المقدس

المعلّقات بين المقدّس والمدنّس

مما يُرثى له أن تردّد بعض المناهج التعليمية، فضلاً عن كثير من المدرّسين، مغالطة مفادها أنّ (المعلّقات) قد اكتسبت هذا المسمّى؛ لأنها كانت تعلّق على أستار الكعبة في العصر الجاهلي! مع أنّ الأدلة التاريخية والنقدية، الخارجية والداخلية، تنقض هذا الزعم جمل...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

نزع أوهام القداسة: ما بين ترجمة القرآن الكريم وارتداء البدلة

"تعدّ الفكرة حيناً ما كافرة تُحرّم وتُحارب‏، ثم تُصبح مع الزمن مذهباً؛ بل عقيدة وإصلاحاً تخطو به الحياة خطوة إلى الأمام‏، إنّها سنّة الحياة المطردة المتكرّرة في حياة الفكر الإنساني عامة‏،‏ وفي حياة الفكر الديني بصفة خاصة‏&quo...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

قِدْر قطب الذي فار على القصيمي وكتابه

حفريات2019-08-25

علي العميم لكتاب علي شلش «التمرد على الأدب: دراسة في تجربة سيد قطب» مزايا عديدة لا تتوفر حتى في الدراسات الجيدة المعمولة عنه. ومن هذه المزايا كشفه الباهر أن عبد الله القصيمي وكتابه «هذه هي الأغلال» تسبب في مجافاة سيد قطب لأست...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

الإسلاموية كخطاب احتجاجي

حفريات2019-07-02

محمد المحمود يحاول عرابو التغيير في أي مجتمع ـ أيا كانت هوية هذا التغير المقترح، وأيا كان مصدره الأساس؛ من حيث الذاتية أو الموضوعية ـ استخدام ما هو موجود فعلا على أرض الواقع؛ حتى لو كان هذا الموجود يُشّكل عنصرا مضادا لطبيعة لحراك الذي يقترحونه أو يج...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

الارتياب في الحداثة والتوجس من الحرية

يبدو أنّ التناقض بين التقليد والحداثة لا يزال يخترق جميع مجالات الحياة في بلادنا؛ يُعبَّر عن هذا التناقض ثقافياً بتناقض العقل والإيمان تارة، وتناقض العلم والدين تارة أخرى، أو بتناقض الحرية والمقدس، على نحو ما تناوله المفكر العربي المرموق، فهمي جدعان ...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

"المتعصبون – جنون الإيمان".. قراءة في نفسية مرتكبي العنف

يحاول برنار شوفييه، مؤلف كتاب "المتعصبون، جنون الإيمان"، الاقتراب من مرتكبي العنف المتعصّب، للوقوف على الديناميكية النفسية لديهم؛ من خلال المظاهر والتضحيات والالتزامات نحو الدوافع اللاواعية التي تدفع المتعصبين إلى ممارسة أفعال نهائية قد يكو...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

لماذا تمنع الدول العربية الكتب؟ إجابات مثيرة لكتّاب باحوا بالأسرار

الثقافات والأنظمة في غالبيتها عرفت ظاهرة المنع، وتجاوزتها وخففت من حدتها في زمن السماوات المفتوحة والإنترنت، لكنّ الثقافة العربية والأنظمة العربية الرسمية ماتزال متشبّثة بأكثر الظواهر تخلّفاً: المنع الذي يتصل بعقلية التحريم التي تبسط نفوذها أكثر من ذ...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

التراث ونهر الحياة الجاري: عندما عبد الناس الفقه والأيديولوجيا والسلاطين

كان أرسطو يقول: "لا يمكنك أن تقف على النهر مرتين"، وقد كان مردّ كلامه هو جريان النهر واستمرارية تجدّده، فإذا أردت أن تقف عليه، فلن تجده هو ذاته النهر الذي وقفت عليه من قبل، وهكذا هي الحياة الإنسانية منذ ولادتها؛ فهي أيضاً في حالة حركة وتجدّ...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

حين يقتل المتطرفون باسم الله وتقتل الأيديولوجيات باسم الوطن

لا ينكر أحد أنّ الجماعات الإرهابية التي ترفع راية الإسلام زوراً وبهتاناً، هي الأكثر قتلاً باسم الله في وقتنا الراهن، لكن أيّ منصف، يمدّ الخيط إلى أزمنة مضت في تاريخ البشرية سيستقر في يقينه أنّ أغلب، الأديان والمعتقدات والمذاهب قتلت بشراً، في مختلف ال...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

من يحطم أصنام العصر الجديد؟

آزر، صانع أصنام الصابئة الكلدانيين، ومقدم قرابينها، والآخذ بناصية الناس إليها خاضعين مذعنين، أبو إبراهيم الذي علّق الفأس برأس كبيرها، بعد أن أعملها فيها وحطّمها، مؤذناً بذلك بولادة الفكرة الحضارية التي إليها تنتسب قيم الحرية والعدالة وكرامة الإنسان. ...

اقرأ المزيد
الصفحة الرئيسية

Pages