إرهابيان يسلّمان نفسيهما للجيش الجزائري

1220
عدد القراءات

2017-12-05

سلّم إرهابيان جزائريان نفسيهما، أمس الإثنين، إلى السلطات الأمنية بالقطاع العسكري الأدرار، في جنوب غرب الجزائر.

وأعلنت وزارة الدفاع الجزائرية، أنّه "في إطار مكافحة الإرهاب وبفضل الجهود النوعية لقوات الجيش، فقد قام إرهابيان بتسليم نفسيهما للسلطات الأمنية بالقطاع العسكري الأدرار في الناحية العسكرية الثالثة".

الجيش الجزائري يضيق الخناق على تحركات الجهاديين في البلاد لاجتثاث آفة الإرهاب وبسط الأمن والسكينة

وتابعت وزارة الدفاع في بيان: "إنّ الإرهابِيين كان بحوزتهما رشاش مع ماسورة ومخزن، وصندوق أشرطة للذخيرة، وبندقية تكرارية، و4 مخازن ذخيرة خاصة برشاش ثقيل من نوع ديكتاريوف، و5 أجهزة اتصال لاسلكية، إضافة إلى كمية من الذخيرة تقدر بـ 3225 طلقة".

وأوضح بيان: إنّ "هذه النتائج النوعية تندرج في سياق الجهود الحثيثة للجيش الجزائري، ومختلف مصالح الأمن، لاجتثاث آفة الإرهاب من بلادنا، وبسط الأمن والسكينة في كافة ربوع البلاد."

يذكر أنّ وحدات من الجيش الجزائري تمكّنت، في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، من القضاء على اثنين من المتشددين المسلحين، وألقت القبض على 34 من الداعمين للجماعات المتطرفة الناشطة بالبلاد، كما تمكّن الجيش الجزائري من اعتقال ثلاثة عناصر متطرفة، فيما سلّم اثنان نفسيهما للجيش.

وكشفت الوحدات العسكرية أيضاً عن 13 مخزناً للأسلحة والذخيرة تابعة لعناصر الجماعات المتطرفة، إضافة إلى مصنعين لإنتاج المتفجرات، وضبطت أيضاً 7 مدافع هاون، وأكثر من 140 قذيفة، ونحو 50 بندقية، إضافة إلى رشاشات، و17 ألف طلقة نارية، بحسب وكالة الأنباء الجزائرية.

 

اقرأ المزيد...

الوسوم: