله، نتمتع بعلاقات طيبة مع بعضنا بعضاً، ونحترم بعضنا بعضاً، علاقاتنا أفضل من الأسرة".

وجاء ذلك بعد أيام من اختفاء برادر، ممّا أثار تكهنات حول إصابته جراء إطلاق النار بين مؤيديه وأنصار شبكة حقاني.

وانتشرت الشائعات حول الخلاف منذ أواخر الأسبوع الماضي عندما اختفى برادر أحد أشهر وجوه طالبان عن الأنظار.

 

برادر يتذرع بعدم رده على الشائعات بأنه كان خارج كابول، ولم يكن لديه اتصال بالإنترنت

 

وقالت مصادر من طالبان لـ"بي بي سي": إنه غادر كابول وسافر إلى مدينة قندهار بعد الخلاف.

وكان برادر أول مسؤول بارز في طالبان يتواصل مباشرة مع رئيس أمريكي، حين تحدث هاتفياً مع دونالد ترامب في عام 2020، وقبل ذلك، وقع نيابة عن طالبان اتفاق الدوحة بشأن انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان.

وقد سيطرت حركة طالبان على أفغانستان الشهر الماضي، وأعلنت منذ ذلك الحين البلاد "إمارة إسلامية".



الصفحة الرئيسية