هذه حقيقة استدعاء سفيري المغرب من السعودية والإمارات

3426
عدد القراءات

2019-02-11

نفى وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، مزاعم تناقلتها تقارير إعلامية، الأسبوع الماضي، بشأن توتر العلاقات بين الرباط والرياض وأبوظبي.

وقال بوريطة: إنّ الخبر المتداول بشأن سحب الرباط لسفيريها في كل من السعودية والإمارات​​​ "لا أساس له من الصحة ولم يصدر عن أي مسؤول"، مؤكداً أنّ تاريخ الدبلوماسية المغربية يؤكد أنّها تعبر عن موقفها بوسائلها، وليس من خلال وكالة أنباء أمريكية، وفق "سبوتنيك".

ناصر بوريطة: الخبر المتداول بشأن سحب الرباط لسفيريها في كلّ من السعودية والإمارات​​​ لا أساس له من الصحة

وكانت وكالة "أسوشيتد برس"، قد نقلت عن مسؤولين حكوميين، قولهم إنّ المغرب انسحب من التحالف العربي الذي تقوده السعودية، في الحرب اليمنية، وقال: إنّ المغرب لم يعد يشارك في التدخلات العسكرية أو الاجتماعات الوزارية في التحالف الذي تقوده السعودية، وأضافت الوكالة أنّ المغرب استدعى سفيره إلى المملكة العربية السعودية.

في المقابل؛ نشرت صحيفة "الرياض" السعودية، الخميس الماضي، تقريراً مطولاً أشاد بأداء العاهل المغربي، الملك محمد السادس، وبجهوده في قضية الصحراء المغربية، دون التطرق للمزاعم التي أطلقتها بعض وسائل الإعلام الأمريكية والمغربية حول قطع العلاقات.

وأعادت وكالة الأنباء المغربية الرسمية نشر المقال، ما شكك في مصداقية المزاعم بشأن برود في العلاقات الرسمية بين البلدين.

وتربط المغرب والسعودية علاقات قوية تجسدت خاصة في دعم الرياض المطلق للرباط في قضية الصحراء، إضافة إلى تبادل الزيارات المستمر بين مسؤولي البلدين.

 

اقرأ المزيد...

الوسوم: