هذه الملفات تقلق واشنطن في الشرق الأوسط

هذه الملفات تقلق واشنطن في الشرق الأوسط

مشاهدة

28/04/2021

اتضحت ملامح السياسة الرئيسية للرئيس الأمريكي جو بايدن، والتي تفرض وجوداً أكبر للولايات المتحدة في الخارج، وتسعى لتقويض النفوذين؛ الروسي والتركي، ولكن ثمّة ملفات عدة تقلق تلك الإدارة في منطقة الشرق الأوسط. 

وقد أعرب قائد القيادة المركزية الأمريكية كينيث ماكنزي، في ندوة عبر الإنترنت حول "أولويات الاستراتيجية الأمريكية في منطقة الشرق الأوسط وما تواجهه من عقبات"، الثلاثاء، أعرب عن "قلقه من استخدام إيران لوكلائها في المنطقة، لا سيّما في العراق"، بحسب ما أورده موقع "الحرّة".

 كينيث ماكنزي: هناك قلق على مستقبل اللاجئين والنازحين في منطقة مسؤوليته، مثل مخيم الهول في سوريا

وبشأن مخيات اللاجئين في سوريا، قال ماكنزي: هناك "قلق على مستقبل اللاجئين والنازحين في منطقة مسؤوليته، مثل مخيم الهول في سوريا"، ويستقبل هذا المخيم الآلاف من زوجات وأبناء المتورطين مع تنظيم داعش من الأجانب".

وحول إيجاد حلول لمشكلة مخيم الهول في سوريا، القريب من الحدود العراقية، أشار إلى أنه لا يمكن الحديث عنها من دون "اعتماد مقاربة دولية".

وتطرّق ماكنزي إلى أنّ للولايات المتحدة "خطة انسحاب من أفغانستان، توفر الحماية لقواتنا"، مع الاستمرار بتقديم "النصح والإرشاد عن بُعد للقوات الأفغانية".

وأشار ماكنزي في الندوة إلى أنّ "المنافسة تحتدم في الفضاء السيبراني".

الصفحة الرئيسية