تقرير دولي يوثق الانتهاكات في معتقلات الحوثي

تقرير دولي يوثق الانتهاكات في معتقلات الحوثي

مشاهدة

25/09/2018

سلطت منظمة "هيومن رايتس ووتش" المزيد من الضوء على انتهاكات خطيرة تمارسها ميليشيات الحوثي، الموالية لإيران، في المعتقلات والسجون.

وقالت المنظمة، في بيان: إنها "وثّقت في تقرير 16 حالة احتجز فيها الحوثيون أشخاصاً بطريقة غير قانونية، غالباً لإجبار أقاربهم على دفع المال أو لمبادلتهم مع محتجزين"، بحسب "سكاي نيوز".

"هيومن رايتس ووتش" وثّقت في تقريرها 16 حالة احتجز فيها الحوثيون أشخاصاً بطريقة غير قانونية

وأضافت "هيومن رايتس ووتش"، المنظمة غير الحكومية المدافعة عن حقوق الإنسان؛ "معاملة المسؤولين الحوثيين للمحتجزين قاسية، ووصلت في العديد من الحالات إلى التعذيب".

وأوضحت أنّ "محتجزين سابقين وصفوا كيف ضربهم المسؤولون الحوثيون بقضبان حديدية وخشبية، وبالبنادق، وقالوا إنّ الحراس جلدوا المساجين، وكبّلوهم بالجدران، وضربوهم بالخيزران على أقدامهم، كما هددوا باغتصابهم أو اغتصاب أفراد من أُسرهم".

وأكدت المنظمة أنّ "على السلطات الحوثية أن تفرج فوراً عن المحتجزين تعسفاً، وأن توقف الإخفاءات القسرية، وأن تحقق جدياً مع المسؤولين عن التعذيب واحتجاز الرهائن وتعاقبهم"، مذكّرة بأنّ احتجاز رهائن يشكّل "جريمة حرب".

وأدخلت ميليشيات الحوثي اليمن في دوامة من العنف والفوضى؛ إثر احتلالها صنعاء، وتمدّدها لمناطق أخرى، عام 2014، قبل أن يتدخل التحالف العربي بطلب من الحكومة الشرعية.

ونجح التحالف، الذي تقوده السعودية، في دعم القوات الشرعية لتحرير معظم المناطق اليمنية من قبضة الحوثي الذي ينفذ أجندة إيران في اليمن.

وفي سياق الجرائم الحوثية ذاته؛ عثرت فرق التشكيل البحري في الجيش اليمني على ألغام بحرية، زرعتها ميليشيات الحوثي في البحر الأحمر.

وأكد مصدر عسكري؛ أنّه تمّ العثور على الألغام البحرية قبالة سواحل مدينة ميدي، زرعتها الميليشيات قبل فرارها من المدينة.

ولفت المصدر إلى أنّ فرق التشكيل البحري في المنطقة العسكرية الخامسة، تقوم بدوريات متواصلة، ومهام استطلاعية مستمرة، في سواحل وجزر البحر الأحمر لتأمينها.

 

 

الصفحة الرئيسية