هل طلب أردوغان إغراق فرقاطة يونانية؟ كيف جاء الرد؟

هل طلب أردوغان إغراق فرقاطة يونانية؟ كيف جاء الرد؟

مشاهدة

02/09/2020

نشرت صحفية "دي فيلت" الألمانية أمس أنّ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان  طلب من قيادات عسكرية إغراق فرقاطة يونانية، في إطار التصعيد شرق المتوسط، فيما رفض القادة العسكريون أمر أردوغان، وذلك نقلاً عن مصادر عسكرية لم تسمّها.

ذهبت الصحيفة إلى أنّ أردوغان لا يريد حرباً ولا يبحث عن حقوق بلاده في غاز المتوسط كما يروج، لكنه يريد إذكاء صراع خارجي واستغلاله داخلياً

وتتبنى تركيا خطاباً متأرجحاً بين التصعيد والدعوة إلى الحوار بين دول شرق المتوسط لترسيم الحدود البحرية، في الوقت الذي تصاعد فيه التوتر بين تركيا واليونان عقب توقيع الأخيرة اتفاقاً لترسيم الحدود مع مصر في 6 آب (أغسطس) الماضي.

وذهبت الصحيفة إلى أنّ أردوغان لا يريد حرباً ولا يبحث عن حقوق بلاده في غاز المتوسط كما يروّج، لكنه يريد إذكاء صراع خارجي، واستغلاله داخلياً لوقف نزيف الرصيد الشعبي الذي يعاني منه تحت وطأة الفشل الاقتصادي وتدهور المناخ السياسي، بحسب ما أورده موقع العربية.

وسواء كان أردوغان طالب بالفعل بإغراق الفرقاطة، أو كانت التصريحات جزءاً من تسريبات تسعى إلى تصوير استعداد تركيا للتصعيد العسكري في المتوسط، فإنّ الموقف التركي متأزم في المتوسط، في ظلّ دعم أوروبي لليونان وتهديد بفرض عقوبات على تركيا إذا ما واصلت التصعيد.

وحاولت ألمانيا التوسط لاحتواء التوتر الأخير، حيث أوفدت وزير خارجيتها في 25 آب (أغسطس) الماضي في جولة بين أنقرة وأثينا، غير أنّ التصعيد ظل متواصلاً بعدها في مؤشر على فشلها، في الوقت الذي مدّت فيه تركيا عملية استكشاف الغاز حتى 11 أيلول (سبتمبر) الجاري.


آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية