6 خرافات مشهورة عن النوم.. هل سمعت بها؟

صورة حفريات
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
3352
عدد القراءات

2019-04-17

إنّ الخرافات الشائعة والمفاهيم المغلوطة عن النوم تدمر صحتنا ومزاجنا، بحسب ما يقوله الباحثون، كما يأملون أن يسهم تبديد الخرافات في تحسين صحة الأشخاص الجسدية والعقلية.

اقرأ أيضاً: 4 أمراض قد تفقدك القدرة على النوم ليلاً.. تعرف إليها

وقد عمل فريق بحثي من جامعة نيويورك على تمشيط الإنترنت، للعثور على أكثر النصائح شيوعاً التي تدعي النجاعة بشأن الحصول على نوم هانئ، وقارنوا بين تلك الادعاءات أو النصائح وأفضل الأدلة العلمية.

وتوصلوا إلى أنّ بعض المعلومات المتداولة حول النوم ليست علمية إطلاقاً، سنذكر أشهر 6 خرافات متداولة على الإنترنت.

الخرافة الأولى: يمكنك التعايش مع أقل من خمس ساعات من النوم

إن الخرافات الشائعة والمفاهيم المغلوطة عن النوم تدمر صحتنا ومزاجنا بحسب ما يقول الباحثون

يرى الباحثون أن الاعتقاد بأن النوم لمدة تقل عن خمس ساعات أمر صحي، هو من أكثر الخرافات ضرراً بالصحة.

وتقول الدكتورة الباحثة ريبيكا روبنز: "لدينا أدلة مستفيضة تظهر أن النوم لخمس ساعات أو أقل بشكل دائم، تزيد من احتمالات حدوث عواقب وخيمة على الصحة.

ومن ضمن هذه المخاطر المحتملة، الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، مثل النوبات القلبية والسكتات الدماغية.

الخرافة الثانية: شرب الكحول قبل الذهاب للسرير يعزز نومك

يقول فريق الباحثين، إن فكرة أن الكحول يساعد على الاسترخاء هي محض خرافة. 

وقالت الدكتورة روبنز: "قد يساعدك ذلك على النوم، ولكنه يقلل بشكل كبير من جودة راحتك في تلك الليلة".

اقرأ أيضاً: أيهما أفضل لفقدان الوزن.. الرياضة أم النوم؟

إنه يعطل بشكل خاص مرحلة "حركة العين السريعة "، وهي مرحلة مهمة للغاية خاصة لتعزيز الذاكرة والتعلم.

كما أن الكحول يعد مدراً للبول، لذا فقد تجد نفسك مضطراً لاستخدام المرحاض في منتصف الليل بسبب امتلاء المثانة.

الخرافة الثالثة: مشاهدة التلفزيون في السرير تساعدك على الاسترخاء

إن مشاهدة التلفاز، إلى جانب الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية قبل النوم، تتسبب في تأخير إنتاج الجسم لهرمون النوم "الميلاتونين"، وذلك لأنها تنتج الضوء الأزرق، بحسب "بي بي سي".

اقرأ أيضاً: تقرير جديد يكشف علاقة الأرق بالموت المبكر

تقول الدكتورة روبنز: "في كثير من الأحيان إذا كنا نشاهد التلفاز، وخاصة الأخبار المسائية، سوف يتسبب ذلك لنا بالأرق أو التوتر قبل النوم مباشرة في حين أننا نحاول الاسترخاء".

الخرافة الرابعة: إذا كنت تحاول جاهداً أن تغفو، فابق في السرير

تقول الدكتورة روبنز: "بقاؤنا في السرير يجعل منه مرتبطاً بالأرق".

وتضيف: "نستغرق نحو 15 دقيقة كي نغفو، لذا إذا استغرق الأمر فترة أطول من ذلك بكثير، عليك النهوض من السرير وتغيير المحيط وتنفيذ عمل لا يحتاج لمجهود ذهني على الإطلاق". وتنصح "طي بعض الجوارب قد يكون عملاً مثالياً".

الخرافة الخامسة: إرجاء المنبه

من منا لا يضغط خيار إرجاء المنبه على هاتفه النقال، ظنا أن ست دقائق إضافية في السرير ستحدث الفرق؟

إن مشاهدة التلفاز قبل النوم تتسبب في تأخير إنتاج الجسم لهرمون النوم "الميلاتونين"

يقول فريق البحث إنه عندما ينطلق جرس المنبه، علينا أن ننهض.

وقالت الدكتورة روبنز: "أدرك أنك ستكون مترنحاً قليلاً لكن ينبغي أن تقاوم رغبتك في العودة للنوم، لأنه في حال عودتك للنوم ستكون نوعية وجودة النوم منخفضة جداً".

وتنصح روبنز بفتح الستائر بدلاً من العودة للنوم وتعريض نفسك لأكبر قدر ممكن من الضوء الساطع.

الخرافة السادسة: الشخير ليس ضاراً دوماً وأبداً

قد يكون الشخير غير مؤذ، لكنه قد يكون علامة على اضطراب توقف التنفس أثناء النوم.

اقرأ أيضاً: عليكم بذلك للتخلص من الأرق

وهو يتسبب في استرخاء جدران الحلق وتضييقه أثناء النوم، ويمكن أن يؤدي لتوقف التنفس لفترة وجيزة.

والأشخاص المصابون بهذه الحالة هم أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم ونبض القلب غير المنتظم والإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية، وأحد المؤشرات للإصابة بهذا الاضطراب هو الشخير بصوت عال.

اقرأ المزيد...

الوسوم: