المرأة الإيرانية.. حقوق مهدورة بين سلطوية الشاهات وقمع الملالي

كريم شفيق's picture
صحافي وكاتب مصري
8206
عدد القراءات

2019-07-18

"لن تكتمل حكايتي من دون أن أمر بأولئك الذين لم يكونوا معنا طوال الوقت، أو أنّهم لم يتمكنوا من البقاء. فقد ظل غيابهم حاضراً فينا، مثل ألم مبرح، يوخز المشاعر، من دون أن يكون له سبب عضوي. وهذا ما تعنيه لي طهران تماماً، فغيابها يبدو أكثر حقيقة وعمقاً من حضورها". في هذه الجمل المقتضبة، التي وردت في رواية: "أن تقرأ لوليتا في طهران"، للروائية الإيرانية، آذار نفيسي، تبرز بشاعرية وتكثيف شديدين حالة المرأة، تحت وطأة النظام الذي أسسه الخميني، إبان "الثورة الإسلامية"، وما ترتب عليها من تغييب وقمع، فحاصرت وجودها بالقوانين الجديدة، وطمرت وجودها خلف الأحجبة؛ فعطلت من إمكانياتها، وجعلت دورها ونشاطها محدوداً، تحت سلطة الفرض والوصاية من نظام الملالي.

اقرأ أيضاً: الحركة الإصلاحية الإيرانية.. وهمٌ في ظل المرشد

اللافت في الرواية، أنّها عمدت إلى الاستعانة بعدة رمزيات، بداية، من العنوان، الذي هو بالأصل عنوان لرواية أخرى، للأديب الروسي، فلاديمير نابوكوف، والشخصية المحورية في العمل؛ فمثلما كانت "لوليتا" مغتصبة من "هومبرت" العجوز، تبدو المرأة الإيرانية في واقع مماثل آخر، من قبل نظام يعاني من شيخوخته، على مستويات الفكر والممارسة والأداء.

رواية: "أن تقرأ لوليتا في طهران"

المرأة الإيرانية.. للصورة وجوه أخرى!

استطاعت نفيسي، أن تخلق من فصول روايتها، سيرة مفتوحة للواقع اليومي الذي يمس الحياة الإيرانية في تفاصيلها، وتعبر عن أحداثها الخفية والمستورة، بوضوح ودقة، دون أن تتأثر بالحالة المثيرة على السطح فقط. وقد جعلت من شخصياتها الروائية التي اختارت نماذجها من النسوة، بوابة عبورها للمحنة التي تعرضن لها، في ظل الجمهورية الإسلامية، والتمرد على استبدادها، باعتبارهن الهاجس الملحّ، الذي يشغل ذلك النظام الديني.

بعد تأسيس الجمهورية الإسلامية حظر على النساء المتزوجات الالتحاق بالمدارس العادية وغيرها من الحقوق المدنية

إذاً، تختلط عدة صور وتتباين، بشكل صعب ومعقد، حول واقع المرأة في إيران ودورها المهمش والضعيف، إذ تكاد، للوهلة الأولى، تفرض الصورة النمطية المتاحة، طوال الوقت، نفسها على ذهنك؛ حيث التشادور الذي يغطيها، ويجعل ظهورها حدثاً يرافقه الريبة والخوف والضعف، رغم أنّ الحجاب كان إحدى الحيل التي استعانت بها المرأة، باعتباره أداة مقاومة رمزية، بشكل لافت وملهم، عندما ارتدته النسويات، وقد كان محظوراً، حينها، كسلاح مقصود ضد الهيمنة والتغريب القسري، من ناحية، وضد التمييز الطبقي، الذي ساد وانتشر، خلال تلك الفترة، من ناحية أخرى، أثناء اندلاع الثورة ضد الشاه، في العام 1979.

الحراك النسوي، في إيران، ودور المرأة ضد القهر الاجتماعي والسياسي، تراوح بين الخفوت والانتشار، على إثر عوامل عديدة تاريخية وسياسية، مرت بها بلاد فارس، من التاريخ القاجاري، مروراً بالثورة الدستورية، وحتى الثورة الخمينية. 

اقرأ أيضاً: الأخوات المسلمات.. ما سر ترويج الجماعة للنموذج النسوي الإيراني؟

ففي كل تلك المراحل، ظلت المرأة نموذجاً، يضطلع بالمهام الصعبة، ويلعب دوراً مركزياً، ويصمد في المواقف المؤثرة، قبل أن يجري نبذه وعزله وإضعاف دوره؛ حيث كانت المرأة في ما يبدو، نقطة ترجيح في العديد من الأحداث، سيما الثورة الدستورية، العام 1905، التي قادتها وتمكّنت على إثرها، من الانتباه إلى ضرورة فرض التعليم، وتدشين أول مدرسة للفتيات.

وفي "الثورة الإسلامية"، خرجن بقوة، وشاركن في المظاهرات، وارتدى غالبيتهن التشادور، بغية تجاوز شتى التمايزات الفئوية والماهوية، بين اليساريات والمتدينات، وغيرهن.

وفي حادث احتجاز الرهائن داخل السفارة الأمريكية الشهير، الذي يعد من أوائل المواجهات الصعبة بين النظام الجديد في طهران والولايات المتحدة، بعد سقوط حليفها الشاه، كانت المرأة تقود الحصار المفروض حول السفارة، ومازال يتردد اسم "ماسموح ابتكار"، إحدى النساء، التي نظمته وقادته، بينما تولت رئاسة منظمة الحماية البيئية في إيران.

في "الثورة الإسلامية" خرجن بقوة وشاركن في المظاهرات

الملالي وسياسة القبض على الحريات

ليس بخفيّ على أحد أنّ المشهد في إيران، ينوء حتى أعماقه بحالة متردية وثقيلة، من الحقوق المهدرة، تجاه المرأة والأقليات، بوجه خاص، وتعسف وقمع المعارضين لسياسة الملالي، ونظام الولي الفقيه.

ثمة تغييرات جمة لحقت بالوضع القانوني والتشريعي، في إيران، وذلك في أعقاب وصول الخميني إلى الحكم؛ حيث ما لبث أن فرض حزمة قوانين جديدة، تتمثل كل القيم الأصولية الدينية، التي تتناسب وصورة الحكم الديني الذي شرع في تنفيذه، وتهيئة الأجواء كلها لقبوله، سواء عبر تأميم الصراع والتناقضات داخل ثورته، وقمع المعارضين وإعدامهم وسجنهم، أو بلورة نظريته في الحكم والسياسة، بتأويل جديد لنظرية الولي الفقيه.

الصياد: مزاحمة المرأة للرجل في كل المجالات بمثابة نوع من هدر كرامتها وحيائها وفق رؤية الملالي الفقهية والأيديولوجية

وبالتالي، قام بإلغاء المدونة القانونية الخاصة بالأسرة والمرأة، التي أقرها سلفه في الحكم، رضا بهلوي، وكانت تضمن للمرأة العديد من الحقوق؛ كحق الطلاق، وتحديد تعدد الزوجات، وحضانة الأطفال، لكنه أطاح بكل تلك المكتسبات التي حظيت بها المرأة وألغاها.

ثمة تغييرات جمّة لحقت بالوضع القانوني والتشريعي، في إيران، وذلك في أعقاب وصول الخميني إلى الحكم، وأضحى طبقاً لما يفرضه القانون في ظل النظام الجديد، لا يحق للمرأة السفر من دون إذن زوجها، وتحصل على نصف ما يحصل عليه الزوج من الإرث، كذلك تحرم الإيرانية من المناصب العليا في الدولة، والتي تحتكرها فئة بعينها من الرجال وطبقة رجال الدين.

اقرأ أيضاً: قرار إيراني يتخطى حدود الإنسانية

ولذلك، يصف الدكتور محمد الصياد، الباحث في الشأن الإيراني، ومدير وحدة الفكر والأيديولوجيا، في المعهد الدولي للدراسات الإيرانية، الحراك النسوي في طهران، بأنّه وقع تحت "تأميم الخميني"، بعد نجاح "الثورة الإسلامية"؛ وترتب عليه تراجع وضع المرأة في كافة المناحي، سيما السياسية منها؛ إذ يؤمن الخميني وغيره من منظّري الخط الولائي بمركزية عمل المرأة في بيتها، وتربية أطفالها.
ويقول الصياد لـ "حفريات": إنّ مزاحمة المرأة للرجل في كل المجالات، بمثابة نوع من هدر كرامتها وحيائها، وفق رؤيتهم الفقهية والأيدولوجية. ومن هذا المنطلق الديني والأيديولوجي، تشكل واقع المرأة في إيران، ما بعد الثورة، تم تجاوزه في بعض المراحل لضرورات براغماتية.

اقرأ أيضاً: إيران.. ومقامرات الملالي
بيد أنّه لا يمكن، في هذا السياق، إغفال لمحة مهمة متعلقة بالتيار الولائي في إيران، وهو تيار تقليدي حركي، وليس تياراً إصلاحياً حركياً، على غرار بعض الحركيات الإسلامية السنّية، كما يرى الصياد، لذا، فالطرح الفقهي للخط الولائي تقليدي محض، ومتمسك بالسرديات الحوزوية العتيقة، دون أدنى تنازل لمقتضيات العصر، أو فقه الواقع. وهذا النوع من التنازلات، في أبواب الفقه السياسي، أكثر منها في أبواب العبادات وما لا دخل للسياسي فيه.

ويتابع الباحث حديثه: "كانت المرأة، في عهد الشاه، إلى حد كبير مندمجة في المجتمع والمؤسسات، حتى جاء النظام الإسلامي، ليرسخ هويته الدينية والمذهبية، عبر تثبيت بعض المظاهر في المجتمع، وكانت ثمة مسائل كثيرة متعلقة بالمرأة من أدوات هذا التثبيت، كفرض الحجاب على النساء، والفصل بين الجنسين ومنع الاختلاط، ونحو ذلك. فهذا المستوى هو إطار سياسي، بالدرجة الأولى، لإثبات فاعلية الثورة وديمومتها واستمراريتها في أحشاء المجتمع".

اقرأ أيضاً: الاحتجاجات الإيرانية تكسر حاجز الخوف وتنتقل من التعبئة إلى الثورة

وفي الوقت الذي حرص النظام فيه على إبعاد المرأة عن المشاركة السياسية الفاعلة، وعن تولي أي مناصب تنفيذية هامة، وترويج ثقافة مكوثها في بيتها، غير أنّه في نفس الوقت، وظّف وجودها ومظهرها الديني سياسياً، باعتبار النظام محتكراً للمذهب وحمايته، أو على الأقل مدافعاً عنه وعن وجوده، ضد الخصوم المتكالبين، وفق قول الصياد.

الباسيج والحرس الثوري.. لجلد النساء أو سجنهن

من جهتها، أدت القوة العسكرية التي عمد إلى بنائها الخميني، منذ لحظة وصوله إلى سدة الحكم، دورها بفعالية شديدة في القمع وضمان قوة النظام. كانت قوات الباسيج والحرس الثوري، بمثابة قوة موازية للجيش والأجهزة الأمنية التقليدية، الموجودة منذ حكم الشاه، لكنه عمد إلى تأسيسها حتى يكون بمقدوره، ضمان ولاء عناصرها له؛ عقائدياً وفكرياً وسياسياً، وتنفيذ انحيازاته التي يهيمن بها على المجتمع.

اقرأ أيضاً: السجون الإيرانية: سجلات دموية ووقائع مروّعة.. هؤلاء بعض الضحايا

وبالفعل، تصدت تلك الميليشيات للاحتجاجات في شوارع طهران، فيما ظلت تبعية الباسيج وقوات الحرس الثوري للخميني والملالي، وتبعاً لذلك، تحوز أهمية خاصة، واقتصاديات استثنائية، تتفوق على نظيرتها القديمة التي جرى تهميشها، كما أضحت بمثابة ذراع تأديبي للمخالفين، وبمثابة قيم على الأخلاق والدين، كتنفيذ العقوبات ضد اللواتي لا يرتدين غطاء الرأس، مثلاً.

أبو القاسم: سياسة الملالي لتقويض الحركة النسوية وتطويقها لم تتمكن من القضاء عليها أو فقدانها حركيتها ودورها

ومن بين الأمور الجديدة، التي ترتب عليها واقع المرأة في إيران، بعد تأسيس الجمهورية الإسلامية بأشهر، إقرار مدونة قوانين تمييزية وعنصرية؛ فرضت الحجاب على جميع النساء، سواء المسلمات أو من غير المسلمات، ومنعت الاختلاط بين الجنسين، مع تشديد الرقابة الأمنية من عناصر تابعة للملالي، ضد غير الملتزمات بالحجاب الشرعي.

وكانت المرأة التي تضبط مخالفة لهذه القيم السلوكية، تتعرض لعقوبة تصل إلى 70 جلدة أو السجن 60 يوماً.

ويضاف إلى ذلك، منع المرأة من تولي القضاء، وتخفيض السن القانوني لزواج الفتيات إلى تسعة أعوام، بعد أن كان 13 عاماً، وحظر على النساء المتزوجات الالتحاق بالمدارس العادية، وغيرها من الحقوق المدنية.

دستور الخميني ضد المرأة

ثمة نص وضعه الخميني في الدستور، يقضي بضرورة أن يكون رئيس الجمهورية رجلاً، ومن الشيعة الإثني عشرية، بحسب المادة 118 من الدستور الإيراني، وهي المادة التي تحمل تأبيداً للطائفية والغلبة والتمييز العنصري. ولطالما حاول بعض المقربين من النظام، تأويل "رجل" بأنّها تعني الجنسيين، ولا تحصره في المعنى أو التوصيف الجندري، وأنّها صيغة مستمدة من الدين، ولغة الخطاب القرآني، لكن واقع الحال، يشير إلى خلاف ذلك، وهو ما تقر به الوقائع والممارسات.

يعمد النظام في طهران لبناء منظومة كاملة عبر القوانين تحرم فئات عديدة منها المرأة من الحقوق والامتيازات

وفي هذا السياق، يشير الناشط الحقوقي الإيراني، فهاد الحتامي، إلى أنّ النظام الإسلامي في طهران، يعمد إلى بناء منظومة كاملة عبر القوانين والسياسات، التي تحرم فئات عديدة، من بينها المرأة من الحقوق والامتيازات المدنية والمواطنية، والتي تتراوح بين العنف المادي والخطف والسجن، كما جرى مع ناشطات، من بينهن الشاعرة، خديجة صدام، بعد استيلاء النظام على أراض زراعية لها، في منطقة الأحواز، وكانت إحدى المشاركات في الانتفاضة التي اندلعت في العام 2017.

ويوضح الحتامي لـ "حفريات": "لا يمكن حصر العنف الذي تتعرض له المرأة؛ فهي محرومة من استخدام لغتها العربية، أو إبراز شيء من هويتها المحلية، حتى في أبسط الأمور، على مستوى الزي، مثلاً، فضلاً عن تعمد النظام الإيراني، محاربة التعليم في الأحواز، وعدم دعمها بأي خطط تنموية".

عام العار في إيران

وتتفاوت صنوف التعذيب التي تتعرض لها النساء في السجون الإيرانية، وأثناء التحقيقات، وتتراوح بين التعذيب الجسدي والنفسي، بالإضافة إلى الإهمال الطبي، والاعتداءات الجنسية. وبحسب المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق النساء، فإنّ آمنة ساري، التي اعتقلتها استخبارات الحرس الثوري قبل عام، وتبلغ عشرين عاماً، وذلك في أعقاب اعتقال والدها وشقيقها، تعرضت لعمليات تعذيب وحشي، ما أدى إلى ظهور كدمات وأورام، وآثار عنف على جسدها، وهو ما تصفه المنظمة الحقوقية بـ "شبح الموت البطيء"، الذي يواجه المعتقلين، بوجه عام.

اقرأ أيضاً: هذا وضع حرية العبادة والأديان في إيران.. تقرير

وإلى ذلك، اعتبرت منظمة العفو الدولية العام 2018، بأنّه "عام العار" في إيران، لما سجّله من قمع وعنف بالغين ضد الحراك السلمي، وخنق كل الأصوات المعارضة، واعتقال السلطات الكثيرين، وسجنهم أو جلدهم، بما يثبت شدة القمع الذي بلغته السلطات الإيرانية، في تعاملها مع المعارضة السلمية في البلاد. وأكد التقرير الصادر عن العفو الدولية، اعتقال نظام الملالي ما لا يقل عن 112 امرأة، من المدافعات عن حقوق الإنسان في إيران، في العام 2018.

ثمة نزاع داخل النظام في إيران يرى أنّ القضية هي حقوقية وثقافية ولا يمكن التعاطي معها بصيغة القمع

وفي حديثه لـ "حفريات"، يرى الدكتور محمود أبو القاسم، الباحث المتخصص في الشأن الإيراني، أنّ سياسة الملالي لتقويض الحركة النسوية، وتطويقها في طهران، لم تتمكن من القضاء عليها أو فقدانها حركيتها ودورها، والتخلي عن أفكارها وقيمها، خاصة، في ظل التحولات العالمية، خلال العقدين الأخيرين، والانفتاح الرقمي والإعلام الاجتماعي؛ حيث يمكن أن نرى حالة خفوت أو تضييق ومحاولة تغييب قسرية، لكن في النهاية، بمقدورها استعادة نشاطها في لحظات الانتفاضة، وتعلن عن وجودها.
ويلفت في هذا الصدد، إلى تصريح وزير الداخلية الإيراني، عبدالرضا رحماني فضلي، الذي عقب به على الانتفاضة النسوية ضد الحجاب؛ إذ قال: "إنّ كل السنوات الماضية من استخدام الشدة والعنف، بهدف إجبار النساء على الالتزام بالحجاب كانت بلا نتيجة".

اقرأ أيضاً: مئات المتقاعدين الإيرانيين يحتجون ضد "الظلم" أمام البرلمان
وبينما يرفض النظام الإيراني الاحتفال بيوم المرأة العالمي، في 8 آذار (مارس)، ويستبدله بيوم آخر، في 20 جمادى الآخرة، والذي يصادف مولد السيد فاطمة الزهراء، رضي الله عنها، بحسب التقويم المذهبي المعتمد في طهران، إلا أنّ مظاهر تحدي ومعارضة الحكومة، كما يذكر أبو القاسم؛ تتبدى لدى قيام النسويات اللواتي يعلن خروجهن للتظاهر، في اليوم العالمي، ضد التمييز والعنصرية ضدهن، والمطالبة بحقوقهن، وهو ما ترتب عليه، فض المظاهرة واعتقال نحو 80 امرأة شاركن فيها، وتعرضن لإساءات بالغة، أخلاقية، على مستوى التشنيع الإعلامي والرسمي، وظروف اعتقال صعبة.

وقد وصف المدعي العام لطهران، عباس جعفري، الفتيات اللاتي يظهرن دون حجاب في الأماكن العامة، بعبارات غير لائقة واتهامات عديدة، كمثل أنهن "طفلات غير واعيات لما يفعلن"، و"يتعاطين المخدرات"، واعتبر المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، علي خامنئي احتجاجات هؤلاء النسوة بمثابة "عمل صغير ووضيع". موضحاً أنّ المرأة إما أن "تكون زوجة" أو "أماً"، وليس شيئاً آخر.

ويختتم الباحث أبو القاسم حديثه بأنّ ثمة نزاعاً داخل النظام في إيران، يرى أنّ القضية هي حقوقية وثقافية، ولا يمكن التعاطي معها بصيغة القمع، وسياسة القوى المتشددة، ما دفع بأحد الوزراء للتصريح، بأنّ القضية لا يمكن التعامل معها على أنّها حادثة "جنائية"، بل هي ثقافية ومجتمعية، بالأساس، لكن في ما يبدو أنّ الغلبة لجناح "الصقور"، الذي يرى الأمر كلّه، يخضع لنص المادة 638 من قانون العقوبات، التي تتوجه بالعقوبة ضد كل من تخرج علانية، دون حجاب، وذلك بالسجن لمدة تتراوح ما بين 10 أيام إلى 60 يوماً، وغرامة مالية بحد أقصى 150 دولاراً.

اقرأ المزيد...
الوسوم:



التغيّر المناخي يعيد تشكيل خريطة العالم والطبيعة البشرية

منى يسري's picture
صحافية وكاتبة مصرية
2019-08-25

في آب (أغسطس) من كلّ عام، تحلّ ذكرى حادثتي "هيروشيما" و"ناغازاكي"، باعتبارهما أول الكوارث النووية، التي قررّ الإنسان ارتكابها بمحض إرادته.

اقرأ أيضاً: كارثة عالمية محتملة.. تغير المناخ قد يشكل "تهديداً للوجود" بحلول عام 2050
وما يميز الذكرى الـ 74 لهذا العام أنها تأتي بالتزامن مع حدوث تسرّب إشعاعي في روسيا، أعاد إلى الوجدان شبح "تشيرنوبيل"، الذي لم تُشفَ منه الأرض بعد، وكذلك حرائق الأمازون التي تلتهم الغابات في البرازيل وبوليفيا وبيرو وإكوادور وكولومبيا وفنزويلا وغويانا الفرنسية.
تتصادف أيضاً كلّ الوقائع مع صيحات علماء البيئة بخطر التغيّر المناخي، الذي يهدّد العالم، ولكن لا استجابة؛ فهل بات بقاء الجنس البشري مرهوناً بالقرارات السياسية الجادة؟

غلاف كتاب "الانقراض السادس: تاريخ غير طبيعي" للأمريكية إليزابيث كولبرت

العدّ التنازلي

عام 2015؛ أطلقت المؤلفة العلمية الأمريكية المشهورة، إليزابيث كولبرت، كتابها الأكثر رواجاً "الانقراض السادس: تاريخ غير طبيعي"، والذي تصدر قائمة صحيفة "الغارديان"، ضمن أفضل 100 كتاب غير قصصي، لعام 2016، أوضحت إليزابيث من خلال مؤلَّفها؛ أنّ الأرض فعلياً بدأت انقراضها السادس، والذي بحسب علماء الإيكولوجي الأول المتسبّب به الإنسان، فقد تعرضت الأرض سابقاً لخمسة انقراضات جماعية، أدت لفناء أجناس كاملة عاشت على الكوكب، وتعرّف إليها العلماء حديثاً بواسطة حفرياتها المتبقية، وقد لاقى كتابها في هذا الصدد انتشاراً، لما تطرحه الكاتبة من قضايا الصراع بين الإنسان والطبيعة، فقديماً؛ لم يتقبل العلماء فكرة أنّ هناك أجناساً بأكملها انتهت من الأرض بفعل التغير المناخي، ولكن بات أمر الانقراض، اليوم، يهدّد الوجود الإنساني برمّته، وحالياً؛ فإنّ العالم بصدد إعادة تشكيل لخريطة الكوكب تحت تأثير التغير المناخي، انطلقت تلك الفكرة من كتاب "مدار الفوضى: تغير المناخ والجغرافيا الجديدة للعنف"، والذي حاول الأمريكي، كريستيان بارينتي، من خلاله أن يقدم دلالات واقعية على الدور الذي يلعبه التغير المناخي في تكوين بؤر العنف والصراعات في العالم الحديث؛ من إفريقيا وحتى أواسط آسيا، وعلى سواحل أمريكا اللاتينية.

ما نراه يومياً في الأخبار والصحف من مجاعات وموجات الجفاف والتصحر والأعاصير ليس إلّا تأثير احترار الكوكب

عام 2008؛ ألقى نائب مدير الاستخبارات الوطنية الأمريكية، البروفيسور توماس فينغار، محاضرة في الكونغرس، حول التأثيرات العسكرية لتغير المناخ، موضحاً أنّ تحديات الأمن الغذائي، وأسباب متعلقة بالندرة والقدرة الشرائية المنخفضة، ستثير قلاقل في إفريقيا وأنحاء أخرى من العالم  الثالث، مرجّحاً أنّه مع ضعف المساعدات الخارجية، ستتزايد الصراعات العرقية على ملكية الأرض، وستمنحها الولايات المتحدة الأمريكية لباساً دينياً وطائفياً، كي تبدو أكثر عنفاً، من هذا المنظور انطلق مفهوم جديد، أسماه كريستيان بارينتي "اقتصاد القمع الجديد"؛ حيث نشأت فكرة كراهية الأجانب، ورفضهم في المجتمع، ومع تطور سياسات التغير المناخي بدأت شبكة كبيرة من المصالح الطفيلية، مركزها الولايات المتحدة، في تشكيل إدارة عسكرية بفكر مغاير، تعمل على التفكك الحضاري العنيف، ومع تعدّد التقارير التي تقدمها استخبارات دول العالم الأول حول السيناريوهات المحتملة وعواقبها على تأثير التغير المناخي، يكون الملحوظ الأول هو انهيار الدول الهشّة، التي لا تملك آليات للدفاع عن وجودها الحضاري، بسبب ما سيقع عليها من أمراض وأوبئة ومجاعات، وفشلها في التعامل بجدية مع العواقب الناجمة عن احترار الأرض.

غلاف كتاب "مدار الفوضى: تغير المناخ والجغرافيا الجديدة للعنف"، للأمريكي كريستيان بارينتي

في قلب الكارثة

على مرافئ جزيرة لامبيدوزا الإيطالية، منذ أكثر من أسبوعين، تُحتجز سفينة إنقاذ إسبانية، تقلّ أكثر من 150 مهاجراً غير شرعي من العرب والأفارقة، تمنعهم السلطات الإيطالية من دخول الأراضي الإيطالية، رغم قرار المحكمة الذي أمر بنزولهم، إلّا أنّ وزير الداخلية اليميني الشعبوي، ماتيو سالفيني، يعارض هذا القرار، لكسب مزيد من أصوات الناخبين في الانتخابات المقبلة لصالح حزبه اليميني، بعدما أصبح خطاب عداء وكراهية المهاجرين برنامجاً انتخابياً في حدّ ذاته، تعتلي أحزاب اليمين المتطرف الأوروبي لأجله سدة الحكم، فيما أعلنت الصين حالة الطوارئ القصوى، جراء إعصار مدمّر ضرب سواحلها، في العاشر من آب (أغسطس) 2019، أسفر عن مقتل العشرات، وجرى إجلاء أكثر من مليون مواطن من منازلهم، بمساعدة فرق متخصصة من الجيش الصيني، وهو الإعصار التاسع الذي يضرب الصين هذا العام، مدمراً أكثر من 1600 فدان من الأراضي الزراعية، ومئات المنازل، جراء سيول شديدة ضربت المدينة، كلّ تلك الشواهد تخبرنا أنّنا نعيش في قلب الحدث، ولسنا بعيدين عنه، فالمعركة بدأت منذ عقود، وتشتدّ عاماً تلو الآخر.

اقرأ أيضاً: المناخ يتسبب بفصل عنصري بين الفقراء والأغنياء.. كيف ذلك؟

طبقاً لورقة علمية نشرتها شبكة الإذاعة البريطانية "BBC"، عن هيئة الأرصاد الجوية الإنجليزية؛ فإنّ شهر تموز (يوليو) 2019، سيدخل التاريخ، باعتباره أكثر الشهور التي شهدتها بريطانيا حرارة؛ حيث جاءت في المرتبة الأولى، يليها العديد من دول أوروبا وإفريقيا وشبه القارة الهندية، فيما ذكر التقرير أنّ زيادة أعداد الأعاصير في العقود الأخيرة، وحدّتها، التي تصل حدّ الكوارث المدمّرة، هو نتاج لضغط الغازات الدفينة في أعماق المحيطات التي ارتفعت درجة حرارتها، خاصة في المحيط الأطلنطي، وقد أقرّت هذا الكلام أستاذة الهندسة الهيدروليكا البيئية، ورئيسة قسم الهندسة البيئية بمعهد بحوث ودراسات البيئة بجامعة عين شمس الدكتورة نهى سمير لـ "حفريات"، بقولها: إنّ "الحديث عن التغير المناخي بات محسوساً للجميع؛ فالأرض تحترّ بما لا يدع مجالاً للشكّ، وما نراه يومياً في الأخبار والصحف من مجاعات وموجات الجفاف والتصحر والأعاصير، ليس إلّا تأثير احترار الكوكب، الذي يشهد تضاعفاً في زيادة ثاني أكسيد الكربون، منذ عام 1900، أي بعد موجة الثورة الصناعية التي هي أحد أهم أسباب ما وصلنا إليه، وسط قرارات سياسية لا تراعي الطبيعة، ولا تستعين بخبراء البيئة لإشراكهم في تلك القرارات التي تؤثر على كلّ الكائنات الحية، لا البشر وحدهم".

الكوكب يشهد تضاعفاً في زيادة ثاني أكسيد الكربون منذ عام 1900

مكافحة التمرد لمناخ أفضل
"عندما تنخرط أمة في أزمة كبيرة، من المحتم أن تصبح تشاركية"، كان هذا تعليق وزير العمل البريطاني خلال الحرب العالمية الثانية، إرنست بيفين"، بعد أن اتّحدت قوى الشعب البريطاني تحت غطاء القصف النازي،  وأصبحت تشاركية لدرجة أخفت الفوارق الطبقية بين الناس، وقد أدركت الولايات المتحدة هذا الدرس جيداً؛ لذلك ليس من الغريب أن يصبح جدول أعمال الملف الأمني الأمريكي متضمناً مكافحة التغير المناخي، ولكن في المرتبة الأولى تأتي مكافحة التمرد "COIN"؛ حيث إنّ تركّز بؤر الفقر والجوع التي تنتشر حول العالم النامي، تثير قلق الولايات المتحدة التي تملك ترسانة أسلحة متطورة أكثر من اللازم، ولكنّها تفضّل كفاح التمرد على إبادة عدوها التقليدي، وهو ما يقدمه كتاب "مدار الفوضى"؛ إذ تتركز جهود الأمن الأمريكي على إعادة تشكيل المجتمع وإزالة الروابط الاجتماعية الطوعية بين أفراده، يكمن ذلك في نشر الأصولية والإرهاب، وإقامة إصلاحات اقتصادية قد تبدو في ظاهرها تقدمية، لكنّها في الغالب لتبديد الأحلام الثورية التي يقدمها المتمردون، فمكافحة التمرد وإجهاض الثورات مهمة أسهل وأكثر تأثيراً من حرب نظامية يتّحد الناس إثْرها.

اقرأ أيضاً: فنان بريطاني يحارب التغير المناخي بالموسيقى

برزت تلك التقنية في غواتيمالا خلال الثمانينيات؛ حين دمّرت القوات الأمريكية 400 قرية هندية بأكملها، بمنتهى البساطة قُتلوا ودمِّرت منازلهم، واغتُصبت نساؤهم على مرأى ومسمع من العالم، وفي هذا الحلّ يكمن السرّ الأمريكي لمكافحة التمرد الذي سيعمل على إعادة تشكيل موازين القوى، والتي ستضرّ بمصالحها، فمكافحة التمرد تتمركز حول السكان، وهي أكثر جدوى من حرب نظامية تهدم المنشآت والمصانع ومؤسسات دولة فاشلة بدورها، ويأتي وصف عالم النفس الأمريكي والمتخصص في تأثير الحروب على الصحة العقلية، ديريك سامرفيلد، في كتابه "التأثيرات النفسية للصراع"، ومن خلال ملاحظاته حول أعداد الضحايا، وتوزيعهم الديموغرافي؛ حيث نسب القتلى من المدنيين في الحرب العالمية الأولى لم تتجاوز 5%، بينما بلغت في حرب فيتنام 80%، وفي الصراعات الصغيرة بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا بلغت أكثر من 90%، يتركزون في القرى الفقيرة، ومن خلال الترويع والإعدامات الجماعية أمام الناس، تضرب العلاقات الجماعية في مقتل، ويصبح الإنسان الضعيف تحت طائلة حالة من اليأس والإحباط وشلل المقاومة، ومن هنا استنتج سامرفيلد؛ أنّ السكان هم الهدف، لا الأرض، كما كان سابقاً.

كامل: في دولة بحجم مصر تعاني من الفقر المائي جاء التغير المناخي ليسبّب نقصاً أكبر في المياه

اقتصاديات العنف والمناخ الجديد
وفق آخر دراسة قدمها المكتب الوطني للبحوث الاقتصادية في الولايات المتحدة، ونشرتها شبكة "CNBC"؛ فإنّه وإن كانت الأرض تحترّ، فإنّ احترارها يزيد بنسبة أكبر في أمريكا، الأمر الذي ستترتب عليه نتائج اقتصادية، تقلل من نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي بنسبة 10.5% بحلول عام 2100، والصين والاتحاد الأوروبي بنسبة 4.3%، ونوّه الباحثون في الدراسة إلى أنّ المدى القريب، بحدٍّ أقصى عام 2050، سيشهد انخفاضاً كبيراً في الإنتاج العالمي، بمقدار 0.04% سنوياً، معلقين أنّ نتائج وأرقام الدراسة ستطال الدول الغنية والفقيرة، الحارة والباردة على حدّ سواء، واتفقت مع هذا التحليل أستاذة الاقتصاد بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، الدكتورة أمينة كامل، في حديثها مع "حفريات": "بالحديث عن التغير المناخي، أول ما يخطر ببال الاقتصاديين هي معدلات الإنتاج، رغم عدم صدور أيّة ورقة جادة من الدول العربية، إلّا أنّ الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة قدّما دراسات جادة، وتقرّ بانخفاض الإنتاجية".

اقرأ أيضاً: تغير المناخ: "العالم على مفترق الطرق"
وأردفت: "في دولة بحجم مصر، تعاني من الفقر المائي منذ عقود، جاء التغير المناخي ليسبّب نقصاً أكبر في المياه، فأبسط مقاربة يمكن تخيلها، حتى من غير المتخصّصين؛ أنّ المنتجات الزراعية ستستمر في النقصان، وستزيد الأسعار بالتوازي مع انخفاض القوى الشرائية، ما ينذر بكارثة غذائية على الأبواب، ومع انحسار الرقعة الزراعية نفسها، سترتفع درجات الحرارة، فالأمر دائرة مغلقة، يتطلب تكاتف الإرادة السياسية مع جهود علماء البيئة والاقتصاد لتحجيم العواقب الوخيمة، والتي تزداد حدّتها".

للمشاركة:

هل قرّبت زيارة الحريري لواشنطن قائد الجيش اللبناني من الرئاسة؟

2019-08-25

يدور السجال عما إذا كانت الزيارة الأخيرة لرئيس الحكومة اللبنانية، سعد الحريري، إلى أمريكا كانت ناجحة أم لا. فالقائلون إنّ الحريري، أحرز نجاحاً يعتمدون على أنّه نجح عملياً في تثبيت الغطاء الأمريكي الداعم للبنان سياسياً ودفاعياً، ولكن هذا لا يعني أنّ الولايات المتحدة ستوقف حملتها على "حزب الله"، والتي قد تطول حلفاء الحزب في الفترة المقبلة، وبينهم "التيار الوطني الحر"، كما نقلت "العرب" اللندنية، التي أشارت إلى أنّ الرئيس اللبناني، ميشال عون، دحض الإثنين الماضي الشائعات عن إيعاز الولايات المتحدة له بإبعاد وزير الخارجية، جبران باسيل، قائلاً "أنا لا أبعد جبران باسيل ولا أي إنسان آخر. وليست لي مصلحة في ذلك. فجبران باسيل هو رئيس حزب ورئيس أكبر كتلة نيابية".

يدور السجال عما إذا كانت الزيارة الأخيرة لرئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري إلى أمريكا كانت ناجحة أم لا

في المقابل، ثمة من يرى أنّ زيارة رئيس الحكومة اللبنانية انتهت إلى الولايات المتحدة "إلى لا شيء تقريباً، لا تقارب في وجهات النظر، ولا قدرة له على التأثير في القرار الأمريكي القاضي بمحاصرة "حزب الله" مالياً، ولا في إقناع الولايات المتحدة بتجنيب بلده الصغير عقوبات تطال المصارف والتعاملات التجارية وشخصيات سياسية ومالية، عداك عن محاولته اليائسة للحصول على مساعدة في إطلاق برامج مؤتمر سيدر وصرف أمواله الموعودة لحكومة لبنان المنكوبة اقتصادياً وإنمائياً وسياسياً"، كما يقول الكاتب اللبناني، فداء عيتاني، في تحليل نشرته مجلة "المجلة" أمس.

اقرأ أيضاً: "حزب الله" يعيد اختراع نفسه في لبنان
وقال عيتاني: "ربما النجاح الوحيد للزيارة هو تحديداً ما لم يكن يرغب سعد الحريري في حصوله، ومن خلف الحريري جبران باسيل، صهر رئيس الجمهورية والحاكم الأقوى في لبنان بعد أمين عام "حزب الله" حسن نصر الله. هذا النجاح يتلخص بتجديد دعم الولايات المتحدة للجيش اللبناني، وبالتالي إعطاء فرصة لقائده جوزف عون ليكون مرشحاً منافساً على مقعد رئاسة الجمهورية في المرحلة المقبلة".
 ثمة من يرى أنّ زيارة رئيس الحكومة اللبنانية انتهت إلى الولايات المتحدة إلى لا شيء تقريباً

أحد أكبر أعباء الدين العام في العالم
وقد تعهدت الحكومة اللبنانية بإحراز تقدم سريع على صعيد الإصلاحات لمواجهة أزمة اقتصادية متفاقمة دفعت وكالة فيتش، أول من أمس، لخفض تصنيف لبنان الائتماني إلى (ccc)‬ لمخاوف متعلقة بخدمة الدين، وفق وكالة "رويترز" للأنباء، التي أضافت بأنّ لبنان يواجه أحد أكبر أعباء الدين العام في العالم، والذي يبلغ 150 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي، كما يعاني بطئاً في النمو الاقتصادي منذ سنوات. وتواجه الأوضاع المالية الحكومية، التي تعاني الفساد والإهدار، ضغوطاً بسبب تضخم القطاع العام وتكاليف خدمة الديون ودعم شركة الكهرباء الحكومية.
 الرئيس اللبناني ميشال عون

مساعدات للأمن
وفي 16 آب (أغسطس) الجاري نشرت السفارة الأمريكية في بيروت بياناً تحدثت فيه عن عملية تسليم الجيش اللبناني مساعدات عسكرية مكونة من عربات همفي مدرعة (معاد تأهيلها) وذخائر وأجهزة اتصال وبعض قطع غيار بقيمة 58 مليون دولار أمريكي، مؤكدة أنّ هذه المساعدات التي بلغت قيمتها منذ عام 2003 نحو 3.2 مليار دولار، تؤكد التزام الولايات المتحدة بأمن لبنان. ويعلّق عيتاني على ذلك بالقول إنّ "الأمن حكاية أخرى في لبنان، وله مستويات مختلفة، وصدور بيان السفارة الأمريكية بينما رئيس الحكومة لا يزال في جولته الأمريكية يحمل معنى آخر". وأضاف "النتائج غير الإيجابية للزيارة تصدرت صفحات المواقع اللبنانية، وحده سعد الحريري أصر على أنّ الزيارة إيجابية، وأكد على دعم واشنطن للبنان سياسياً واقتصادياً، إلا أنّ وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أبدى اهتماماً كبيراً بموضوعي ترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل بما يحدد مربعات الغاز والنفط البحرية التابعة لكل دولة، والأمن".

محلل سياسي: الزيارة انتهت إلى لا شيء فلا قدرة للحريري على التأثير بالقرار الأمريكي القاضي بمحاصرة حزب الله مالياً

واستطرد المحلل اللبناني شارحاً "الأمن هنا هو موقع الجيش اللبناني في التركيبة السياسية اللبنانية، بما يسمح بطرح قائد الجيش الحالي جوزف عون منافساً لمرشح غير مرغوب غربياً هو جبران باسيل، وبما يضع الجيش اللبناني في موقع موازن سياسياً وليس عسكرياً لثقل "حزب الله"، الأمن هنا مدفوع الثمن من الحكومة اللبنانية أولاً ومن الولايات المتحدة تالياً ومن أطراف غربية وعربية عدة".
وتصرف الحكومة اللبنانية ما يصل إلى 15 في المائة من موازنتها السنوية (البالغة 17 مليار دولار) على الجيش اللبناني، وتشكل خدمة الدين العام (150 في المائة من الناتج المحلي) نحو 35 في المائة من الإنفاق الحكومي، بينما تحتل الرواتب للقطاع العام مرتبة مماثلة في الموازنة العامة لعام 2019.

اقرأ أيضاً: "حزب الله"... السلطة الحقيقية في لبنان
هذه الأرقام، يتابع عيتاني، تشير إلى أنّ نصف إنفاق الحكومة اللبنانية على الرواتب للقطاع العام تذهب إلى الجيش اللبناني والقوى الأمنية الأخرى، التي بحال أضفتها إلى بعضها تستهلك 17 في المائة (أكثر من 2.55 مليار دولار أمريكي) من الموازنة العامة، وبما أنّ الجيش اللبناني لا يحصل على حصة مالية تذكر في الموازنة للتسلح والنفقات الجارية والإنشاءات، فإنّ الرواتب تكاد تستهلك مجمل موازنته.
الجيش اللبناني يمتنع عن مكافحة عصابات المخدرات ما لم يرفع "حزب الله" الغطاء السياسي عن هذه العصابات

الجيش وحكم الطوائف
والنظرية الأمريكية في دعم الجيش اللبناني والحفاظ على نفوذه السياسي في لبنان تعود إلى عام 1983، حين دخلت قوات المارينز إلى لبنان لمساندة سلطة رئيس الجمهورية آنذاك أمين الجميل، وقبلها كان للولايات المتحدة نفوذها على الجيش اللبناني، وصلاتها الوثيقة بضباط رئيسيين فيه، وفق عيتاني الذي يضيف: "لاحقاً، وعلى رغم معرفة واشنطن بمعادلات حكم الطوائف في لبنان، حافظت الولايات المتحدة على دعم متقطع للجيش، بحسب تقدم وتراجع مواسم سلطة النظام السوري في لبنان. وحين تتحدث واشنطن عن دعم الأمن في لبنان لا بد من ذكر أنّ الحكومة اللبنانية المركزية تعاني الضعف والهشاشة، وأنّ الجيش اللبناني يمتنع عن مكافحة عصابات المخدرات ما لم يرفع "حزب الله" الغطاء السياسي عن هذه العصابات، وأنّ الأحداث الأمنية في البلاد لا يتدخل الجيش لفضها حتى لو طلبت الحكومة منه ذلك، إلا بعد الحصول على الغطاء السياسي من الأطراف الطائفية المتسلطة في المناطق".

اقرأ أيضاً: لبنان نصرالله: أشلاء وطن مخدوع
وبرأي المحلل اللبناني، فإنّ الأمور لا تتوقف عند هذا الحد، فالجيش والقوى المسلحة وأجهزة الأمن والتجسس اللبنانية لم تنجح في واحدة من مهامها تقريباً، "فعلى مستوى مكافحة الإرهاب فشل الجيش اللبناني في حسم معركة "فجر الجرود"-أغسطس 2017، ضد قوات تنظيم داعش في العراق والشام الموجودة على الجرود الشرقية من الأراضي اللبنانية، وانتهت العملية بمفاوضات بين "حزب الله" وقوات داعش أفضت إلى نقل مقاتلي الأخيرة مع عائلاتهم في باصات مكيفة إلى المناطق الشرقية من سوريا، حيث كان حينها الثقل العسكري للتنظيم المتشدد".

اقرأ أيضاً: السوريون في لبنان بين الخطاب العنصري والترحيل الممنهج
ومعرفة واشنطن بهذه المعطيات لا تمنعها، وفق عيتاني، من تكرار لازمة دعم الجيش في مواجهة الإرهاب ولتعزيز قدرات لبنان الدفاعية ومنع عبور اللاجئين (السوريين تحديداً) نحو الغرب، وإذا ما أراد باحثون إضافة بعض العمق على سياسة واشنطن يعمدون إلى القول إنّ الولايات المتحدة الأمريكية تحاول جعل كفة العسكرة لصالح الجيش اللبناني بمواجهة "حزب الله"، بما يسمح للحكومة اللبنانية بالاعتراض على احتلال "حزب الله" للقرار السياسي.

اقرأ أيضاً: الضغوط الدولية تعيد فتح ملف سلاح حزب الله في لبنان
ويختم المحلل اللبناني بالقول إنّ "هذا الكلام يكاد يتحول لأضحوكة في ظل مشاركة "حزب الله" في المجلس النيابي منذ عام 1992، وفي الحكومات اللبنانية المتعاقبة منذ عام 2005، واختراقه للأجهزة الأمنية وفي مقدمتها الجيش اللبناني واحتلال بعض الخلّص له لأعلى المراتب العسكرية، إضافة إلى نمط تسليحه وقدرته على التجييش المذهبي وخبرته القتالية والتعبوية. ويبقى أنّ واشنطن تلعب في التوازن الداخلي لا أكثر، عبر دعم قائد الجيش، تماماً كما جنبت وليد جنبلاط المقتلة السياسية ببيان صادر عن سفارتها في بيروت في بداية شهر آب (أغسطس) الحالي".

للمشاركة:

حرب بيانات بين الحشد الشعبي والدولة: مَن الأعلى كعباً في العراق؟

2019-08-24

أكدت قوات الحشد الشعبي بسلسلة من المواقف والبيانات خلال الـ 24 ساعة ما بين مساء الأربعاء حتى مساء الخميس أنّها أعلى كعباً من الدولة العراقية، حتى وإن حاولت الأخيرة الرد رفعاً للعتب وبصوت خافت أو يكاد.
ففي مساء الأربعاء، قال نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي جمال جعفر آل إبراهيم (أبو مهدي المهندس)، وهو الذي يمثل في حقيقة دوره القائد الميداني والحقيقي للحشد، إنّ "أي طيران أجنبي سيحلّق فوق مقراتنا دون علم الحكومة العراقية نعتبره طيراناً معادياً"، محمّلاً في الوقت نفسه القوات الأمريكية "مسؤولية قصف مقرات الحشد".

المهندس: استهداف مقرات الحشد الشعبي أمر مكشوف وذلك لسيطرة الجيش الأمريكي على الأجواء العراقية عن طريق استغلال رخصة الاستطلاع

وقال المهندس في بيان إنّ "أعداءَ العراق اليوم يخططون مجدداً لاستهداف قوات الحشد الشعبي بطرق مختلفة، أمريكا التي أسهمت بجلب الجماعات الإرهابية إلى العراق والمنطقة باعتراف ترامب، تفكر بأساليب متعددة لانتهاك سيادة العراق واستهداف الحشد، يأتي ذلك بعد اندحار داعش الإرهابي والانتصارات الكبيرة التي حققها أبناء الحشد والقوات العسكرية والأمنية، وما سبقها ولحقها من عملية تثبيت هيئة الحشد قانونياً ورسمياً بدعم شعبي ورسمي، بالأخص من لدن رئيس الوزراء المحترم وإصداره الأمر الديواني الداعي لتنظيم الحشد، وبعد قرار مجلس الأمن الوطني الذي ألغى جميع رخص الطيران فوق الأجواء المحلية".
وأضاف أنّ "عمليات الاستهداف كانت تجري تارة من خلال الطعن بشخصيات جهادية ووطنية من مختلف الأطياف بواسطة حملات تسقيط إعلامية مصحوبة بوضع أسماء على قائمة الإرهاب في وزارة الخزانة الأمريكية سيئة الصيت، وتارة أخرى من خلال استهداف مقرات الحشد الشعبي في مناطق مختلفة عن طريق عملاء أو بعمليات نوعية بطائرات حديثة".
أبو مهدي المهندس الرجل الأقوى في الحشد والعراق

الإسرائيليون ضربونا بجناح أمريكي
وتابع المهندس "تتوفر لدينا معلومات دقيقة ومؤكدة أنّ الأمريكيين قاموا هذا العام بإدخال أربع طائرات مسيرة إسرائيلية عن طريق أذربيجان لتعمل ضمن أسطول القوات الأمريكية على تنفيذ طلعات جوية تستهدف مقرات عسكرية عراقية، كما لدينا معلومات أخرى وخرائط وتسجيلات عن جميع أنواع الطائرات الأمريكية متى أقلعت ومتى هبطت وعدد ساعات طيرانها في العراق، وقامت مؤخراً باستطلاع مقراتنا بدل تعقبها لداعش، وجمعها المعلومات والبيانات التي تخص ألوية الهيئة (هيئة الحشد) ومخازن أعتدتها وأسلحتها، وقد عرضنا ذلك إلى الأخوة في العمليات المشتركة والدفاع الجوي".

في محاولة تبدو أقرب لرفع العتب اتفقت الرئاسات الثلاث على أنّ القرار العسكري حق حصري للقائد العام للقوات المسلحة

وأشار إلى أنّ استهداف مقرات الحشد الشعبي "أمرٌ مكشوف وذلك لسيطرة الجيش الأمريكي على الأجواء العراقية عن طريق استغلال رخصة الاستطلاع، واستخدام الأجواء المحلية لأغراض مدنية وعسكرية، ومن ثم التشويش على أي طيران آخر من ضمنه طيران قوات الجيش البطل، في حين سُمِح لطائرات أمريكية وإسرائيلية بتنفيذ الاعتداءات المتكررة، وهذا ما كشفته بعض مراكز البحوث الأمريكية وتصريحات رئيس الوزراء الصهيوني بهذا الصدد".
وتابع أبو مهدي المهندس "نحن في الوقت الذي نكشف فيه عن هذه التفاصيل، ومشروع قادم لتصفيات جسدية لعدد من الشخصيات الجهادية والداعمة للحشد الشعبي، نعلن أنّ المسؤول الأول والأخير عما حدث هي القوات الأمريكية، وسنحمّلها مسؤولية ما يحدث اعتباراً من هذا اليوم، فليس لدينا أي خيار سوى الدفاع عن النفس وعن مقراتنا بأسلحتنا الموجودة حالياً واستخدام أسلحة أكثر تطوراً، وقد انتظرنا طول هذه المدة لحين إكمال جميع تحقيقاتنا بدقة حول الموضوع، هذا وقد أبلغنا قيادة العمليات المشتركة بأننا سنعتبر أي طيران أجنبي سيحلق فوق مقراتنا دون علم الحكومة العراقية طيراناً معادياً وسنتعامل معه وفق هذا المنطلق وسنستخدم كل أساليب الردع للحيلولة دون الاعتداء على مقراتنا".
بيان الفياض حذفه موقع الحشد الشعبي مع أنّه الرئيس!

الحكومة تردّ على بيان اختطافها
وثمة من رأى في بيان "المهندس" اختطافاً للحكومة العراقية، فكتب المعلق والصحافي العراقي سرمد الطائي على صفحته في "الفيسبوك":
"بعد بيان أبو مهدي اليوم يجب على وزير الدفاع أن يستقيل. وكلنا نستقيل ونعلن الحاج جمال جعفر رئيسَ العراق. أبو مهدي المهندس.. نائب رئيس هيئة الحشد وهو أقرب صديق لسليماني (قائد فيلق القدس الإيراني) في العراق".
ويبدو أنّ أركان الحكومة العراقية استشعرت هذا المعنى (اختطافها) من قبل من حاولت حمايتهم، فدعا رئيس الوزراء القائدُ العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي، بعد ساعتين من بيان المهندس، إلى اجتماع طارئ مع قادة هيئة الحشد الشعبي لبحث المواقف التي أعلنها نائب رئيسها، وحمّل فيها الولايات المتحدة مسؤولية الهجمات التي طالت مواقع الحشد في الأسابيع الماضية.

اقرأ أيضاً: مصير "الحشد الشعبي"
بعد 4 ساعات على الاجتماع، وفي نحو الساعة الواحدة فجر الخميس بتوقيت بغداد، أصدر رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض بياناً تنصل فيه من بيان المهندس وكونه لا يمثل الحشد، والموقف الأمني الرسمي لا يحدده غير رئيس الوزراء بوصفه القائد العام للقوات المسلحة.
ومن بين أبرز نقاط بيان الفياض نقرأ:
*التحقيقات الأولية حول الانفجارات الأخيرة في مخازن عتاد الحشد أشارت الى أنها كانت بعمل خارجي مدبّر.
*التحقيقات مستمرة للوقوف بشكل دقيق على الجهات المسؤولة من أجل اتخاذ المواقف المناسبة بحقها.
*التشديد على الأمر الصادر من رئيس مجلس الوزراء بالسيطرة التامة على الأجواء وإيقاف كل الرخص كما ورد في الأوامر والتوجيهات الصادرة.
*اتخاذ سلسلة من التدابير لتعويض الخسائر البشرية المادية والإسراع في نقل مخازن العتاد إلى الأماكن المؤمنة والبعيدة عن المناطق السكنية.
*تؤكد رئاسة الحشد أنّ ما نسب الى نائب رئيس الهيئة (المهندس) لا يمثل الموقف الرسمي للحشد الشعبي.

اقرأ أيضاً: مَن سيحتوي مَن: الدولة العراقية الهشّة أم الحشد الشعبيّ؟
*القائد العام للقوات المسلحة أو من يخوله هو من يعبر عن الموقف الرسمي للحكومة وقواتها المسلحة.
*تستمر الحكومة وخصوصاً أجهزتها الأمنية وقواتها المسلحة بصنوفها كافة بمتابعة التطورات واتخاذ الاجراءات المطلوبة لحماية العراق وشعبه.
*نعمل على درء المحاولات التي تسعى لزعزعة الاستقرار وخلط الأوراق وزجّ العراق في حرب نسعى لتجنيبه إياها والمنطقة من مخاطرها.

اجتماع الرئاسات الثلاث وجود خجول

حرب بيانات هيئة الحشد الشعبي (رئيسها ونائب رئيسها)، كشفت بحسب الصحافي العراقي والناشط في مجال الحريات مصطفى ناصر على صفحته في الفيسبوك:
* تفرد المهندس في قرارات الهيئة.
* خلاف عميق بين فصائل الحشد، وهما خطان: الأول يدافع عن العراق والآخر عن إيران.
*السعي لتجاوز الحكومة التي تحاول النأي عن الصراع الإيراني الأمريكي.
*سعي الفصائل لجر العراق إلى أتون حرب أمريكية ضد إيران على أرض العراق… وهذا لن ينتهي.

اقرأ أيضاً: الحشد الشعبي في العراق.. مأسسة الطائفية وتفتيت الدولة الوطنية
وما ذهب إليه الكاتب ناصر، يتأكد من خلال حجب الموقع الرسمي لـ "هيئة الحشد الشعبي" بيان رئيسها فالح الفياض المحسوب على كفة الدولة العراقية لصالح بقاء بيان نائب رئيسها المحسوب على إيران.

الدولة وحضور رفع العتب
وفي محاولة تبدو تأكيداً لوجود أقرب لرفع العتب، اتفقت الرئاسات الثلاث (الجمهورية والبرلمان والحكومة)، ظهر الخميس، على أنّ القرار العسكري حق حصري للقائد العام للقوات المسلحة، فيما شددت على انتظار نتائج التحقيق في حوادث مخازن سلاح الحشد الشعبي للخروج بموقف موحد.

بعد 4 ساعات على بيان الرئاسات الثلاث توعدت كتائب حزب الله المنضوية تحت لواء الحشد الشعبي بضربات قاصمة للقوات الأمريكية

وبحسب بيان رئاسة الجمهورية، فقد "تركز اجتماع الرئاسات الثلاث على مناقشة مستفيضة للوضع الأمني للبلد وخصوصاً التفجيرات التي تعرضت لها مخازن للأسلحة خلال الأيام القليلة الماضية. وبهذا الشأن فقد تقرر في الاجتماع التأكيد على ضرورة التحقيق ودراسة جميع المعطيات والمعلومات المتحصلة للجهات الوطنية ذات الاختصاص بشأن ما تعرضت إليه مخازن الأسلحة مؤخراً".
وأكد الاجتماع "استمرار العراق بالالتزام بما جاء في وثيقة (السياسة الوطنية الموحدة بشأن المستجدات الأمنية الإقليمية)، وما أكدته الوثيقة من أهمية تعزيز التماسك السياسي الداخلي، والثبات على مبدأ مراعاة سيادة العراق وأمنه واستقلاله، ورفض سياسة المحاور وتصفية الحسابات، والنأي بالبلد عن أن يكون منطلقاً للاعتداء على أي من دول الجوار والمنطقة".
كما عبّر الاجتماع عن "أهمية الالتزام بموقف الدولة العراقية بمختلف مؤسساتها التنفيذية والتشريعية الرافض لمبدأ الحرب وأن العراق قد حسم موقفه منها لصالح الدور المحوري للعراق من أجل السلام والتنمية والتقدم والتعاون الإقليمي".

اقرأ أيضاً: "الحشد" و"الحزب": ذَوَبان في المحبوب
كما جرى التأكيد بأن "يكون أي قرار أمني وعسكري أو تصريح بهذا الشأن منوطاً بالقائد العام للقوات المسلحة فقط حسب السياقات الدستورية، وعلى وجوب التزام جميع الأجهزة والقيادات العسكرية والأمنية والسياسية بذلك".

 "كتائب حزب الله" مع المهندس ضد الحكومة

رد حشدي قوي على الدولة
وبعد 4 ساعات على بيان الرئاسات الثلاث توعدت "كتائب حزب الله" المنضوية تحت لواء الحشد الشعبي بتوجيه ضربات "قاصمة" للقوات الأمريكية في العراق في نسف كلي لكل ما شدد عليه الرؤساء الثلاثة.
فقد أوضحت "الكتائب" في بيان: "بعد أن اشتد ساعد المقاومة الإسلامية وتراكمت خبراتها وإمكاناتها، عادت قوات العدو الأمريكي يسوقها حظها العاثر للتواجد مرة أخرى في احتلال مبطن جديد مـتحدية إرادة الشعب العراقي، ومعلنة عداءها للقوات العراقية، منتقلة إلى مرحلة الاستهداف المباشر لمواقع الحشد الشعبي ومستودعات أسلحته، وبشكل متكرر خاصة في الأيام الماضية".

اقرأ أيضاً: ميليشيات في "الحشد" باتت "مافيا خارج السيطرة"
وحمّل البيان "الأمريكان مسؤولية ما جرى من استهداف للمواقع العسكرية العراقية، ونعلم أنهم يخططون لشن هجمات أخرى، بشكل مبـاشر أو بدفع الصهاينة لارتكابها، ضاربين عرض الجدار قرار الـحكومة العراقية بمنع طيرانهم إلا بموافقتها، كما نعلم أنهم جندوا بعض المرتزقة المحليين للتجسس على المواقع العسكرية لتزويدهم بالمعلومات، بل وليس بعيداً أيضاً أن يخططوا للقيام بعمليات تصفية للمجاهدين واستهداف للرموز الوطنية، بل واستهداف المراقد المقدسة، كما فعلوها سابقاً في سامراء بتفجير مرقد الإمامين العسكريين عليهما السلام لإشعال فتنة طائفية".

اقرأ أيضاً: داعش يستهدف الحشد الشعبي في العراق

وشددت "الكتائب" في بيانها: "نوجه إنذاراً نهائياً للعدو الأمريكي بأنّ أي استهداف جديد لأي موقع عراقي ستكون عاقبته رداً قاصماً قاسياَ، تذوقون فيه الموت الزؤام، ولن تحميكم حصونكم، فجميعها تحت مرمى صواريخنا ورعبها المزمجر، وعليكم ألا تذهبـوا بأوهامكم بعيداً فنحن أصحاب القول والفعل، وتيقنوا إذا بدأت المواجهة فلن تنتهي إلا بإخراجكم من المنطقة بشكل نهائي".
ويأتي موقف الكتائب ليؤكد انفصالها عن موقفيْ رئيس الحكومة ورئيس هيئة الحشد الشعبي الرافض لتوجيه أي تهديد للقوات الأمريكية في العراق، وهو ما شدد عليه بيان الرئاسات الثلاث!

 

للمشاركة:



انفجارات تهزّ معقل حزب الله.. ما حقيقتها؟

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
2019-08-25

هزت انفجارات، مساء أمس، الضاحية الجنوبية للعاصمة اللبنانية، بيروت.

وزعم مسؤول في حزب الله، في تصريحات لوكالة "رويترز"؛ أنّ "ميليشيات حزبه تمكنت من إسقاط طائرتين إسرائيليتين مسيرتين، فجر الأحد، مما أدى إلى حدوث تلك الانفجارات".

حزب الله: اعترضت دفاعات الحزب طائرتان كانتا تحلقان فوق الضاحية الجنوبية من بيروت

وتناقلت العديد من الوكالات اليوم، عن حزب الله اللبناني قوله: إنّه أسقط طائرة مسيرة بدون طيار، كانت تحلق فوق الضاحية الجنوبية من العاصمة بيروت، بينما انفجرت أخرى في السماء مخلفة بعدها العديد من الأضرار في الحي الذي سقطت عليه.

ووفق مسؤول في حزب الله؛ فقد اعترضت دفاعات الحزب طائرتين كانتا تحلقان فوق الضاحية الجنوبية من بيروت، وقد سقطت إحداهما، وتمّ تفجير أخرى، تناثرت أشلاؤها بالقرب من المركز الإعلامي لحزب الله في بيروت.

لم تعلق قوات الاحتلال الإسرائيلي على ما تمّ نشره وتناقله حول الطائرتَين المسيرتَين.

طائرة مسيّرة انفجرت في السماء مخلّفة العديد من الأضرار في الحيّ الذي سقطت عليه أشلاؤها

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد شنّ، الليلة الفائتة، هجوماً على عدد من المواقع التابعة لفيلق القدس الإيراني جنوب العاصمة السورية، دمشق، زاعماً أنّ هذا الهجوم جاء لإحباط هجوم بطائرات مسيرة عليه، وهو ما تمّ نفيه من قبل القوات السورية، التي قالت إنّ عمل فيلق القدس ينحصر في داخل سوريا.

 

 

 

للمشاركة:

حمدوك.. هل ينجح في رفع السودان عن قائمة الإرهاب؟

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
2019-08-25

قال رئيس الوزراء السوداني الجديد عبد الله حمدوك، أمس، إن السودان بحاجة لمساعدات خارجية بـ 8 مليارات دولار، خلال العامين المقبلين، لتغطية فاتورة الواردات واستعادة الثقة في العملة.

وأكّد حمدوك، في المقابلة التلفزيونية الأولى له؛ أنّ السودان في حاجة إلى 1-2 مليار دولار ودائع بالعملة الأجنبية في الأشهر الثلاثة المقبلة، لوقف تراجع العملة المحلية، وتابع قائلاً: "سنعمل على توحيد سعر صرف الجنيه، وأن يدار سعر الصرف عن طريق سعر الصرف المرن المدار"، وفق "رويترز".

حمدوك: السودان في حاجة لمساعدات خارجية بـ 8 مليارات دولار خلال العامين المقبلين

وأضاف: "بدأنا محادثات مع أمريكا لرفع السودان من قائمة الدول الداعمة للإرهاب ومع صندوق النقد الدولي لمناقشة إعادة هيكلة الديون".

وتابع: "حجم التحديات كبير، وعلينا أن نحقق مطالب الشعب السوداني"، مؤكداً أنّ السودانيين هم أفضل من يمكنهم فهم اقتصاد بلادهم.

وذكر أنّ قوى الحرية تضمّ تنوعاً كبيراً من التشكيلات السياسية السودانية، ووضعت معايير لاختيار وزراء الفترة الانتقالية، مؤكداً أنّ الحكومة السودانية المقبلة ستكون حكومة كفاءات.

واستبعد حمدوك حدوث أيّة مشكلات سياسية حول برنامج الحكم في السودان، موضحاً أنّ "السودان لن يقبل أن تملى عليه شروط، والسياسة الخارجية تخضع للمصالح المشتركة".

وتابع: "على صندوق النقد والبنك الدولي مساعدة السودانيين عبر تفهم أولوياتهم"، مستدركاً: "لن نلجأ لخصخصة المؤسسات العامة الحيوية بغض النظر عن موقف صندوق النقد".

حمدوك: بدأنا محادثات مع أمريكا لرفع السودان من قائمة الدول الداعمة للإرهاب

وقال حمدوك؛ "السودان جسر بين العالم العربي وإفريقيا عبر إطلالته على البحر الأحمر".

يذكر أنّ عبد الله حمدوك، أدى، يوم الأربعاء الماضي، اليمين الدستورية رئيساً لوزراء الحكومة الانتقالية الجديدة في السودان.

وبعد أداء اليمين؛ قال حمدوك في مؤتمر صحفي: "الشعب السوداني قاد أعظم ثورة في التاريخ المعاصر"، مضيفاً: "الشعب يختار من سيحكم السودان"، موضحاً: أنّ "الأولوية الأولى هي إيقاف الحرب وتحقيق السلام"، ومشيراً أيضاً إلى أنّ "بناء اقتصاد وطني يقوم على الإنتاج أبرز أولويات الحكومة" التي سيشكلها.

 وأضاف: "مكافحة الفساد وتحقيق الإصلاح من أولويات الحكومة السودانية" المقبلة أيضاً.

 

للمشاركة:

بالوقائع والأرقام.. انتهاكات الحوثيين الإرهابيين ضدّ المدنيين في أسبوع

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
2019-08-25

أكّدت الشبكة اليمنية للحقوق والحريات؛ أنّ ميليشيا الحوثي ارتكبت 258 انتهاكاً في غضون الأسبوع الماضي فقط، في عدد من المحافظات اليمنية.

وقالت الشبكة، في تقريرها الأسبوعي: إنّ "فريق الرصد الميداني التابع لها سجل 11 حالة قتل نفذتها ميليشيا الحوثي، منها 5 حالات قتل نتيجة قصف مناطق مأهولة بالسكان، حالتان في محافظة تعز، بمنطقة النشمة، و3 حالات في مديرية التحيتا بمحافظة الحديدة"، وفق "العربية".

الشبكة اليمنية: ميليشيا الحوثي ارتكبت 258 انتهاكاً في غضون الأسبوع الماضي في عدد من المحافظات

وأضاف التقرير؛ "تمّ تسجيل 3 حالات قتل نتيجة أعمال القنص، وحالتين جراء انفجار ألغام زرعتها الميليشيا في الطرق العامة، إضافة إلى حالة قتل للطفلة ريماس عبد السلام نعمان القادري، البالغة 6 أعوام، والتمثيل بجثتها، وتمّ تقييد الحالة ضدّ مجهول في مديرية جبلة عزلة الشراعي محافظة إب".

ووثّق الفريق 18 حالة إصابة للمواطنين، أغلبهم من الأطفال والنساء.

وبحسب التقرير الحقوقي للشبكة؛ فقد سجّل الفريق 3 حالات إعاقة دائمة وبتر الأطراف، بينهم الطفل أحمد مثنى عبد القوي الحقب، 12 عاماً، نتيجة المقذوفات الحوثية والألغام الأرضية.

ووثقت الشبكة عمليات قصف وتدمير للمناطق المأهولة بالسكان؛ حيث قامت ميليشيات الحوثي بقصف عشوائي لـ 8 مناطق سكنية، في محافظات الحديدة والضالع والجوف وتعز والبيضاء وحجة .

وأشار التقرير إلى أنّ ميليشيات الحوثي الانقلابية تكثف من قصفها المدفعي على المناطق والأحياء السكنية، وتتعمد قصف المدنيين بهدف ترحيلهم من مناطقهم، خصوصاً بمحافظة تعز والحديدة والضالع، مع أنّ غالبية تلك المناطق الآهلة بالسكان خالية من أيّ مسلحين أو مواقع للجيش الحكومي.

الحوثيون في صنعاء يحوّلون المساجد إلى أماكن للتعبئة والتحريض المذهبي والطائفي والتجنيد

وسجل الفريق تهجير 75 أسرة خلال الفترة الزمنية للتقرير، نتيجة أعمال القصف العشوائي والمكثف على هذه الأحياء إضافة إلى زراعة الألغام بشكل مفرط.

كما كشف التقرير قيام الميليشيا الحوثية بحملات اختطافات واعتقالات ممنهجة للمواطنين؛ حيث وثق الفريق 76 حالة اختطاف، تنوّعت بين اختطافات وإخفاء قسري وحالات تعذيب، خلال فترة التقرير، كما سجل الفريق 29 حالة مداهمة وتفتيش لمنازل المواطنين.

وأكّد التقرير قيام الميليشيات الحوثية في محافظة صنعاء بتحويل المساجد ودور العبادة إلى أماكن للتعبئة والتحريض المذهبي والطائفي والتجنيد، وإقصاء المخالفين لهم فكرياً، إضافة إلى فرض مبالغ بالقوة تتراوح ما بين 3 إلى 10 آلاف ريال يمني، على كلّ محلّ تجاري في صنعاء، تحت مسمى المساهمة في إحياء ما أسمته "عيد إكمال الدين وإتمام النعمة الإلهية".

 

للمشاركة:



ناسا "تحقق في أول جريمة ترتكب" في الفضاء

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
2019-08-25

تحقق وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) في مزاعم بأن رائدة فضاء اخترقت الحساب البنكي لشريكتها، التي انفصلت عنها، خلال وجودها بمحطة الفضاء الدولية، فيما قد يكون أول ادعاء بارتكاب جريمة في الفضاء، بحسب تقارير.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن آن مكلين أقرت، بدخول الحساب البنكي الكترونيا من محطة الفضاء الدولية، لكنها نفت ارتكاب أي جريمة.

وأفادت تقارير بأن شريكتها المنفصلة عنها، سومر ووردن، تقدمت بشكوى إلى لجنة التجارة الفيدرالية.

وعادت مكلين بعد ذلك إلى الأرض.

وأخبرت رائدة الفضاء صحيفة نيويورك تايمز من خلال محامٍ أنها كانت تتأكد فقط من أن الوضع المالي للعائلة على ما يرام، وأن هناك ما يكفي من المال لدفع الفواتير والعناية بابنهما، الذي كانتا تربيانه سويا قبل الانفصال.

وقال محاميها روستي هاردين: "تنكر مكلين بشدة أنها فعلت أي شيء غير لائق"، مضيفا أنها "متعاونة تماما".

وذكرت الصحيفة أن ماكلين وشريكتها، وهي ضابطة استخبارات بالقوات الجوية الأمريكية، تزوجتا في عام 2014، وأن الأخيرة تقدمت بطلب الطلاق في عام 2018.

وقد اتصل محققون من مكتب المفتش العام في ناسا بالمرأتين، بشأن مزاعم جريمة اختراق الحساب البنكي، وذلك وفقا لصحيفة نيويورك تايمز.

وتخرجت مكلين من أكاديمية ويست بوينت العسكرية المرموقة، وقامت بأكثر من 800 ساعة طيران قتالية فوق العراق كطيار عسكري، ثم تأهلت كطيار اختبار - وهو طيار يقوم باختبار مركبات جوية جديدة أو معدلة - وتم اختيارها للعمل في ناسا في عام 2013.

وأمضت مكلين ستة أشهر في محطة الفضاء الدولية، وكان من المقرر أن تنضم لأول رحلة للسيدات للتجول في الفضاء خارج المركبة، لكن تم إلغاء مشاركتها في اللحظة الأخيرة، بسبب ما قالت ناسا إنه مشكلة في توفر مقاسات البذلات الفضائية المناسبة.

كيف يطبق القانون في الفضاء؟
تنص الأطر القانونية التي وافقت عليها الدول الخمس التي تمتلك المحطة الفضائية وهي - الولايات المتحدة وروسيا وأوروبا واليابان وكندا - على أن القانون الوطني ينطبق، على الأشخاص والممتلكات الموجودة في الفضاء.

لذلك إذا ارتكب مواطن كندي جريمة في الفضاء، فسيخضع للقانون الكندي، ولو كان مواطنا روسيا فسيخضع للقانون الروسي، وهكذا. وتوجد أوروبا كدولة واحدة ضمن الإطار القانوني، لكن يجوز لأي من الدول الأوروبية توسيع قوانينها ولوائحها الوطنية، لتشمل المعدات والأفراد الأوروبيين في الفضاء.

وينص قانون الفضاء أيضا، على تطبيق أحكام تسليم المجرمين المطبقة على الأرض، في حال قررت أي دولة أنها ترغب في محاكمة مواطن من دولة أخرى، بسبب ارتكابه أي مخالفة في الفضاء.

وبما أن السياحة الفضائية في طريقها لأن تصبح حقيقة واقعة، فقد تكون هناك حاجة إلى نظام للتقاضي بشأن جرائم الفضاء، لكن الإطار القانوني لم يجر اختباره حتى الآن.

ونفى مسؤولو ناسا لصحيفة نيويورك تايمز أنهم على علم بأي جرائم، ارتكبت على متن محطة الفضاء الدولية.

عن "بي بي سي"

للمشاركة:

تقرير: 258 انتهاكاً حوثياً لحقوق الإنسان في أسبوع

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
2019-08-25

كشف تقرير حقوقي يمني عن ارتكاب مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، 258 انتهاكاً لحقوق الإنسان بعدد من المحافظات، وذلك خلال أسبوع واحد فقط.

وقالت الشبكة اليمنية للحقوق والحريات، في تقريرها الأسبوعي، إنها رصدت 11 حالة قتل نفذتها مليشيا الحوثي منها 5 حالات نتيجة قصف مناطق مأهولة بالسكان، وحالتان في محافظة تعز بمنطقة النشمة، وثلاث حالات في مديرية التحيتا بمحافظة الحديدة غربي البلاد.

كما رصدت المنظمة 3 حالات قتل نتيجة أعمال القنص، وحالتين جراء انفجار الغام زرعتها المليشيا في الطرق العامة إضافة إلى الحديدة، علاوة على مقتل طفلة في السادسة من عمرها، بمحافظة إب وسط البلاد.

ووثق التقرير 18 حالة إصابة للمواطنين أغلبهم من الأطفال والنساء؛ منها 9 حالات إصابة نتيجة أعمال القصف العشوائي على المناطق الآهلة بالسكان بمحافظة الحديدة وتعز ومنطقة مريس شمال الضالع.

وسجل التقرير 3 حالات إعاقة دائمة وبتر الأطراف بينهم طفل، وذلك نتيجة المقذوفات الحوثية والألغام الأرضية.

كما وثق التقرير عمليات قصف وتدمير للمناطق المأهولة بالسكان؛ حيث قامت مليشيا الحوثي بقصف عشوائي لــ8 مناطق سكنية، ثلاث منها في مديرية التحيتا بمحافظة الحديدة، ومنطقة واحدة في مريس شمال الضالع، ومنطقة في الجوف، بالإضافة إلى منطقة واحدة في مديرية النشمة بتعز، ومنطقة واحدة في البيضاء، وكذلك منطقة واحدة في حجة.

وأسفر القصف الحوثي عن تضرر 12 منزلاً بشكل جزئي، و7 حالات بشكل كلي، فضلاً عن تضرر 22 مركبة خاصة لمواطنين، و3 أراض زراعية.

وسجل التقرير تهجير 75 أسرة خلال الفترة الزمنية المحددة نتيجة القصف العشوائي على الأحياء، إضافة إلى زراعة الألغام بشكل مفرط.

وكشف التقرير عن قيام المليشيا الحوثية بحملات اختطافات واعتقالات ممنهجة للمواطنين؛ حيث تم توثيق 76 حالة تنوعت بين اختطافات وإخفاء قسري، بالإضافة إلى 29 حالة مداهمة وتفتيش لمنازل المواطنين؛ منها 12 في إب و8 حالات في الحديدة و3 في حجة، وحالتان في مديرية دمت الضالع، و4 حالات في صنعاء.

عن "العين" الإخبارية

للمشاركة:

لهذه الأسباب.. غابات الأمازون مهمة جداً للعالم كله!

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
2019-08-24

بريسيلا جوردو- صلاح شرارة

تزود الغابات المطيرة في منطقة الأمازون جميع أنحاء أمريكا الجنوبية بـ "الأنهار الطائرة"، وتساهم في استقرار مناخ العالم كما أن بها أكبر تنوع بيولوجي في العالم. اختفاء أشجارها بفعل القطع أو الحرائق له تبعات خطيرة.

هطول الأمطار

غابات الأمازون المطيرة تنتج كميات هائلة من المياه، ليس فقط للبرازيل وإنما لأمريكا الجنوبية بأكملها. وما تسمى بـ "الأنهار الطائرة" تنقل الرطوبة إلى مناطق واسعة في أنحاء البرازيل. إنها عبارة عن كتل هواء مشبعة ببخار الماء، تنشأ نتيجة للتبخر، سواء من عالم النباتات والحيوانات أو من المسطحات المائية والأسطح الأرضية. هذه السحب المطيرة تؤثر أيضًا على الأمطار في بوليفيا وباراغواي والأرجنتين وأوروغواي وحتى في أقصى جنوبي شيلي.

وفقًا لأبحاث معهد الأبحاث الحكومي "INPA"، يمكن لشجرة يبلغ قطرها 10 أمتار توفير أكثر من 300 لتر من المياه يومياً في صورة بخار تطلقه في الغلاف الجوي، وهو أكثر من ضعف ما يستهلكه أحد البرازيليين يوميًا.

الحفاظ على غابات الأمازون أمر لا غنىً عنه بالنسبة للزراعة وإنتاج الغذاء وإنتاج الطاقة في البرازيل.

إن عملية إزالة أشجار ونباتات الغابات المطيرة تلحق الضرر بالتبخر ونطاق تأثير "الأنهار الطائرة"، كما أن لذلك أيضا تأثيراً على هطول الأمطار في العديد من بلدان أمريكا الجنوبية. بالإضافة إلى ذلك، توفر غابات الأمازون ما يقرب من خمس المياه العذبة التي تصب في المحيطات.

التغير المناخي

تخزن الأمازون والغابات الاستوائية الأخرى ما بين 90 و140 مليار طن من الكربون، وتساعد بذلك على استقرار المناخ العالمي. وتمثل غابات الأمازون المطيرة وحدها 10٪ من إجمالي الكتلة الحيوية للكوكب. وفي المقابل فإن الغابات التي تمت إزالة شجرها ونباتها هي أكبر مصدر لانبعاثات الغازات الدفيئة. وإزالة الغابات من أجل تحويلها لأراض تستخدم للزراعة ينتج عنها إطلاق غازات دفيئة في الغلاف الجوي وتزعزع استقرار المناخ.

نصت اتفاقية باريس للمناخ لعام 2015 على وضع هدف الحد من ارتفاع حرارة الأرض إلى أقل من درجتين مقارنة بعصر ما قبل الثورة الصناعية، وينطوي ذلك حتماً على الحفاظ على الغابات. وتظهر بيانات الأمم المتحدة لعام 2015 أن البرازيل هي واحدة من البلدان العشرة التي لديها أعلى انبعاثات للغازات الدفيئة على مستوى العالم.

وأعلنت البرازيل التزامها دولياً بخفض انبعاثات الغازات الدفيئة بنسبة 43 في المائة بحلول عام 2030 مقارنة بمستويات عام 2005. ومن أجل تحقيق هذا الهدف، التزمت البلاد بزيادة حصة الطاقة الحيوية المستدامة في مزيج الطاقة لديها، والتزمت بأمور أخرى أيضاً من بينها إعادة تشجير 12 مليون هكتار من الغابات.

أكبر تنوع حيوي في العالم

عشرة في المئة من جميع الأنواع المعروفة على وجه الأرض موطنها هي منطقة الأمازون. إنها أكبر الغابات الاستوائية في العالم وبها أكبر تنوع بيولوجي على مستوى العالم. وبها أيضًا عدد كبير من الأنواع التي لا تزال غير معروفة للعلماء، خاصة في المناطق النائية.

الحفاظ على التنوع البيولوجي أمر مهم لأنه يضمن الاستدامة لجميع أشكال الحياة. كما أنه من خلال ذلك تتعافى من الكوارث بشكل أفضل، مثل حرائق الغابات، النظم الإيكولوجية الصحية والمتنوعة.

يساهم الحفاظ على التنوع البيولوجي أيضًا في تثبيت النظم البيئية الأخرى في المنطقة. والشعاب المرجانية الضخمة قبالة مصب نهر الأمازون في المحيط الأطلسي هي موطن للشعاب المرجانية المهددة بفعل ارتفاع حرارة الأرض.

وفقًا لعالم الأحياء كارلوس إدواردو لايتى فيريرا من جامعة فيدرال فلومينينسى في ريو دي جانيرو، فإن هذه الشعاب يمكن أن تساعد في إعادة ملء المناطق المتضررة في المحيطات بالشعاب المرجانية. ومع ذلك، فإن شركات النفط مثل توتال وبي بي (بريتش بيتروليوم) لديها خطط للتنقيب عن النفط بالقرب من شعاب الأمازون، مما يهدد هذا النظام البيئي.

منتجات من الغابات المطيرة

الأنواع التي تستوطن غابات الأمازون مهمة أيضاً لإنتاج الأدوية والأطعمة وغيرها من المنتجات. ويوفر أكثر من 10 آلاف نوع من النباتات في المنطقة مكونات فعالة للاستخدام الطبي أو مستحضرات التجميل أو المكافحة البيولوجية للآفات.

وفقا لدراسة أجرتها جامعة "ABC" في ساو باولو، فإن استخدام ما يسمى بـ"مخلب القط"، وهي نبتة موطنها غابات الأمازون، لا يقتصر على علاج التهاب المفاصل والعظام فحسب، بل يمكن استخدامها أيضاً في التقليل من التعب وتحسين نوعية حياة مرضى السرطان في المراحل المتقدمة.

تباع منتجات الغابات المطيرة في جميع أنحاء البرازيل: التوت الأسي، والغوارانا، والفواكه الاستوائية، وقلوب النخيل، وأيضًا منتجات سكان المنطقة الأصليين. وأهم ما تصدره البرازيل: الجوز البرازيلي، والجارينا (نوع من النخيل)، والروتيل (معدن)، والجابوراندي (مواد عشبية فعالة)، والخشب الوردي النفيس، والصمغ، والزيوت.

عن "دويتشه فيله"

للمشاركة:
الصفحة الرئيسية