هل تتحدى مادونا دعوات المقاطعة وتغني في إسرائيل؟

صورة حفريات
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
1804
عدد القراءات

2019-05-16

أكدت المغنية الأمريكية مادونا أمس تصميمها على تقديم عرض خلال الحفلة النهائية لمسابقة "يوروفيجن" الغنائية التي تستضيفها عاصمة الكيان الصهيوني السبت، رغم دعوات المقاطعة التي أعقبت إعلانها التوجه إلى إسرائيل للمشاركة في هذا الحدث.

اقرأ أيضاً: الغناء العراقي.. في "شتاء طنطورة" وآثار العُلا

وقالت "ملكة البوب" في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام: "لن أكف عن تقديم الموسيقى لخدمة الأجندة السياسية لأي كان، كما لن أتوقف عن الوقوف علناً ضد انتهاكات حقوق الإنسان أينما كان في العالم".

مادونا: قلبي ينفطر في كل مرة أسمع فيها عن  العنف وعن سقوط أبرياء في هذه المنطقة

وكان منتجو مادونا أعلنوا مطلع نيسان (أبريل) أنّ النجمة ستقدم "عرضاً خاصاً خلال مسابقة يوروفيجن" في تل أبيب التي تستضيف نسخة هذا العام من الحدث بعد فوز المغنية الإسرائيلية نيتا بارزيلاي بمسابقة العام الماضي في البرتغال.

غير أنّ الإعلان عن مجيء مادونا أثار جدلاً كبيراً أججه خصوصاً فنانون ومنظمات من داعمي حملة "المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات" (بي دي أس)، احتجاجاً على "الانتهاكات لحقوق الفلسطينيين"، حسبما ذكرت وكالة (أ ف ب).

اقرأ أيضاً: كيف تحارب السنغال التطرف بالغناء؟

وأضافت مادونا: "قلبي ينفطر في كل مرة أسمع فيها عن سقوط أبرياء في هذه المنطقة وعن العنف الذي يُعمل في كثير من الأحيان على استدامته لخدمة الأهداف السياسية للمستفيدين من هذا النزاع المزمن".

أثار إعلان مادونا الغناء في إسرائيل جدلاً كبيراً أججه فنانون ومنظمات من داعمي حملة المقاطعة

وختمت مادونا: "آمل وأصلي لأن نتحرر قريباً من دوامة التدمير المريعة هذه بغية شق طريق جديد نحو السلام".

غير أنّ مشاركة مادونا في الحفلة الختامية لمسابقة "يوروفيجن" ليست محسومة بعد، إذ إن منظمي الحدث، أي الاتحاد الأوروبي للإذاعة والتلفزيون، أشاروا الاثنين إلى أنّ العقد مع المغنية العالمية لم يُنجز بعد.

وقال المسؤول عن المسابقة الغنائية الأوروبية يون أولا ساند خلال مؤتمر صحفي في تل أبيب: "نحتاج إلى إطار عمل آمن. إذا لم يتم توقيع العقد هذا الأسبوع، فإنها لن تقدم أي عرض على المسرح".

اقرأ المزيد...

الوسوم: