مركز دراسات أمريكي: الإسلام سيصبح ثاني ديانة في الولايات المتحدة

5874
عدد القراءات

2018-01-21

كشف مركز دراسات أمريكي عن ارتفاع عدد السكان المسلمين في الولايات المتحدة، ليصل عددهم، وفق إحصاءات العام الماضي، إلى 3.45 مليون مسلم.

مركز بيو: هنالك نمو متسارع للسكان المسلمين وسيصل عددهم في 2050 إلى 8.1 مليون مسلم

وأظهرت دراسة أجراها مركز أبحاث "بيو" الأمريكي؛ أنّه مع حلول عام 2040، سيصبح الإسلام ثاني أكبر ديانة في الولايات المتحدة الأمريكية، بعد المسيحية، وفق ما نقلت صحيفة "الخبر" الجزائرية.

واستند المركز في دراسته، إلى بيانات تعود إلى أعوام 2007 و2011 و2017، أجريت على سكان الولايات المتحدة، لوضع صورة أوضح لمستقبل المسلمين في البلاد.

وأشارت البيانات المستخلصة، إلى أنّ نمواً متسارعاً يشهده عدد السكان المسلمين، وأنّ عددهم سيتضاعف، ليقفز من حوالي 3.45 مليون شخص عام 2017، إلى ما يقدَّر بـ 8.1 مليون شخص عام 2050.
وفي حال الوصول إلى ذلك الرقم؛ فمن المتوقَّع أن يتجاوز عدد المسلمين في أمريكا عدد اليهود، الذين يشكّلون، اليوم، ثاني أكبر ديانة في البلاد.

من المتوقَّع أن يتجاوز عدد المسلمين في أمريكا عدد اليهود الذين يشكّلون ثاني أكبر ديانة فيها

تجدر الإشارة إلى أنّ المركز كشف عن استطلاعات رأي أجراها العام الماضي، وجدت أنّ 75% من الذين استطلِعت آراؤهم، يرون أنّ هناك "الكثير من التمييز" ضدّ المسلمين في أمريكا، بينما يعتقد 60% أنّ وسائل الإعلام الأمريكية لا تغطي الإسلام بشكل عادل.
يُشار إلى أنّ "بيو" مركز أبحاث غير حزبي وغير حكومي، يقوم بدراسة القضايا التي تواجه العالم، ويجري كذلك استطلاعات للرأي العام والبحوث الديموغرافية، إضافة إلى تحليل محتوى وسائل الإعلام، وغيرها من البحوث والدّراسات الاجتماعية، ويتلقّى المركز تمويلاً من صناديق خيرية.

 

اقرأ المزيد...

الوسوم: