"هواوي" تتلقى صدمة جديدة.. ما هي؟

صورة حفريات
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
6156
عدد القراءات

2019-06-11

حظرت هيئة تنظيم الاتصالات في تايوان مزودي أجهزة التلفاز الكبلي من الحصول على المكونات التي تصنعها الشركات الصينية، لاستخدامها في أجهزة فك التشفير الرقمية، وهي خطوة تضيف إلى ويلات "هاي سيليكون" -ذراع هواوي المتخصصة في صناعة الرقائق الإلكترونية.

وفي خطوة تمثل ضربة جديدة للشركة الصينية "هواوي"، حظرت هيئة تنظيم الاتصالات في تايوان استخدام رقاقات الدوائر المتكاملة الهجينة، والمصنوعة في شركة "هاي سيليكون" الشركة الصينية المتخصصة في صناعة الرقائق الإلكترونية.

اقرأ أيضاً: معركة كسر العظم بين أمريكا والصين ميدانها التكنولوجيا ولاعباها هواوي وغوغل

ومن جانبها، صرحت متحدثة بلجنة الاتصالات الوطنية التايوانية الناطقة باللغة الصينية، أن أجهزة فك التشفير الرقمية التي توفرها هيئات البث التلفزيوني عبر الكابل في تايوان لم تعد قادرة على استخدام هذه الرقاقات المصنوعة في الصين.

استحدث مجلس الوزراء التايواني قواعد جديدة بشأن شراء التكنولوجيا وفقاً لقانون إدارة الأمن الإلكتروني

وفي تايوان، تتمتع أجهزة فك التشفير الرقمية للتلفزيون الكبلي وخدمات النطاق العريض بمعدل تغلغل 57.6% عبر أسرها، والبالغ عددها 8.75 مليون أسرة، طبقاً لبيانات لجنة الاتصالات التايوانية الوطنية.

وبحسب المصدر، فقد تم استخدام جهاز فك تشفير صيني الصنع مع شريحة من "هاي سيليكون" طيلة الأعوام الماضية، ولكن مع التقييد الأخير، سيتطلب من الشركات استخدام رقاقات من الشركات المصنعة الأمريكية والأوروبية، بدلاً من رقاقات الشركة الصينية، مع التأكيد على فرق الثمن بينهما.

وبحسب صحيفة "العين" الإخبارية، فإن هذه الخطوة الأخيرة من قبل لجنة الاتصالات التايوانية، تتزامن مع إدخال قانون إدارة الأمن السيبراني، وهو مجموعة من القوانين التي أقرها المجلس التشريعي التايواني في أيار (مايو) عام 2018 بهدف تشكيل سياسة وطنية لأمن المعلومات.

اقرأ أيضاً: "توشيبا" و"باناسونيك" تعلنان وقف التعامل مع "هواوي".. والسبب؟

ويمثل هذا القانون، الذي يسعى للمساعدة في بناء بيئة آمنة للمعلومات وحماية الأمن القومي، محاولة البلاد لوضع متطلبات لشراء معدات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المستخدمة من قبل الوكالات الحكومية ومشغلي البنية التحتية المعينين.

تم استخدام جهاز فك تشفير صيني الصنع مع شريحة من "هاي سيليكون" طيلة الأعوام الماضية

وفي نيسان (أبريل) الماضي، استحدث مجلس الوزراء التايواني قواعد جديدة بشأن شراء التكنولوجيا وفقاً لقانون إدارة الأمن الإلكتروني.

ومن جانبها، قالت المتحدثة باسم مجلس الوزراء التايواني، كولاس يوتاكا، في مؤتمر صحفي في نيسان (أبريل): إن "الكيانات الحكومية يطلب منها تجميع قائمة بالمعدات التكنولوجية، وتحديد الشركات المصنعة وموردي المكونات، والتي قد تشكل خطراً على الأمن".

اقرأ أيضاً: هل تملك هاتف هواوي؟ هذا ما سيحدث لك

وكانت الوكالات الحكومية والشركات المملوكة للحكومة ومشغلي البنية التحتية الحيوية من بين الكيانات، التي طُلب منها تقديم القائمة إلى الحكومة المركزية بحلول نهاية تموز (يوليو).

وكانت كولاس قد أبلغت الصحافة التايوانية من قبل أن الصين من المحتمل أن تكون على قائمة قيود المشتريات، على الرغم من أن الحكومة المركزية لم تحدد صراحة أي دولة كجزء من القائمة السوداء.

بديلاً لغوغل .. هواوي تطلق نظام تشغيل جديداً‎

وفي سياق متصل، حول ما أثير مؤخراً عن وقف إمداد الشركة الصينية "هواوي" بنظام التشغيل أندرويد، أعلنت شركة هواوي عن إطلاق نظام تشغيل خاص بها بديلاً لغوغل يدعى Oak OS، وذلك بداية شهر أيلول (سبتمر) المقبل.

اقرأ أيضاً: "هواوي" الصينية في مواجهة حرب إلكترونية مع الولايات المتحدة.. ما القصة؟

وبحسب ما أوردت صحيفة "العين، فإنّ نظام التشغيل البديل سيتمكن من  إبقاء الهواتف الصينية في صدارة مبيعات الهواتف الذكية حول العالم.

وفي حال استمر قرار غوغل، فمن المتوقع أن يتم إصدار أول هاتف ذكي من هواوي Mate 30 يعمل بنظام التشغيل الجديد.

اقرأ المزيد...

الوسوم:



"هواوي" تتلقى صدمة جديدة.. ما هي؟

صورة حفريات
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
عدد القراءات

2019-06-11

حظرت هيئة تنظيم الاتصالات في تايوان مزودي أجهزة التلفاز الكبلي من الحصول على المكونات التي تصنعها الشركات الصينية، لاستخدامها في أجهزة فك التشفير الرقمية، وهي خطوة تضيف إلى ويلات "هاي سيليكون" -ذراع هواوي المتخصصة في صناعة الرقائق الإلكترونية.

وفي خطوة تمثل ضربة جديدة للشركة الصينية "هواوي"، حظرت هيئة تنظيم الاتصالات في تايوان استخدام رقاقات الدوائر المتكاملة الهجينة، والمصنوعة في شركة "هاي سيليكون" الشركة الصينية المتخصصة في صناعة الرقائق الإلكترونية.

اقرأ أيضاً: معركة كسر العظم بين أمريكا والصين ميدانها التكنولوجيا ولاعباها هواوي وغوغل

ومن جانبها، صرحت متحدثة بلجنة الاتصالات الوطنية التايوانية الناطقة باللغة الصينية، أن أجهزة فك التشفير الرقمية التي توفرها هيئات البث التلفزيوني عبر الكابل في تايوان لم تعد قادرة على استخدام هذه الرقاقات المصنوعة في الصين.

استحدث مجلس الوزراء التايواني قواعد جديدة بشأن شراء التكنولوجيا وفقاً لقانون إدارة الأمن الإلكتروني

وفي تايوان، تتمتع أجهزة فك التشفير الرقمية للتلفزيون الكبلي وخدمات النطاق العريض بمعدل تغلغل 57.6% عبر أسرها، والبالغ عددها 8.75 مليون أسرة، طبقاً لبيانات لجنة الاتصالات التايوانية الوطنية.

وبحسب المصدر، فقد تم استخدام جهاز فك تشفير صيني الصنع مع شريحة من "هاي سيليكون" طيلة الأعوام الماضية، ولكن مع التقييد الأخير، سيتطلب من الشركات استخدام رقاقات من الشركات المصنعة الأمريكية والأوروبية، بدلاً من رقاقات الشركة الصينية، مع التأكيد على فرق الثمن بينهما.

وبحسب صحيفة "العين" الإخبارية، فإن هذه الخطوة الأخيرة من قبل لجنة الاتصالات التايوانية، تتزامن مع إدخال قانون إدارة الأمن السيبراني، وهو مجموعة من القوانين التي أقرها المجلس التشريعي التايواني في أيار (مايو) عام 2018 بهدف تشكيل سياسة وطنية لأمن المعلومات.

اقرأ أيضاً: "توشيبا" و"باناسونيك" تعلنان وقف التعامل مع "هواوي".. والسبب؟

ويمثل هذا القانون، الذي يسعى للمساعدة في بناء بيئة آمنة للمعلومات وحماية الأمن القومي، محاولة البلاد لوضع متطلبات لشراء معدات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المستخدمة من قبل الوكالات الحكومية ومشغلي البنية التحتية المعينين.

تم استخدام جهاز فك تشفير صيني الصنع مع شريحة من "هاي سيليكون" طيلة الأعوام الماضية

وفي نيسان (أبريل) الماضي، استحدث مجلس الوزراء التايواني قواعد جديدة بشأن شراء التكنولوجيا وفقاً لقانون إدارة الأمن الإلكتروني.

ومن جانبها، قالت المتحدثة باسم مجلس الوزراء التايواني، كولاس يوتاكا، في مؤتمر صحفي في نيسان (أبريل): إن "الكيانات الحكومية يطلب منها تجميع قائمة بالمعدات التكنولوجية، وتحديد الشركات المصنعة وموردي المكونات، والتي قد تشكل خطراً على الأمن".

اقرأ أيضاً: هل تملك هاتف هواوي؟ هذا ما سيحدث لك

وكانت الوكالات الحكومية والشركات المملوكة للحكومة ومشغلي البنية التحتية الحيوية من بين الكيانات، التي طُلب منها تقديم القائمة إلى الحكومة المركزية بحلول نهاية تموز (يوليو).

وكانت كولاس قد أبلغت الصحافة التايوانية من قبل أن الصين من المحتمل أن تكون على قائمة قيود المشتريات، على الرغم من أن الحكومة المركزية لم تحدد صراحة أي دولة كجزء من القائمة السوداء.

بديلاً لغوغل .. هواوي تطلق نظام تشغيل جديداً‎

وفي سياق متصل، حول ما أثير مؤخراً عن وقف إمداد الشركة الصينية "هواوي" بنظام التشغيل أندرويد، أعلنت شركة هواوي عن إطلاق نظام تشغيل خاص بها بديلاً لغوغل يدعى Oak OS، وذلك بداية شهر أيلول (سبتمر) المقبل.

اقرأ أيضاً: "هواوي" الصينية في مواجهة حرب إلكترونية مع الولايات المتحدة.. ما القصة؟

وبحسب ما أوردت صحيفة "العين، فإنّ نظام التشغيل البديل سيتمكن من  إبقاء الهواتف الصينية في صدارة مبيعات الهواتف الذكية حول العالم.

وفي حال استمر قرار غوغل، فمن المتوقع أن يتم إصدار أول هاتف ذكي من هواوي Mate 30 يعمل بنظام التشغيل الجديد.