هل يُقصي مجلس النواب الليبي الدبيبة؟ وهذه أول عملية عسكرية للجيش خلال 2022

هل يُقصي مجلس النواب الليبي الدبيبة؟ وهذه أول عملية عسكرية للجيش خلال 2022

مشاهدة

16/01/2022

دعا رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح كافة أعضاء المجلس لجلسة رسمية تُعقد غداً بمقرّ مجلس النواب بطبرق، بعد مطالب نيابية بتغيير حكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبد الحميد الدبيبة، وتشكيل حكومة تكنوقراط مصغرة لتولّي مهامّ محددة.

والجلسة المرتقبة هي الأولى التي يترأسها عقيلة صالح منذ عودته إلى مهامّه على رأس المجلس، بعد أن كان نائبه فوزي النويري يترأس الجلسات بموجب تكليف بعد ترشح عقيلة للرئاسة، وستبحث مطالبة (15) برلمانيّاً بإقالة الحكومة، والأسماء البديلة المطروحة لخلافة عبد الحميد الدبيبة، بالتزامن مع جلسة رسمية للبرلمان من المنتظر أن تفصل في مصير الحكومة.

الجلسة غداً ستبحث مطالبة (15) برلمانيّاً بإقالة الحكومة، والأسماء البديلة المطروحة لخلافة عبد الحميد الدبيبة

وكان النائب إبراهيم الدرسي قد كشف، عقب لقائه عقيلة صالح، عزم المجلس الاستماع للجنة خريطة الطريق النيابية في جلسة الإثنين المقبل، واتخاذ قرار بشأنها، وتأتي الجلسة بعد أن شدّد السفير الأمريكي ريتشارد نورلاند في مكالمة هاتفية مع صالح على ضرورة إجراء انتخابات حرة ونزيهة في غضون (18) شهراً، وفق مخرجات ملتقى الحوار السياسي.

في سياق آخر، شنّت قوات الجيش الوطني الليبي عملية عسكرية واسعة جنوب البلاد، هي الأولى لها عام 2022، مستهدفة طرد التنظيمات الإرهابية وعصابات المخدرات والتهريب والهجرة السرّية، التي تتخذ من المنطقة ملاذاً تنشر منه التطرف والإجرام في باقي أرجاء ليبيا.

قوات الجيش الوطني الليبي تشنّ عملية عسكرية واسعة جنوب البلاد، مستهدفة طرد التنظيمات الإرهابية وعصابات المخدرات والتهريب والهجرة السرّية

وقال آمر عمليات الجنوب، آمر منطقة سبها العسكرية، اللواء المبروك سحبان، في تصريحات صحفية: "إنّ قوات الجيش الوطني بدأت حملة عسكرية واسعة وشاملة في الجنوب لفرض الأمن"، وإنّها "تستهدف عصابات تمارس تجارة المخدرات والتهريب والهجرة غير الشرعية، فضلاً عن مجموعات مسلحة تشنّ عمليات إرهابية على قوات الجيش".

 

 

 

الصفحة الرئيسية