إيران: الحكم بسجن أكاديمي بسبب مقابلة تلفزيونية

2210
عدد القراءات

2018-03-14

قضت محكمة إيرانية بسجن الأكاديمي الإيراني المعروف، صادق زيباكلام، 18 شهراً، بسبب مقابلة صحفية أجراها مع القسم الفارسي في شبكة في "دويتشه فيله" الألمانية.

محكمة إيرانية تحكم على أستاذ العلوم السياسية بجامعة طهران صادق زيباكلام بالسجن 18 شهراً

وأكّدت الشبكة، في بيان لها نشر أمس، أنّ أستاذ العلوم السياسية بجامعة طهران، صادق زيباكلام، وهو من المقربين من التيارالإصلاحي، اتهم بإجراء مقابلة مع منظمة إعلامية أجنبية باللغة الفارسية، وبالدعاية ضدّ نظام الجمهورية الإسلامية، ونشر معلومات كاذبة، وذلك في إشارة إلى مقابلته مع "دويتشه فيله" الألمانية.

التهمة التي وجهت لزيباكلام الدعاية ضدّ نظام الجمهورية الإسلامية ونشر معلومات كاذبة

وأضافت الشبكة، أنّها أجرت المقابلة في الأول من كانون الثاني (يناير) الماضي، وأنّ زيباكلام تحدث فيها عن الاحتجاجات التي كانت تشهدها البلاد في ذلك الوقت، مؤكّدة أنّ زيباكلام سيطعن في الحكم، وفق ما أكّد للشبكة في اتصال هاتفي أجري معه أمس.

وفي تسجيل فيديو نشره على فيسبوك، قال زيباكلام، إنّه إضافة إلى الحكم بالسجن، فقد صدر بحقه أمر يمنعه من ممارسة النشاطات السياسية، واستخدام مواقع التواصل الاجتماعي والتوقف عن الكتابة في الصحافة لمدة عامين.

مُنع من ممارسة النشاطات السياسية والكتابة في الصحافة لمدة عامين ومن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي

وشهدت مختلف مدن إيران، في أواخر العام الماضي وأوائل العام الجاري، موجة احتجاجات شعبية واسعة النطاق، حيث كان المتظاهرون يعربون عن رفضهم للغلاء وسياسات الحكومة الداخلية والخارجية، ودعمها للجماعات الإرهابية المتطرفة، وإنفاقها المال العام لزعزعة أمن واستقرار بعض الدول، لكنّ الأجهزة الأمنية نجحت في قمع الاحتجاجات، بالعنف والاعتقالات، وتشهد بعض الجامعات، حتى الآن، تظاهرات طلابية محدودة، تطالب بالإفراج عن المعتقلين الذين ألقي القبض عليهم في الاحتجاجات.
 

اقرأ المزيد...

الوسوم: