إيران تحاكم أمريكياً.. هذه التهم المسندة إليه

6188
عدد القراءات

2019-01-26

قال ممثل للادعاء الإيراني، أمس، إنّ أمريكياً اعتقل في إيران في تموز (يوليو) العام 2018 يخضع لتحقيقات متعلقة باتهامات أمنية محتملة في قضية قد تضيف مزيداً من التوتر إلى العلاقات بين واشنطن وطهران.

ونقلت وكالة "مهر" الرسمية للأنباء عن ممثل الادعاء في مدينة مشهد غلام علي صادقي، بشمال شرقي إيران، إنّ السلطات تحقق في اتهامات متعلقة بالأمن مع الأمريكي مايكل وايت.

وأضاف صادقي أن وايت، البالغ من العمر 46 عاماً والذي كان ضابطاً في البحرية الأمريكية، اعتقل بناء على "دعوى خاصة" بحقه، واستخدم ذلك التعبير من قبل للإشارة إلى رفع الحرس الثوري أو جهة أمنية أخرى لدعاوى اعتقل على إثرها نشطاء أو أغلقت بسببها صحف، وفقاً وكالة "رويترز".

وأكدت إيران اعتقال وايت هذا الشهر بعد أن أوردت صحيفة "نيويورك تايمز" نبأ القبض عليه أثناء زيارته صديقته الإيرانية في تموز (يوليو). وذكر موقع إيران واير الإخباري ومقره لندن أن وايت يلقى معاملة سيئة في السجن، وهو ما نفته طهران.

الادعاء الإيراني يكشف أنّ السلطات تحقق في اتهامات متعلقة بالأمن مع الأمريكي مايكل وايت

في غضون ذلك، أكد أمر صادر عن محكمة اتحادية في الولايات المتحدة الإفراج عن مذيعة أمريكية المولد تعمل بقناة (برس تي.في) الإيرانية الرسمية، وذلك بعد عشرة أيام من احتجازها بصفتها شاهدة أساسية في تحقيق اتحادي لم يكشف عنه.

وأوضح الأمر القضائي أن مرضية هاشمي أدلت بشهادتها أربع مرات أمام هيئة محلفين اتحادية اعتباراً من 18 كانون الثاني (يناير) الجاري، كما أظهر أن الإفراج عنها تم الثلاثاء الماضي، فيما أدلت بآخر شهادة لها أمام هيئة محلفين كبرى يوم الأربعاء الماضي.

ومرضية من مواليد الولايات المتحدة، وكان اسمها ميلاني فرانكلين قبل أن تغيّره بعد اعتناقها الإسلام، ثم حصلت على الجنسية الإيرانية بعد زواجها بإيراني. وقالت القناة إنها سافرت إلى الولايات المتحدة لزيارة أسرتها.

واعتقلت إيران مواطنين مزدوجي الجنسية من النمسا وبريطانيا وكندا وفرنسا والولايات المتحدة خلال الأعوام القليلة الماضية، بتهم تشمل التجسس والتعاون مع حكومات معادية.

 

اقرأ المزيد...

الوسوم: