حكومة حماس تحرّم مباريات كرة القدم على النساء!!

1160
عدد القراءات

2018-01-29

منعت حركة حماس الإسلامية، أمس الأحد، النساء من حضور مباراة لكرة القدم في قطاع غزة، تجمع فريقي النصيرات والجلاء، رغم وجود مدرج خاص بهنّ.

حركة حماس تمنع النساء من حضور مباراة كرة القدم رغم وجود مدرج خاص بهن

وقالت آيات عثمان، وهي من المشجعات اللواتي حاولن مشاهدة المباراة، في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية: "حضرنا إلى هنا لمشاهدة المباراة، تشجيع فريق النصيرات، لكن فوجئنا بوجود قوات الأمن التابعة لحماس، تغلق البوابات بوجهنا، ولم تسمح لنا بالدخول والتشجيع"، وتابعت "لهذا اضطررنا إلى مشاهدة المباراة من خارج السياج".

وأعربت الناشطة النسائية، أمل شحادة، التي تدير مشروعاً لتحسين النوادي الرياضية، عن خيبة أملها من قرار المنع، وقالت: "رغبنا في أن تكون هناك سابقة في قطاع غزة، تقوم فيها المرأة بتشجيع نادي النصيرات"، مضيفة: "لكن تفاجأنا بأنّ البوابة مغلقة أمامنا، وقوات الأمن التابعة لحماس تمنعنا من الدخول لتشجيع فريقنا، مع أنّ المدرج مخصص للنساء فقط".

الغزاويات يواجهن قرار المنع غير المبرر بمشاهدة المباراة من خارج سياج الملعب

وقالت شرطة حركة حماس، التي كانت متواجدة في ملعب مخيم النصيرات للاجئين، جنوب مدينة غزة، إنّه "استناداً إلى التعليمات، سيتم منع دخول النساء إلى الملعب، دون أن يصدر أي تعليق من حماس على قرار المنع".

وتفرض حماس، منذ سيطرتها على القطاع عام 2007، مجموعة من القوانين التي تسعى إلى منع الاختلاط بين الجنسين في الأماكن العامة، أو الحدّ منه، وكانت مباراة أمس ستشكّل إحدى المرات النادرة التي يُسمح فيها للنساء بدخول ملاعب كرة القدم، منذ 2007، وذلك في إطار برنامج لتحسين النوادي الرياضية في القطاع الفقير والمحاصر.

وأعلن نادي النصيرات، صباح أمس، أنّه سيسمح للنساء بحضور مباراته في مدرج منفصل، وفق ما قال رئيس النادي، فريد أبو يوسف، مؤكداً قبل المباراة: أنّه "لا مانع لدينا من حضور النساء مباريات كرة القدم دون اختلاط، مدرج خاص بالنساء وآخر خاص بالرجال". وأضاف: "إنها المرة الأولى التي ستحضر فيها المرأة رسمياً"، موضحاً أنّ النساء كنّ يحضرن المباريات في السابق، بشكل فردي ومحدود. وتابع: "طلب اللاعبون أن تحضر أمهاتهم وأخواتهم وزوجاتهم، ثم تطور الأمر، لترغب كلّ النساء بحضور المباريات".

 

اقرأ المزيد...

الوسوم: