هل حقاً باعت إثيوبيا مياه النيل لإسرائيل؟.. وزير الري المصري يجيب

هل حقاً باعت إثيوبيا مياه النيل لإسرائيل؟.. وزير الري المصري يجيب

مشاهدة

22/06/2021

قال وزير الموارد المائية والري المصري الدكتور محمد عبد العاطي: إنّ المياه هي القضية المهمّة للشعب، ويجب ألّا نستخدم كلمة "اطمئنان" في هذه اللحظات، موضحاً أنه يجب أن نشعر بالقلق الصحي الذي يجعلنا نعرف المشكلة، وهي نقص المياه نتيجة سد النهضة وتغيرات مناخية وزيادة سكانية.

وأضاف عبد العاطي، خلال برنامج "حديث القاهرة" عبر شاشة "القاهرة والناس"، أنّ مصر لم تدخل دائرة حروب المياه، مشيراً إلى أنّ تكلفة التعاون أرخص من تكلفة الحرب؛ لأنّ الحرب دائماً تنتهي بسلام، ولا بدّ من العمل، وكل شخص له دور، ويجب ألّا نتكاسل عنه.

وزير الري المصري: تعنت إثيوبيا في ملف سد النهضة ليس قوة، ولكنه عدم ثقة في النفس، وعدم وجود إرادة سياسية، ووجود قوة تزايد على مصلحة وطنها

وتابع: "تعنت إثيوبيا في ملف سد النهضة ليس قوة، ولكنه عدم ثقة في النفس، وعدم وجود إرادة سياسية، ووجود قوة تزايد على مصلحة وطنها".

وفي سياق متصل، ذكر الوزير المصري أمس أنه "لا يمتلك أي وثائق أو وقائع على بيع إثيوبيا المياه لإسرائيل".

وأوضح عبد العاطي، في تصريحات متلفزة نقلتها صحيفة الأهرام أمس، قبل وصوله مساء إلى جوبا لبحث قضايا بينها ملف السد الإثيوبي المتعثرة مفاوضاته أفريقياً منذ أشهر، أوضح أنه لا يمتلك "أي وثائق أو وقائع على بيع إثيوبيا المياه لإسرائيل، وهناك أحلام غير واقعية، وفكرة بيع المياه غير مطروحة".

محمد عبد العاطي يؤكد أنه لا يمتلك أي وثائق أو وقائع على بيع إثيوبيا المياه لإسرائيل، وفكرة البيع غير مطروحة وغير واقعية

وفي 3 نيسان (أبريل) الماضي، أكد المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية دينا مفتي في تصريحات لفضائية "الجزيرة مباشر" القطرية، أحقية بلاده في بيع المياه الفائضة عن حاجتها بعد الملء الثاني لسد النهضة في تموز (يوليو) المقبل، قبل أن يتراجع عن تصريحه بعد دقائق وينفي ما قاله.

وكشف وزير الري المصري أنّ "هناك مشاكل فنية في السد، وأنّ دراسته غير مكتملة وأمانه وكفاءته قليلة، ولن تقدر إثيوبيا على الملء الثاني له كاملاً"، وعادة ما تنفي أديس أبابا ذلك.


آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية