تزايد حالات الاغتصاب في جنوب السودان

تزايد حالات الاغتصاب في جنوب السودان

مشاهدة

03/12/2018

نددت الأمم المتحدة أمس بموجة اعتداءات جنسية استهدفت نساء وفتيات في مدينة بانتيو في جنوب السودان الواقعة في منطقة خاضعة لسيطرة الحكومة.

وقال ديفيد شيرر رئيس بعثة الأمم المتحدة في بيان نقلته شبكة الـ "بي بي سي": "إن قوات حفظ السلام التابعة لأونميس أرسلت على الفور دوريات إلى المنطقة وبدأ فريق حقوق الإنسان التابع لنا تحقيقاً لتحديد الجناة".

موجة اعتداءات جنسية تستهدف نساء وفتيات في مدينة بانتيو في جنوب السودان والأمم المتحدة تحقق

وأعلنت منظمة "أطباء بلا حدود" أنّ 125 امرأة وفتاة، بينهن طفلات ومسنّات، اغتصبن في الأيام العشرة الأخيرة أثناء محاولتهن الحصول على مساعدات غذائية في منطقة بنتيو، في دولة جنوب السودان.

وقالت القابلة القانونية ضمن فريق "أطباء بلا حدود" رث أوكيللو العامل في المنطقة إن عيادة المنظمة في بانتيو استقبلت 125 امرأة خلال عشرة أيام، وذلك أكثر من مجموع النساء اللواتي تعالجن في العيادة خلال الأشهر العشرة الأخيرة.

وأضافت أنّ بين اللواتي لجأن إلى مساعدة عيادة المنظمة فتيات دون العاشرة من العمر، ونساء تزيد أعمارهن عن 65 عاماً ونساء حوامل.

وقالت المنظمة، إن الاغتصاب لم يكن الاعتداء الوحيد الذي واجهته النساء، وإنما تم أيضاً جلدهن بالسياط، وضربهن بالعصي وأعقاب البنادق، كما سلب منهن كل شيء ذي قيمة كان بحوزتهن.

ويرزح جنوب السودان، الذي لم يمض وقت طويل على استقلاله، تحت الصراعات المسلحة التي أسفرت عن الكثير من الدمار، وتعتبر بانتيو، عاصمة ولاية الوحدة الواقعة في الجزء الشمالي من البلاد، من أكثر المناطق تضرراً.

وأصبح جنوب السودان دولة مستقلة في عام 2011، إلا أن الحرب الأهلية لم تمهله، واندلع فتيلها بعد ذلك بعامين فقط، وتسببت بنزوح نحو 4 ملايين شخص.

 

 

الصفحة الرئيسية